مهارات وآليات تنسيق الأبحاث ورسائل الماجستير

مهارات وآليات تنسيق الأبحاث ورسائل الماجستير
اطلب الخدمة

مهارات وآليات تنسيق الأبحاث ورسائل الماجستير

 تنسيق الباحث لرسائل الماجستير 

رسالة الماجستير هي كتابة بحث قائم على أسس البحث العلمي الصحيحة يقوم الباحث بإعداده في فترة دراسة الماجستير وتعتبر رسالة الماجستير شرط حصول الباحث على درجة الماجستير، ودرجة الماجستير قائمة على تخصص الباحث في مجال معين حيث يتم جمع المصادر والوثائق والدراسات السابقة التي أجريت في موضوع الرسالة من قبل الباحث للوصول إلى هدف معين، ويتم تحديد الهدف من رسالة الماجستير من قبل جهة مشرفة على الباحث كما وتقوم هذه الجهة بالإشراف عليها بواسطة مجموعة من الخبراء في مجال البحث. وتعتبر رسالة الماجستير فرع من فروع الدراسات العليا حيث يمكن للباحث الحصول عليها بعد إتمام دراسة البكالوريوس وبعد الحصول على درجة الماجستير يمكن للباحث البدء بالتحضير لدرجة الدكتوراه.

يجب على الباحث بعد الانتهاء من كتابة رسالة الماجستير أن يقوم بتنسيقها وترتيبها وهناك مجموعة من الخطوات التي يجب أن يتبعها الباحث لإخراج رسالة الماجستير بأفضل صورة والتي تدل على مدى اهتمام الباحث بكتابة رسالة الماجستير وتعطي انطباعاً حسناً عن الباحث وراحة من قبل المشرفين عند مراجعة الرسالة وقراءتها:

  1. أن يقوم الباحث بكتابة وتنسيق صفحة عنوان رسالة الماجستير.
  2. كتابة الباحث للصفحة الخاصة بالمشرفين على رسالة الماجستير.
  3. كتابة وتنسيق الباحث لصفحة الشكر الخاصة برسالة الماجستير.
  4. كتابة وتنسيق الباحث لصفحة الإهداء الخاصة برسالة الماجستير.
  5. كتابة وتنسيق السيرة الذاتية الخاصة بالباحث مقدم رسالة الماجستير.
  6. كتابة وتنسيق الباحث لصفحة المحتويات الخاصة برسالة الماجستير.

كيفية تنسيق الباحث لرسالة الماجستير

يقوم الباحث بكتابة رسالة الماجستير بشكل كامل باستخدام خط أسود اللون مقاس 12، بينما يقوم بكتابة عناوين الأبواب في منتصف الصفحة، وبمقاس 18 وبخط عريض، وتتم كتابة العناوين الرئيسية بخط عريض مقاسه 16، بينما تتم كتابة العناوين التي تحت العناوين الرئيسية بشكل مباشر تكتب بمقاس 14وخط عريض، وتتم كتابة العناوين الجانبية بخط عريض مقاس 12، وكذلك تتم كتابة الجداول بخط عريض مقاس 12، ويتم كتابة الكلام تحت الأشكال بخط 12. وتعتبر الهوامش جزء مهم من الصفحة ويتم تحديد مسافة الهوامش بـ 3 سم من اليمين و2سم من اليسار بالنسبة للرسائل العربية، أما فيما يخص الرسائل الأجنبية فتحدد الهوامش بصورة عكسية حيث تكون من اليسار 3 سم ومن اليمين 2 سم.

بالإضافة إلى ذلك فإن ترقيم الباحث للصفحات يختلف بين الرسائل العربية والرسائل الإنجليزية، ففي الرسائل العربية يتم ترقيم الصفحات في أعلى الركن الأيسر، أما في الرسائل الأجنبية فترقم الصفحات في أعلى الركن الأيمن، وذلك إن كانت الرسالة تكتب على وجه واحد، أما في حال كانت الرسالة تكتب على وجهين فيتم ترقيم الصفحات في أسفل ومنتصف الصفحة سواء أكانت هذه الرسالة عربية أو إنجليزية.

أما بالنسبة للغلاف ففي البداية يقوم الباحث بوضع شعار الجامعة في أعلى الغلاف من الجهة اليمنى، يليه اسم الجامعة، فاسم الكلية، فكلمة الدراسات العليا، وبالنهاية اسم القسم، وفي منتصف الجزء العلوي من الغلاف يوضع عنوان رسالة الماجستير أو الدكتوراه، ويكتب في تحتها أن هذه الدراسة أًعدت لنيل درجة الماجستير والدكتوراه، ويذكر اسم القسم، وتحتها مباشرة يكتب اسم الطالب المقدم للبحث، وتحته يكتب بإشراف وفي السطر الذي يليه يذكر أسماء المشرفين على الرسالة، وفي منتصف السطر الأخير يوضع التاريخ الميلادي والهجري.

فهرسة رسائل الماجستير

فهرسة رسائل الماجستير هي عملية كتابة عناوين الفصول لرسالة الماجستير مما يساعد من يقرأ الرسالة أن يتعرف على محتويات رسالة الماجستير بشكل عام كما وتسهل عملية البحث عن معلومات معينة داخل رسالة الماجستير وبذلك توفر الوقت والجهد على مستخدم رسالة الماجستير.

ويكتب الفهرس من خلال كتابة العنوان الرئيسي لكل فصل من فصول رسالة الماجستير، ثم كتابة العناوين الفرعية الموجودة داخل هذا الفصل أسفل منه، ووضع رقم الصفحة في الجهة المقابلة لكل عنوان، بحيث يفتح الباحث على الفهرس فيجد لمحة عامة عن المواضيع التي تتناولها رسالة الماجستير، ويختار منها الموضوع الذي يريده ويجده بكل يسر وسهولة، وقد أصبح الاعتماد في وقتنا الحالي بسبب التطور التكنولوجي بشكل كلي على برامج الحاسوب مثل برنامج Microsoft Word، والذي أصبح بفضله من السهل كتابة وتنسيق وفهرست رسائل الماجستير.


 قواعد تنسيق رسائل الماجستير 

تتبع مختلف المراكز البحثية والجامعات طرق مختلفة تعتمدها في تنسيق وإخراج رسائل الماجستير والدكتوراه ومن بعض القواعد الازم اتباعها عند تنسيق رسائل الماجستير:

  1. اللغة المستخدمة في كتابة رسالة الماجستير: يجب استخدام الكلمات الصحيحة والاشتقاقات المناسبة من كل كلمة، كما يجب أن تتم الكتابة وفقاً لقواعد اللغة السليمة.
  2. الورق المستخدم في طباعة رسائل الماجستير: تطبع رسائل الماجستير على ورق مقاسه A4 ويراعى ترك الهوامش المناسبة من على جوانب الصفحات.
  3. فقرات رسالة الماجستير: يتم ترك فراغ في مقدمة كل فقرة بمقدار 1 سم، ويفضل ألا تكون الفقرات طويلة ويجب أن تكون كل الفقرات متناسقة مع بعضها البعض.
  4. ترقيم صفحات رسالة الماجستير: يتم ترقيم الصفحات الأولى في رسائل الماجستير بالحروف أما باقي صفحات الرسالة فيتم ترقيمها بالأرقام.

 أفضل برامج تنسيق رسائل الماجستير 

  1. برنامج Scrivener: يعد من أهم برامج تنسيق الأبحاث والرسائل العلمية، وأكثرها استخداماً في التنسيق بسبب سهولة استخدامه في تنسيق الرسائل، ومن مميزات هذا البرنامج أنه يوفر للطالب المجال لاختيار التنسيق المناسب، ويوفر أيضاً ميزة الكتابة الحرة، ويمكن للطالب كتابة المسودات، كما أنه يعطي الطالب حرية كبيرة في تنسيق عناوين الرسائل، كما أن هذا البرنامج يحتوي على مجموعة من الأدوات التي تسهل من مهمة الطالب أثناء قيامه بتنسيق الفقرات.
  2. برنامج LYX: يعد برنامج LYX من أهم برامج تنسيق رسائل الماجستير، وأكثر البرنامج انتشارا واستخداما وشهرة في تنسيق الرسائل، ويفضله الطلاب لسهولة التنسيق باستخدامه، يستطيع تتم عملية تنسيق الرسائل باستخدامه بسهولة ويسر.

كيف يقوم الباحث بتنسيق رسالة الماجيستير؟

  • عند كتابة رسالة الماجستير يجب على الباحث الالتزام بقواعد اللغة الفصحى في الكتابة بحيث يكتب الباحث نص رسالة الماجستير خالي من أي أخطاء إملائية كما ويجب على الباحث أن يلتزم بالقواعد النحوية بشكل صحيح فيجب أن تتم مراجعة كتابة رسالة الماجستير لغوياً إما من قبل الباحث أو مدقق لغوي له خبرة في التدقيق.
  • كما على الباحث عند كتابة رسالة الماجستير أن يلزم بأن يكون أسلوب الكتابة مشجع على القراءة ويخلو من أي جمل غير مفهومة بإتباع منهج واضح يقنع القارئ بتبني وجهة نظر الباحث، لهذا يجب إتباع أسلوب سهل وسليم ومشوق من قبل الباحث.
  • عند طباعة الباحث لرسالة الماجستير يستخدم الورق الخاص بالطباعة A4 ويلتزم الباحث بقواعد الكتابة مثل الهوامش على يمين ويسار الصفحة التي تتمثل في 3 سم بينما باقي الجوانب تتمثل في 2 سم.
  • استخدام الباحث خط مميز في كتابة رسالة الماجستير ويلزم أن تكون كتابة الباحث للعناوين الرئيسية بالأسود العريض وحجم خط الكتابة بارز ومناسب في العناوين بينما كتابة العناوين الفرعية والنص بخط أصغر وكتابة الحواشي بخط مناسب وتلك القواعد الأساسية التي يلزم إتباعها من قبل الباحث في الكتابة.
  • يجب أن تكون كتابة الباحث لفقرات رسالة الماجستير متوسطة الطول ويراعي الباحث كتابة الترقيم الخاص بالصفحات بحيث ترقم الصفحات الابتدائية بالحروق الأبجدية بينما باقي صفحات الرسالة بالأرقام.

 التحديات التي تواجه الباحث عند تنسيق رسالة الماجستير 

  1. ألا يمتلك الباحث القدرة التقنية على تنسيق رسالة الماجستير ويعتبر هذا التحدي الأكبر في مهمة تنسيق رسالة الماجستير للباحث، فضعف الباحث في المهارات التقنية قد يضر بكتابة رسالة الماجستير ويقلل من أهميتها. وفي هذه الحالة يستلزم على الباحث الاستعانة بمتخصص يقوم بمهمة التنسيق لرسالة الماجستير.
  2. صعوبة تعامل الباحث مع الأدوات التي تساعده على تنسيق رسالة الماجستير مثل برامج كتابة وتنسيق رسالة الماجستير المختلفة.
  3. ألا يكون الباحث على علم بالقواعد التي تتطلبها الجامعة ومعايير كتابة وتنسيق رسالة الماجستير التي تحددها الجامعة.
  4. خوف الباحث من أن تتم سرقة رسالة الماجستير عند ارسالها للتدقيق من قبل متخصص أو جهة أخرى لتنسيق رسالة الماجستير.

أهمية تنسيق رسالة الماجستير

تعتبر تنسيق رسالة الماجستير مهمة متخصصة  يقوم بتنفيذها شخص متخصص في عمليات التنسيق ولديه الخبرة والمهارة الكافية ليقوم بتنسيق رسالة الماجستير، وخصوصاً خبرة كافية في تنسيق رسائل الماجستير مما يضمن قيامه بمهمة تنسيق رسالة الماجستير بأفضل مستوى والحصول على أفضل نتيجة وأعلى جودة، ولا يشترط أن يقوم بتنسيق رسالة الماجستير الباحث بنفسه، وكما فأنه لا ننسى أن هناك العديد من فوائد  التي يضيفها الاهتمام بتنسيق رسالة الماجستير  وتزيد من أهميتها، وهذه الفوائد التي تعطي رسالة ماجستير مبنية وفق الخطط والقواعد الأكاديمية الصحيحة التي لا تحتمل وجود أخطاء تنسيقية تضر بأهمية وتنتقص من أهمية رسالة الماجستير العلمية.

تنسيق الرسائل


 استخدام برنامج Microsoft Word في تنسيق رسالة الماجستير 

يعتبر برنامج Microsoft word من أشهر برامج معالجة وتنسيق النصوص وأكثر برنامج انتشاراً ويجب على كل من يتعامل مع كتابة النصوص وبالأخص رسالة الماجستير أن يتقن التعامل مع هذا البرنامج لما له من دور كبير في تسهيل عملية كتابة وتنسيق رسالة الماجستير، يوجد العديد من الخطوات لتنسيق رسالة الماجستير باستخدام البرنامج وهي كالتالي:

  1. تكتب عناوين فصول رسالة الماجستير باستخدام البرنامج في منتصف الصفحة ويكون حجم الخط 18، بينما تكتب العناوين الرئيسية داخل فصول رسالة الماجستير بحجم 16 وتكون بخط ذو سمك عريض بينما تكون العناوين الفرعية بحجم 14 وبسماكة عريضة.
  2. عند كتابة عناوين الجداول باستخدام البرنامج داخل رسالة الماجستير تكتب في أعلى الجدول وبخط حجمه 12 وسماكة عريضة.
  3. عند كتابة عناوين الصور أو الأشكال باستخدام البرنامج في رسالة الماجستير تتم كتابة العنوان أسفل الصورة بحجم 12 عريض.
  4. قبل تحكيم رسالة الماجستير يجب أن يتم ترك مسافة سطرين بين كل سطر والذي يليه حتى يترك من يقوم بتحكيم الرسالة ملاحظاته، أما عند التسليم النهائي فيتم ترك مسافة واحدة بين كل سطرين.
  5. يحتوي جدول الأشكال في رسالة الماجستير جميع الأشكال والصور بكافة أنواعها.
  6. يتم عند تنسيق رسالة الماجستير مراعاة استمرار تسلسل الصفحات التي تحتوي على أشكال مع باقي صفحات رسالة الماجستير باستخدام البرنامج.
  7. يجب الاهتمام بترتيب فصول البحث باستخدام البرنامج ، فتبدأ رسالة الماجستير بالمقدمة.
  8. يجب ألا تزيد نسبة الإطار النظري في رسالة الماجستير عن 30% من عدد صفحات رسالة الماجستير.
  9. يجب الاعتماد على دليل الجامعة التي تقدم لها رسالة الماجستير في تنسيق الرسالة.
  10. يتم عرض المنهج التصميمي المستخدم في رسالة الماجستير والأدوات المساعدة بالطريقة التي يشير إليها دليل الجامعة.

برنامج Scrivener

 يعد هذا البرنامج من أهم برامج تنسيق الرسائل العلمية، وأكثرها استخداما وذلك نظرا لسهولة استخدامه، ويتميز هذا البرنامج بإفساح المجال للطالب لاختيار التنسيق الذي يفضله، حتى أنه يستطيع أن يكتب كتابة حرة، ويسمح هذا البرنامج للطالب بكتابة المسودات، كما أنه يعيطه حرية كبيرة في تنسيق العناوين، كما أن هذا البرنامج يحتوي على مجموعة من الأدوات التي تسهل من مهمة الطالب أثناء قيامه بالتنسيق، وتبعده عن التشتت الذي يتعرض له أثناء استخدامه لبرنامج الورد، كما أنه على الطالب الانتقال بين فصول، كما أن هذا البرنامج يعد من البرامج المرنة، حيث يتمكن الطالب من عرض عدة مشاريع في نفس الوقت، كما يتيح للطالب استخدام القالب الذي يتوافق مع رسالته، كما أن هذا البرنامج يحفظ بشكل تلقائي، وبذلك يحفظ ما قام به الطالب في حال حدث انقطاع للتيار بشكل مفاجئ، كما يتيح هذا البرنامج تحديد عدد الكلمات التي سوف يلتزم فيها الطالب في كل فصل، ويقوم البرنامج بتنبيه الطالب بشكل تلقائي في حال تجاوز الحد المطلوب، حيث يضع إشارة حمراء بعد أن يتجاوز الطالب الحد المسموح به، ويختار الطلاب العديد من الطلاب العرب هذا البرنامج وذلك نظرا لدعم هذا البرنامج للغة العربية، ولقد وفرت الشركة المنتجة لهذا البرنامج فريق دعم احترافي ومتميز مهمته الرد على استفسارات الطلاب المختلفة حول هذا البرنامج الأمر الذي جعله واحدا من أهم برامج تنسيق الرسائل العلمية.


 الطريقة التقليدية في تنسيق البحث العلمي 

وتتم هذه الطريقة على مرحلتين متتابعتين وهما:

  • تنسيق البحث يدوياً: يقوم المنسق بطباعة نسخة من البحث، ومن ثم يقوم بمراجعة وفحص وتدقيق البحث، ومن ثم تحديد الأخطاء وتصحيحها لتنسيق البحث على الورق وتتم هذه المرحلة لجميع محتويات البحث، وبهذا تنتهي المرحلة الأولى من تنسيق البحث تقليدياً.
  • تنسيق البحث تقنياً: هذه المرحلة هي استكمال لمرحلة التنسيق اليدوي للبحث حيث يقوم من يعمل في مجال تنسيق البحث العلمي بجمع الملاحظات والتنسيق التي تم تأكيدها على النسخة المطبوعة، والتأكد من أن التنسيق تم تعديله على النسخة الأصلية. ومن ثم القيام بعملية المراجعة والتدقيق حتى يتم التأكد من أنه قد تم التنسيق بشكل كامل ونهائي وبهذا الشكل تنتهي عمليات تنسيق البحث بطريقة التنسيق التقليدي. بالرغم من صعوبة التنسيق بهذه الطريقة إلا أن الزبون قد يكون طلب هذه النوع من التنسيق أو أن المنسق يعتمد هذه الطريقة في عمله.

الطريقة التقنية في تنسيق الأبحاث العلمية

وتتم هذه الطريقة في تنسيق البحث العلمي بطريقة تقنية بحتة دون التطرق لاستخدام الورق المطبوع والتعديل عليه كما في الطريقة الأولى، وكما تعتمد هذه الطريقة على مستوى المهارات التقنية التي يمتلكها من يعمل في تنسيق البحث العلمي، وتعتمد الطريقة التقنية في تنسيق البحث العلمي على مدى قدرة من يعمل في تنسيق البحث العلمي في التعامل مع جهاز الحاسوب وقدراته في استخدام برنامج مايكروسوفت وورد في تنسيق البحث، وهذه الأمور كافة تساعد منسق الأبحاث في مهمته، وتهيئ له الحافز في القيام بمهمته، وهذه الطريقة تعد اختصاراً كبيراً للطريقة الأولى فيما إذا كان المنسق شخص تقني بالدرجة الأولى.


 من الذي يقوم بعملية تنسيق الأبحاث العلمية 

لا يعتبر تنسيق الأبحاث العلمية أمراً سهلاً كما أنه لا يعتبر الأمر الصعب، لكن عملية تنسيق الأبحاث العلمية مهمة تتطلب المعرفة والخبرة وعلى من يعمل في مجال تنسيق الأبحاث العلمية أن يتمتع ببعض المهارات التي تجعل من عمله أداة مهماً لتحقيق فائدة البحث العلمي واخراجه بصورته المناسبة التي تحفظ مكانته ومن هذه المهارات والصفات التي يجب ان تتوافر فيمن يعمل في مجال تنسيق الأبحاث العلمية:

  • يسعى من يعمل في مجال تنسيق الأبحاث العلمية إلى إخراج منتج متميز من خلال أدائه لمهمة تنسيق الأبحاث العلمية.
  • أن يكون من يعمل في مجال تنسيق الأبحاث العلمية خبيراً لأهمية عملية التنسيق في الأبحاث العلمية.
  • أن يتصف من يعمل في تنسيق الأبحاث العلمية بالتركيز وسعة الصدر وبمستوى عالي من الصبر.
  • أن يحترف من يعمل في مجال تنسيق الأبحاث العلمية المهارات التقنية الكافية لتساعده في عملية التنسيق.
  • أن يتحلى من يعمل في مجال تنسيق الأبحاث العلمية بدقة الملاحظة وسرعة انتباه.
  • أن يمتلك من يعمل في تنسيق الأبحاث العلمية معرفة جيدة بقواعد اللغة بحيث يتمكن من التحقق من صحة الكتابة وخلو النصوص من الأخطاء اللغوية أثناء عملية التنسيق.
  • أن يكون من يقوم بتنسيق الأبحاث العلمية ذو خبرة ممتازة في استخدام علامات الترقيم، والمعرفة الكافية بمواقع استخدامها، وضرورة استخدام كل علامة ترقيم منها.
  • أن يكون من يقوم بتنسيق الأبحاث العلمية ذو خبرة في التعامل مع دليل تنسيق الأبحاث العلمية التابع للجامعة.

 متطلبات تنسيق الأبحاث العلمية 

تشترط الجامعات أن يتم تنسيق الأبحاث العلمية بنسق موحدة توجب على الباحثين الالتزام بها ومن الجوانب التي تشترطها الجامعات وينبغي على من يعمل في مجال التنسيق أن يكون ملماً بها:

  1. طريقة كتابة البحث: تتطلب الجامعات استخدام طرق معينة في كتابة الأبحاث العلمية مثل استخدام برنامج Microsoft Word في كتابة الأبحاث العلمية.
  2. طباعة الأبحاث العلمية: يجب طباعة الأبحاث العلمية على ورق A4.
  3. مراعاة حجم الخط في الكتابة.
  4. استخدام نوع خط Simplified Arabic في كتابة الأبحاث باللغة العربية، واستخدام خط Times New Roman في كتابة الأبحاث باللغة الإنجليزية.
  5. كتابة صفحة تحتوي على بيانات الباحث مثل (اسم الباحث، عنوانه، درجته العلمية، مكان عمله وغيرها).
  6. تنسيق الهوامش بشكل مناسب بحيث تكون 3 سم من اليمين واليسار و2 سم من أعلى وأسفل.
  7. أن يحتوي البحث على قائمة الملاحق والمراجع.
  8. أن تكتب عناوين الجداول أعلاها بينما تكتب عناوين الصور أسفلها.

برنامج LYX لتنسيق الأبحاث العلمية

 يعد برنامج LYX برنامج مهم في مجال تنسيق الأبحاث العلمية، وأكثر برنامج انتشاراً واستخداماً وشهرة في مجال التنسيق، ويعتمد هذا البرنامج بشكل رئيسي على لغة latex التي يتم استخدامها منذ القدم، حتى أنها كانت تستخدم قبل أن يكون هناك حاسوب، ويفضل الطلاب كثيراً هذا البرنامج في التنسيق لسهولة استخدام البرنامج ، حيث يتقن الطالب البرنامج بكل يسر وسهولة، كما أن هذا البرنامج يدعم عدد كبير من اللغات، وتعد اللغة العربية من بين لغات البرنامج، ويتميز هذا البرنامج بتنوع خطوطه، ومن أكثر خطوط البرنامج استخداما الخط الشهرزادي والخط الأميري، ويسمح هذا البرنامج للطالب باستخدام نمط الخط الذي يناسب رسالته العلمية. ويتميز هذا البرنامج بوجود العديد من القوالب الجاهزة والتي تتناسب مع الاختصاصات المختلفة لرسائل الماجستير، ومن أبرز قوالب هذا البرنامج:

أربعة قوالب  IEEEلمقالات مجلة ومعهد هندسة الكهرباء والالكترونيات.

ثلاث قوالب AcmSig لمقالات مجلة مجتمع لغات البرمجة.

قالب AEA لمقالات مجلة مجتمع لغات البرمجة.

قالب AGU لمقالات مجلة الاتحاد الأمريكي للعلوم الجيوفيزيائية.

قالب AA لمقالات مجلة العلوم الفلكية والفيزيائية الفلكية.

قالب UMB لمقالات المجلة الدولية للفيزياء الحديثة.

قالب ICUR لمقالات المجلة الدولية لعلوم البلوريات.

قالب IOP لمقالات مجلة معهد الفيزياء.

قالب springer لمقالات وكتب شركة springer للنشر.

قالب Els لمقالات مجلة شركة Elsevier للنشر.


التوضيح بمدى ضرورة وأهمية تنسيق محتوى أبحاث ورسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة

تعد عملية ترتيب وتنسيق محتوى رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة هي الخطوة والمرحلة الضرورية والنهائية وكذلك تعتبر تنسيق الأبحاث مرحلة ختامية لازمة لتأكيد وكذلك لضمان مستوى دقة وكذلك ترتيب وتنظيم هيئة وشكل الرسالة الكامل بشكل كلي ونهائي وكذلك إن عملية تنسيق رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة هي التي يمكن أن يضمن خلوها من كافة الأخطاء والمشاكل، فتعتبر أيضاً عملية ومرحلة تنسيق رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة هي خطوة لا يمكن ولا يحتمل الأمر الاستغناء عنها والتخلي عن القيام بها عند إعداد العمل البحثي.

ومن المتعارف عليه أن عملية تنسيق رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة قد تشكل السبب الأساسي في حال إهمال إجراء التنسيق للأبحاث وكذلك إغفالها في التسبب بمشكلة وبفشل في الدراسة وذلك على الرغم من مضمون محتواها الغني والمتكامل فإن الالتزام بالشكل والهيئة والترتيب والتنسيق النهائي والختامي لدراسة الماجستير بالسعي لاتباع كافة التنسيقات وكذلك القواعد الواردة في مضمون دليل الجامعة لرسائل الماجستير وكذلك معايير وأسس تنسيق مضمون رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة المذكورة فيه تعتبرها أحد أهم الخطوات الأساسية والرئيسية قبل أن يتم إجراء طباعة لمحتوى الرسالة ومن ثم تقديمها بصورتها وهيئتها الختامية النهائية وتقديمها سواء للجنة المشرفة أو للجنة التقييم.

تنسيق الرسائل العلمية


 ما هي ضرورة تنسيق محتوى البحث العلمي باستخدام الوورد؟ 

يعتبر هذا سؤال واستفسار يتوجب على كل باحث علمي أن يكون مطلعاً على ماهية الإجابة عنه ليقوم بإجراء التنسيق لمضمون الرسالة البحثية الخاصة به باحترافية، وذلك حيث أن برنامج مايكروسوفت وورد هو الوسيلة والطريقة الأساسية للتنسيق التي تم برمجتها وذلك بهدف أن يقوم الباحث العلمي بكتابة مضمون بحثه والرسالة العلمية للباحث ومن ثم تنسيق ومراجعة وتدقيق دراسة الباحث العلمية.

وكذلك من المتعارف عليه أنه لكتابة وتنسيق مضمون البحث ورسالة الماجستير العلمية باستخدام برنامج الورد عدد ومجموعة متنوعة من الشروط والأسس والمعايير الخاصة بعملية التنسيق والتي يتوجب على الباحث العلمي أن يقوم بالاطلاع عليها وإدراكها وكذلك معرفتها وتحقيق الالتزام بها لإتمام التنسيق بصورة جيدة، وذلك حيث أنه قد قامت كافة الجامعات العالمية بالعمل على تحديد هذه الأسس والمعايير الخاصة بالتنسيق من أجل العمل على توحيد نمط وآلية كتابة محتوى ومضمون لمحتوى البحوث العلمية ورسائل الماجستير والعمل على تنسيقها.


 ما هي طريقة وآلية تنسيق البحث العلمي باستخدام برنامج مايكروسوفت أوفيس وورد؟ 

إن إجراء تنسيق لمحتوى العمل البحثي باستخدام برنامج المايكروسوفت أوفيس وورد يتطلب من الباحث أن يقوم بمجموعة من المراحل البحثية المتتالية والمتتابعة، وتكون مراحل وخطوات تنسيق المحتوى البحثي العلمي في برنامج مايكروسوفت أوفيس وورد كالتالي:

  • المرحلة الأولى في تنسيق المحتوى العلمي لرسالة الماجستير في الوورد: قبل المباشرة في عملية التنسيق يجب أن يجري الباحث كتابة مضمون رسالة الماجستير العلمية باستخدام خط قياس وحجم 12، وأن يكون من نوع Times new roman.
  • المرحلة الثانية في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: يقوم الباحث العلمي بتنسيق عناوين الأبواب الخاصة بالبحث وأن يقوم بكتابتها في منتصف السطر، أن يكون مستخدما خطاً مقاسه 18.
  • المرحلة الثالثة في تنسيق المحتوى البحثي لرسائل الماجستير في الوورد: ينظم وينسق الباحث العلمي العناوين الرئيسية بحيث يقوم بكتابتها باستخدام الخط العريض أو السميك(bold) وأن يكون بمقياس حجم 16.
  • المرحلة الرابعة في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: تنسيق العناوين الثانوية أو الفرعية يتوجب على الباحث أن يقوم بكتابتها أسفل العناوين الأساسية والرئيسية بشكل وبصورة مباشرة، وأن يكون باستخدام الخط السميك أو العريض (bold)، ويجب أن يكون حجم الخط المستخدم فيه 14.
  • المرحلة الخامسة في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: تنسيق العناوين الجانبية يقوم الباحث العلمي بكتابتها باستخدام خط عريض أو سميك (bold) وأن يكون حجم الخط بمقياس 12.
  • المرحلة السادسة في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: يتم تنظيم وتنسيق عنوان الجداول بحيث أنه يجب أن يقوم الباحث بتنسيقه ووضعه فوق موضع الجدول مباشرة، كما أنه يجب أن يستخدم الباحث العلمي في كتابته لعنوان الجدول الخط العريض والسميك (bold) وأن يكون بقياس 12.
  • المرحلة السابعة في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: تنسيق عنوان الأشكال بحيث أنه يجب أن يقوم الباحث بتنسيقها ووضعها في أسفل موضع الجدول مباشرة، وأنه يجب أن يقوم بكتابتها بخط عريض وسميك (bold) وأن يكون بحجم وبقياس 12.
  • المرحلة الثامنة في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: تنسيق المسافة بين السطور في محتوى رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة: يتوجب على الباحث أن يقوم بتنظيم المسافة بين السطور في محتوى رسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراة بمقدار مسافتين قبل أن يتم العمل على إجراء تحكيم وتقييم للدراسة العلمية وللبحث العلمي، وذلك سعياً لترك مجال لكي يسمح بإضافة أي ملاحظات أو تعقيبات وتعليقات عليه يمكن أن تعطيه إياها لجنة التقييم والمناقشة، ومن ثم بعدها يقوم الباحث العلمي بتقليص المسافة إلى مقدار مسافة واحدة في محتوى النسخة النهائية والختامية لمحتوى البحث العلمي والتي يقوم بإعدادها لعملية الطباعة لمضمون لأبحاث الماجستير.
  • المرحلة التاسعة في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: يكون تنسيق الهوامش للنص المكتوب باللغة الإنجليزية بمقدار 2 سم من جهة اليمين للصحفة، وبمقدار 3 سم من جهة اليسار للصفحة.
  • المرحلة العاشرة في تنسيق التكوين البحثي لرسائل الماجستير العلمية في الوورد: تنسيق الهوامش للنص المكتوب باللغة العربية بحيث أنه يجب أن يكون مقدار الهامش على يمين الصفحة بمقدار 3 سم، وأن يكون مقدار الهامش على يسار الصفحة بمقدار 3 سم.
  • المرحلة الحادية عشرة في تنسيق المحتوى البحثي لرسائل الماجستير في الوورد: ترقيم مضمون الصفحات للأبحاث والرسائل العلمية المكتوبة باللغة العربية فيجب أن يكون الترقيم للصفحات في الركن والجانب الأيسر الأعلى ويتم اعتماد هذا في حال كانت الرسالة تطبع على وجه واحد، أما في حال كانت طباعتها على وجهين فإن عملية الترقيم لمضمون الأبحاث ورسائل الماجستير العلمية يجب يكون في أسفل وفي منتصف الصفحة.
  • المرحلة الثانية عشرة في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: ترقيم مضمون الصفحات المكتوبة باللغة الإنجليزية يكون في الركن والجانب الأيمن الأعلى للصفحة، وكذلك في حال إذا تمت طباعتها على كلا الوجهين فإن عملية الترقيم يجب أن تكون في أسفل وفي منتصف الصفحة.
  • المرحلة الثالثة عشر في تنسيق المحتوى البحثي في الوورد: يتوجب على الباحث أن يعمل على ذكر رقم الأشكال والرسومات وكذلك من ثم الإشارة إليها في داخل متن محتوى الصفحة، وكذلك يتم هذا الأمر عن طريق قيامه بوضع الرقم الخاص بالتسلسل لكل شكل ممن الأشكال بين قوسين.

وكذلك يدخل في جزء وقسم الأشكال جميع الرسوم البيانية في رسائل الماجستير وكذلك الصور الضوئية في إعداد التكوين العلمي لرسالة الماجستير، كذلك يتوجب على الباحث أن يقوم بوضع الشكل في أدنى مكان يقرب من المكان الذي يتم ذكره فيه في داخل رسالة الماجستير، ومن ثم يتم العمل على ترقيمه من خلال إعداد وكتابة كلمة ومفردة شكل ومن ثم يتم تحديد رقمه، ومن ثم يسعى لكتابة عنوان ومسمى الشكل في رسالة الماجستير.


مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة