نشر الأبحاث العلمية في المجلات الإلكترونية والورقية المحكمة

نشر الأبحاث العلمية في المجلات الإلكترونية والورقية المحكمة
اطلب الخدمة

نشر الأبحاث العلمية في المجلات الإلكترونية والورقية المحكمة


 نشر الأبحاث العلمية للحصول على الترقية: 

يهتم محاضرو الجامعات بإعداد ونشر الأبحاث العلمية للحصول على الترقيات العلمية، وهذه الأبحاث حتى يتم قبول نشرها والحصول على الترقية من خلالها يجب أن يتوافر فيها مجموعة من الشروط أهمها ما يلي:

1- البحوث العلمية التي يتم نشرها للحصول على الترقيات العلمية يشترط فيها إن تشتمل على إضافة لم يسبق الباحث أحد إليها.

2- إن البحث العلمي الذي يريد الباحث نشره للحصول على ترقية علمية، يجب أن يوسع من جوانب المعرفة في مجال تخصصه.

3- البحوث العلمية التي تقدم للنشر من أجل الحصول على الترقيات العلمية، يجب أن تقدم حلولًا للأسئلة المطروحة.

4- يجب أن تشتمل البحوث العلمية المقدمات للترقيات العلمية على رؤية وهدف واضحين.

5- يجب أن يتميز المنهج في البحث العلمي المقدم للترقية العلمية بوحدة الموضوع.

6- التوثيق في البحوث العلمية المقدمة للنشر بغرض الحصول على الترقيات العلمية يجب أن يكون توثيقاً علمياً صحيحاً، ويجب أن يتجنب الباحثون في هذه البحوث الإسقاط العلمي.

7- يتوجب على الباحث في بحثه العلمي الذي يريد نشره للترقية العلمية أن يقدم براهين تثبت صحة ما ذكره في البحث، وذلك بالاعتماد على الفهم والاستقراء والتفسير والاستنباط.


 نشر بحث علمي في مجلة إلكترونية محكمة: 

إن عملية نشر البحوث العلمية في المجلات الإلكترونية المحكمة تتم وفق مجموعة من الشروط المتمثلة فيما يلي:

1- أهمية البحث العلمي: فالبحث العلمي حتى يتم قبول نشره في مجلة علمية إلكترونية محكمة يجب أن يكون ذا أهمية وقيمة عاليتين.

2- جودة المحتوى: تهتم المجلات العلمية الإلكترونية المحكمة بشكل كبيرة بجودة محتوى البحوث العلمية المقدمة للنشر، لهذا يجب أن تكون البحوث القدمة للنشر في المجلات الإلكترونية المحكمة مكتوبة بأسلوب سليم، وخالية من الأخطاء اللغوية والإملائية.

3- توثيق المراجع: حيث إن توثيق المراجع من أهم الشروط التي يجب توافرها في البحوث العلمية المراد نشرها في المجلات العلمية الإلكترونية المحكمة، وذلك حتي يستطيع القراء التأكد من صحة المعلومات التي توجد في البحوث العلمية.

وبعد أن يتأكد الباحث من صلاحية بحثه للنشر في إحدى المجلات الإلكترونية المحكمة، يقوم بمراسلة المجلة، وتقديم البحث المراد نشره بشكل إلكتروني، وبعد تقديم البحث للنشر، تقوم المجلة الإلكترونية بتحكيم البحث، وقبول أو رفض نشره في المجلة الإلكترونية المحكمة.


 نشر بحث علمي في مجلة ورقية محكمة: 

بداية نشر البحوث العلمية كانت في المجلات الورقية المحكمة، حيث كانت المجلات المحكمة تنشر البحوث العلمية بشكل ورقي، وعلى الرغم من وجود المجلات الإلكترونية، إلا أن كثيراً من الباحثين يحرصون على نشر بحوثهم في المجلات الورقية المحكمة، ويجب على الباحث عند إرادة النشر في مجلة ورقية محكمة أن يراعي عدة معايير منها ما يلي:

1- يجب أن تكون المجلة الورقية المحكمة المراد النشر فيها لها تصنيف دولي، وقيمة اعتبارية.

2- من المهم أن يتأكد الباحث من أن المجلة الورقية المحكمة التي يريد نشر بحثه العلمي فيها تم إدراجها ضمن ISI.

3- إن البحث العلمي المراد نشره في مجلة ورقية محكمة يجب أن يكون متكاملاً، وأصيلاً وذا موضوع مهم.

4- يجب على الباحث أن يستخدم المصادر والمراجع في بحثه العلمي بحسب الطريقة التي تفرضها المجلة الورقية المحكمة التي يراد النشر فيها.

وتسهم عملية نشر البحوث العلمية في المجلات الورقية المحكمة في شهرة الباحث، وفي إيصال أفكاره لغيره، كما أن نشر البحث العلمي يضيف معلومات جديدة وحديثة للمجلة الإلكترونية الورقية.


 المقاييس العالمية للنشر العالمي: 

توجد مجموعة من المقاييس العالمية التي تتفق عليها معظم الجامعات والمجلات العلمية في العالم، ومن المقاييس العالمية لنشر البحوث العلمية المقاييس التالية:

1- إن المقياس العالمي لحجم الصفحة التي يكتب عليها البحث العلمي المقدم للنشر في إحدى المجلات العلمية هو A4.

2- البحث العلمي المقدم للنشر في إحدى المجلات العلمية يجب أن يكون عدد صفحاته في حدود 20 إلى 30 صفحة.

3- المقياس العالمي لحجم الخط في محتوى الأبحاث المقدمة للنشر، والمكتوبة باللغة العربية هو 14، ونوعه Simplified Arabic، والمقياس العالمي لحجم خط الهوامش في هذه الأبحاث هو 12.

4- المقياس العالمي لحجم الخط في محتوى الأبحاث المقدمة للنشر في إحدى المجلات العلمية، والمكتوبة باللغة الإنجليزية هو 14، ونوعه Times New Roman، والمقياس العالمي للخط الذي تكتب به الهوامش في هذه البحوث هو 12.

5- مسافة التباعد بين الأسطر المتفق عليها عالمياً في البحوث العلمية المقدمة للنشر هي 1 مفرد.


 الحصول على خطاب قبول النشر

بعد أن يتأكد الباحث من صلاحية بحثه للنشر في إحدى المجلات العلمية يقوم بمراسلة المجلة العلمية وتقديم بحثه لنشر، وثم يتنظر حتى تظهر نتيجة الحكم الخاصة بالنشر في المجلة العلمية، وفي حال قبلت المجلة العلمية نشر البحث العلمي فيها؛ فإن الباحث يحصل على خطاب قبول النشر في المجلة العلمية، وفي خطاب قبول النشر يكتب في منتصف أعلى الصفحة: (إفادة بقبول النشر)، وبعد ذلك يكتب في خطاب قبول النشر اسم الباحث، مع توجيه التحية إليه، ثم تكتب المجلة في خطاب قبول النشر أنها قبلت نشر البحث العلمي، وتذكر المجلة عنوان البحث، مع ذكر العدد، والمجلد، والشهر، والسنة، ثم تكتب خاتمة خطاب قبول النشر، ومن أمثلتها: (تقبلوا منا فائق الاحترام)، وعند الانتهاء من كتابة خطاب قبول النشر يتم كتاب اسم رئيس التحرير مع توقيعه، ثم كتابة اسم المجلة مع ختمها.


 فيديو: كيف ارسل بحثي لمجلة علمية 

  

لطلب المساعدة في كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة