إنفوجرافيك: التقرير العلمي

إنفوجرافيك: التقرير العلمي
اطلب الخدمة

التقرير العلمي
(ماهية التقرير العلمي، أنواعه، شكله، مضمونه، شكلياته الأساسية، ومنهجه)

 

 ما هو شكل التقرير العلمي؟ 
يعتبر شكل التقرير العلمي شكلًا موحدًا لجميع التقارير العلمية، فكل التقارير تحتوي على الغلاف الخاص بها لإعطائه شكلًا أنيقًا ومناسبًا للتقرير، ولحمايته من الغبار والأوساخ، بالإضافة الى عنوان التقرير اللازم لتدوين وحفظ التقارير، وصفحة العنوان التي تحتوي على المتغيرات العلمية التي تختلف من تقرير علمي لآخر وتكون أول صفحة في التقرير بعد الغلاف مباشرة، ويوضع فيها البيانات كاملة للبحث وصاحب البحث. ويتناول هذا المقال خمس صور انفوجرافيك تتناول مواضيع تختص بالتقرير العلمي وهي: ماهية التقرير العلمي وأنواعه، وشكل التقرير العلمي، ومضمون التقرير العلمي الصحيح، وشكليات التقرير العلمي الأساسية ومنهج التقرير العلمي.

 ماهية التقرير العلمي وما هي أنواعه؟ 

يكتب التقرير العلمي بقصد البحث العلمي، فهو يهدف إلى إيجاد دراسة تفصيليّة وعميقة لعدد من المبادئ والفرضيات والأساسيات التي تم على أساسها تحديد الموضوع العلمي، ويشترط ان تكون هذه الفرضيات والدراسات من مصادر موثوقة لكي يتم الجزم بـأن التقرير تقريرًا علميًا صحيحًا؟

يختلف التقرير العلمي من موضوع علمي لآخر وذلك بناءً على قواعد الموضوع العلمي التي تشمل المبادئ والفرضيات، حيث يهتم كل من الكاتب والقارئ بمدى صحة التقرير لذا فكل منهم يتجه الى المصادر التي تم الاستعانة بها لكتابة التقرير العلمي. بلا شك أن التقرير العلمي يختلف من تقرير لآخر وذلك تبعًا للدرجة العلمية التي تميز كل باحث أو طالب، فمنها لنيل درجة البكالوريوس الجامعية، ومنها لنيل الماجستير الجامعية، ومنها لنيل درجة الدكتوراه الجامعية، ومنها لأخذ براءة الاختراع.

 ما هو مضمون التقرير العلمي؟ 

يعتبر مضمون التقرير العلمي من أكثر الأمور التي تتطلب الدقة في كتابتها، فهي تحتوي على نقاط قد تكون محدودة جدًا ولكن تعتبر هذه النقاط أهم ما يميز المضمون عن غيره، فهي تتمثل في الدقة في الاقتباس والصدق والأمانة في النقل، أي تتطلب في هذه النقطة مطابقة المنقول للأصل بدون أي تحريف أو زيادة.

بالإضافة الى أهمية مصداقية الاقتباسات التي تم الاستعانة بها سواء كان الغرض منها الاستنباط أو الاستقراء، علاوة على ذلك فإن درجة تعمق المادة العلمية المقتبسة بموضوع التقرير العلمي لها دور كبير في انشاء مضمون ذات صلة وبتفاصيل صحيحة، بالإضافة إلى قوة المضمون للتقرير العلمي تعتمد على قوة الأدلة العقلية والنقلية بغض النظر عن نوعها سواء كانت استشهادات أم أمثلة، ولا سيما أن دقة المعنى المنقول الذي يتطرق اليه كاتب التقرير في حال الاقتباس غير المباشر، وتعتبر سلامة التقرير وخلوه من الأخطاء العامة والتناقضات من أهم ما يميز المضمون العلمي الصحيح للتقرير.

 الشكليات الأساسية للتقرير العلمي: 

تعتبر الشكليات الأساسية للتقرير بمثابة الواجهة للتقرير العلمي كونها تعي الانطباع الأول للقارئ حول جودة التقرير الجمالية والعلمية، فتتمثل هذه الشكليات بمدى سلامة لغة التقرير العلمي من الأخطاء المتعلقة بالقواعد، ومدى التزام الكاتب بالدقة ووضوح العبارات، وخلو التقرير العلمي من الأخطاء الاملائية، والتزام الكاتب في التوثيق الصحيح الذي بدوره يؤكد علة مدى مصداقية وصحة المعلومات المعطاة ومراعات تنسيق المراجع حسب النظام المتفق عليه، وخلو التقرير العلمي من الأخطاء المتعلقة باستخدام علامات الترقيم ومن الأخطاء المطبعية.

 ما هو منهج التقرير العلمي؟ 

لا بد أن هناك منهج مشابه لجميع التقارير العلمية كونها تتحدد من خلال الإجابة على النقاط التي تتمثل في اجتناب التعميمات التي لا تسندها أدلة كافية وبالتالي اجتناب التحيز عند المقارنة، واجتناب المبالغات في تصوير السلبيات أو الإيجابيات، واجتناب التكرار الذي يقود القارئ الى الممل وغض النظر عن المعلومات وإن كانت صحيحة بصورة كاملة، وعدم الخروج عن جوهر الموضوع بالإسهاب في مواضيع ثانوية لا تتصل بصلب موضوع البحث التي بدورها تشتت انتباه القارئ، واجتناب حشو المتن بالأدلة التي لا تخدم الموضوع أو لا تضيف معلومات جديدة فيخلق نوع من الرتابة في سرد الموضوع وفي القراءة لدى القارئ، ووضوح مدلولات المصطلحات ومصداقيتها وثباتها واطرادها مما يولد الثقة المطلوبة للقارئ اتجاه عمل الكاتب من جهة واتجاه المعلومات المعطاة من جهة أخرى، والالتزام والوفاء بالخطة من حيث المنهج أو المضمون من أجل انشاء تقرير علمي سليم.

ختاماً إن إعداد التقرير العلمي يتطلب مهارةً كبيرةً من الباحث، فهي بدورها تعكس المجهود العلمي الذي قام به، وأن تدفعه لإنتاج المزيد من الدراسات التي تضع له بصمةً بين الأجيال المتعاقبة والتي تعود بالفائدة على المجتمع وأفراده. إن إعداد التقرير يتطلب دراسات عديدة وشاملة لمتغيرات عنوان التقرير العلمي من أجل شمول التقرير العلمي وخلق الثقة للقارئ التي بدورها تشجعه على الاقدام لقراءة تقارير علمية أخرى للكاتب ذاته.

لطلب المساعدة في إعداد الأبحاث العلمية يرجى التواصل مباشرة
مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

 مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟