تاريخ الترجمة العربية

لم يعش العرب في معزل عن جيرانهم من الأمم الأخرى، بل اختلطوا بجيرانهم من الفرس والروم وغيرهم، وتواصلوا معهم وتأثروا بهم وأثروا فيهم، وقد أسهم النشاط التجاري للعرب في توسيع نطاق تواصلهم مع جيرانهم، ومما لا شك فيه أن هذا التأثير ما كان له أن يبلغ هذا المستوى.

لولا نشاط الترجمة بين لغات هذه الأمم ولغة العرب، فهناك بعض اللغات الأجنبية التي استخدمها العرب في كلامهم، كما أن لغتي الفرس والروم تضمنت كلمات وتراكيب ومصطلحات عربية، ظهرت فيما نقلوه عن العرب من آداب وعلوم ساهمت في بناء وتطوير حضارتهم، وقد اهتم العرب اهتماماً كبيراً بالترجمة منذ فجر الإسلام، ثم في زمن الدولة الأموية حيث اهتم خالد بن يزيد بترجمة وتعريب الدواوين في محاولة لتعريب نظام الحكم، ثم تزايد هذا الاهتمام في العصر العباسي بسبب الفتوحات التي امتدت شرقاً وغرباً. 

وفيما يلي مراحل تطور الترجمة العربية:

أولاً: الترجمة في صدر الإسلام

في هذا العصر ازداد احتكاك العرب المسلمين بأمم أخرى، وبدأت ترجمات الرسول صلى الله عليه وسلم إلى ملوك الأقوام والشعوب غير العربية، ومنهم قيصر الروم وكسرى ملك الفرس ونجاشي الحبشة ومقوقس ملك الإسكندرية، هذا إلى جانب الرسائل التي بعث بها الخلفاء الراشدون إلى قيادات أقوام وأمصار عديدة لأغراض شتى، وكانت الأغراض الدعوية من ضمنها.

ثانياً: الترجمة في العصر الأموي

في زمن الدولة الأموية، تمت ترجمة الدواوين، واهتم بحركة الترجمة خالد بن يزيد، فقد قال عنه الجاحظ: أنه كان أول من أعطى الترجمة والفلاسفة وقرب أهل الحكمة ورؤساء كل صنعة.

ثالثاً: الترجمة في العصر العباسي

في هذا العصر لم تقتصر الترجمة العربية على النقل إلى العربية، بل تعدى إلى شرح النص المعرب والتعليق عليه، ويمكننا القول أن أعمال الترجمة في هذا العصر في النقل من العربية إلى اللغات الأوروبية على أيدي المستعربين أو المستشرقين الذين نقلوا علوم العرب للغات شعوبهم أكثر من الترجمة من اللغات الأجنبية إلى العربية.

ومن ثم انتشرت الترجمة في باقي العصور وتطورت، وتعد حركة النقل والترجمة التي حدثت إبان العصر العباسي أول حركة مكرسة ومنظمة في التاريخ، وذلك لتعدد مصادرها، فقد ترجم العرب عن اليونانية والفارسية والهندية والسريانية والقبطية، كما تميزت بتنوعها إذ راحت تغطي كل العلوم على اختلافها من الفلسفة والمنطق والطب والفلك والرياضيات والكيمياء والطبيعيات والأدب.

 

للاطلاع على المزيد من عناوين الماجستير والدكتوراة ؟؟ اضغط هنا

للاستفسار أو المساعدة الأكاديمية اطلب الخدمة الآن

مع تحيات:

المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا

أنموذج البحث العلمي