الخصائص والسمات للتدقيق الاحترافي للتقارير


 مفهوم تدقيق التقارير 

هي مجموعة من المهام التي تصمم بها وتجري من خلالها عمليات الفحص والمراجعة والرقابة والمتابعة على التقارير، ويقوم بهذه الأمور شخص متخصص في عمليات التدقيق المتعلقة بالتقارير.

 أنواع تدقيق التقارير 

ويتم تصنيف تدقيق التقارير بناءً على نوع التقرير الذي يجرى له عملية التدقيق، وبهذا فقد صنفت تدقيق التقارير إلى:

أولاً تدقيق التقارير بالنسبة للزمن:

  1. تدقيق التقارير الدورية: وهذا النوع يتم فيه تدقيق التقارير بفترات زمنية ثابتة تتبع لنظام أو سياسة الشركة أو المؤسسة أو أنه يتبع لقانون مخصص لتدقيق التقارير كأن يطلب تدقيق التقارير للوزارة أو المؤسسة من قبل مؤسسة أخرى كل عام حسب القانون المتفق عليه، أو أن يتم تدقيق التقارير على فترات ثابتة كأن تكون تدقيق تقرير يومي، تدقيق تقرير أسبوعي، تدقيق تقرير شهري، تدقيق تقرير نصف سنوي، أو تدقيق تقرير سنوي.
  2. تدقيق التقارير غير الدورية: يتم التعامل مع تدقيق هذه التقارير في حدوث طارئ أو حدث تطلب إعداد التقارير اللازمة فيتم إجراء تدقيق التقارير لها، ويطلق عليها تدقيق التقارير المفاجئة أو الطارئة أو الاستثنائية، مما يبين ما حدث من أزمة أو خلل في المؤسسة، وتدقيق هذا الأمر للتقارير يترتب عليه أخذ قرار سريع طارئ.

ثانياً: تدقيق التقارير التي تمثل هدف أو مضمون أو شكل:

يتم تدقيق التقارير من هذا النوع تبعاً للغرض الذي جاءت لأجله، فقد يتم إجراء التدقيق على التقارير التي ترمي لهدف أو مقصد معين، أو يتم التدقيق بناء على المحتوى والمضمون الذي تشمله التقارير، أو يتم التدقيق من حيث الشكل الذي يتخذه التقرير.

ثالثاً: تدقيق التقارير الموجهة:

  1. تدقيق التقارير الداخلية: ويتم تدقيق التقارير الداخلية التي تكون موجهة من خلال أي قسم أو مستوى في الشركة إلى مجلس إدارة الشركة، أي أنها تتم داخل نطاق الشركة، ومثال عليها: تدقيق التقارير المالية، وتدقيق التقارير للموارد البشرية، وتدقيق تقارير الإنتاج.
  2. تدقيق التقارير الخارجية: ويتم تدقيق التقارير الخارجية التي تكون وجهة من داخل المؤسسة أو الشركة إلى أي جهة خارجية تتمثل في مؤسسة أو وزارة أو غيرها، ويتم هذا النوع من تدقيق التقارير خارج إطار نطاق الشركة، ومثال لتدقيق هذا النوع من التقارير التي ترسل للمراكز الصحية أو تدقيق التقارير التي ترسل إلى المراكز الإحصائية.

 الخصائص والسمات للتدقيق الاحترافي للتقارير 

تتعدد السمات والخصائص للتدقيق الاحترافي للتقارير وبمستوى مقبول، ومن هذه السمات:

  1. أن يكون هناك هدف لإجراء التقارير فيتم عمل تدقيق لها.
  2. أن يركز تدقيق التقارير على الاختصار في التقارير، فيفضل أن يكون منتج التدقيق شامل موجز لما يحمله التقرير.
  3. أن يتم تدقيق التقارير والتركيز على اللغة التي كتبت بها التقارير ومدى وضوحها.
  4. أن يتم فحص التوصيات والإجراءات أثناء التدقيق على التقارير.
  5. أن يتم تدقيق التقارير بمعرفة مدى ملاءمة الرسوم والخرائط البيانية لموضوع التقرير.
  6. أن يتم تدقيق التقارير خلال فترة زمنية محددة يقرها المدقق بالاتفاق مع الجهة القائمة على التقرير.

 الفوائد الناتجة عن إجراء عمليات التدقيق على التقارير 

  1. تدقيق التقارير تهدف لفحص مصداقية أحد مصادر المعلومات.
  2. يعتبر تدقيق التقارير أسلوب ووسيلة يتم بها المراقبة العملية لأعمال المؤسسة ومدى توثيقها ومصداقيتها.
  3. تدقيق التقارير تعمل على فحص الجديد في التقارير وبيانه عن ما هو قديم وغير مطلوب إظهاره.
  4. إن تدقيق التقارير يعمل على ضمان دقة ووضوح الرسالة بين الجهة المرسلة والجهة المستقبلة.
  5. إن تدقيق التقارير تعمل كأداة إثبات لبعض الأمور القانونية في المؤسسة.
  6. إن تدقيق التقارير تعمل على توفير للوقت المستخدم في إجراء وتنفيذ ما ذكر في التدقيق وكذلك تقلص الجهد المبذول في فهم التقرير واستيعابه.

 المواصفات التي تحكم على جودة تدقيق التقارير 

  1. تدقيق التقارير زمنياً: ويتم في هذا الجزء تقييم وتدقيق للفترة التي يتم فيها إجراء التقرير وتدقيقه ومراجعته وعرضه.
  2. التدقيق لبحث ارتباط الموضوع للتقارير: ويتم في هذا البند تدقيق التقارير من حيث شمولها للموضوع التي أعدت له، وأن يكون التقرير شامل ومجيب لكافة الأسئلة التي تخطر على بال القارئ أو متلقي تدقيق التقرير.
  3. تدقيق التقارير بالحكم على مصداقية البيانات: ويتم في هذا البند تدقيق ماهية البيانات التي يحتويها التقرير وهل كانت محل مصداقية للحكم، وتدقيق مدى دقة جمعها والحصول عليها وعلى المعلومات المدونة جميعها في التقرير.
  4. التدقيق من ناحية الحجم للتقارير: ويتم تدقيق التقارير من حيث الحجم الذي تناوله التقرير ومدى مناسبة التقرير للأمر المراد دراسته، فيتم تدقيق الحجم بما يتناسب مع محتوى التقرير فكبر وزيادة حجم التقرير لم تكن يوماً مقياساً لمدى اتقان التقرير أو دقته.
  5. التدقيق بالإقناع للتقارير: كلما كان مخرج تدقيق التقارير مقنعاً كلما كانت كفاءته أعلى وأفضل وكلما تم الاعتماد على مستواه في عملية التدقيق على التقارير.
  6. الأسلوب الذي تم به تدقيق محتوى التقارير: ويتم في هذا البند دراسة الأسلوب المستعمل في عرض التقارير التي تم تدقيقها، وهذا الأمر كلما كان واضحاً وسلساً كلما كان تدقيق التقارير مقبولة وسهلة الفهم.
  7. الموضوعية في تدقيق التقارير: يتوجب على القائم بعملية ومهمة تدقيق التقارير أن يكن موضوعياً في العمل والإجراء والمهمة المطلوبة منه، وعدم الانحياز لأي فئة أو جزء أثناء التدقيق على التقارير.

 التحديات والمصاعب التي تواجه تدقيق التقارير 

تواجه عمليات التدقيق التي تتعلق بالتقارير مجموعة من الصعاب والتحديات المختلفة منها:

  1. عدم امتلاك القائم بتدقيق الأساليب الكتابية للتقارير التي تمكنه من تدقيق التقارير بأعلى جودة.
  2. عدم وجود حصيلة معرفية تامة لدى القائم بتدقيق التقارير عن موضوع هذه التقارير.
  3. عدم قدرة أو نقص في إمكانية وصول القائم على التدقيق إلى الهدف المنشود للتقارير.

لطلب المساعدة في تدقيق التقارير يرجى التواصل مباشرة

مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن. 


مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا