شرح عناصر مقترح البحث العلمي

شرح عناصر مقترح البحث العلمي
اطلب الخدمة

شرح عناصر مقترح البحث العلمي

 مقترح البحث العلمي Research Proposal 

عند رغبة الباحث في إعداد بحث علمي وكتابته لابد أن يتطلع على خطوات كيفية إعداد البحث العلمي وذلك ليقوم الباحث بالقيام بجميع خطوات البحث العلمي بالترتيب وذلك ليتصف بحثه العلمي بالكمال وهذا من أهم بنود تقييم البحث العلمي، أما من حيث خطوات إعداد البحث العلمي فتكون البداية من اختيار الباحث  لموضوع البحث العلمي وتكوين خلفية حوله وذلك بجمع المعلومات حول الموضوع وتنسيق وترتيب الأفكار، ومن ثم يأتي خطوة إعداد الباحث لخطة ومقترح البحث العلمي Research Proposal وهي تعتبر الخطوة الرابعة من خطوات إعداد البحث العلمي ومن هنا يمكننا القول بأنها البداية الحقيقية والفعلية لكتابة البحث العلمي وتعتبر الخطوة الأهم؛ وذلك لاعتبار مقترح البحث العلمي أساس البحث العلمي والصورة المصغرة عنه ومن خلال مقترح البحث Research Proposal يقوم الباحث بإقناع مشرف البحث العلمي بموضوع البحث العلمي وليتم الموافقة عليه ومن بعدها يبدأ الباحث بكتابة البحث العلمي بكافة محتوياته بدءاً من غلاف البحث العلمي حتى قائمة محتويات البحث العلمي، إذاً مقترح البحث العلمي Research Proposal تمهيد معرفي عن موضوع ومشكلة البحث العلمي، لذا لابد من كتابة الباحث لخطة ومقترح البحث بأسلوب إبداعي ومتميز.

سنتناول في هذا المقال العديد من النقاط التي تدور وتتحدث حول مقترح البحث العلمي أو ما يسمى بــــــ Research Proposal، فأول ما سنتعرف عليه هو مفهوم مقترح البحث العلمي وما حوله ومن ثم ننتقل إلى محتويات مقترح البحث، ولو تأملنا قليلاً في هذا العنوان سيخطر في بالنا سؤال عن التشابه بين خطة البحث العلمي ومقترح البحث العلمي Research Proposal أم هل هما نفسهما وهذا ما سنوضحه فيما يلي، بالإضافة إلى الأخطاء التي لابد من الباحث أن يجنب الوقوع فيها عند كتابة مقترح البحث Research Proposal.


ما المقصود بمقترح البحث العلمي Research Proposal؟

هي خلفية مسبقة ومصغرة عن البحث العلمي ومحتوياته وتضم مشكلة الدراسة وأهدافها، يقوم الباحث بإعدادها ليظهر للمشرف مدى معرفته بالموضوع الذي قام بدراسته وإقناعه بالموضوع، ليباشر الباحث بالعمل به ودراسته من جميع النواحي؛ لذا يجب على الباحث أن يضع كل ما بوسعه من أساليب ووسائل إقناع، ومن أهم ما يقنع المشرف بمقترح البحث العلمي Research Proposal هو احتواءه على مشكلة حديثة العصر، غير متكررة، مهمة ولم يتم التوصل إلى حل نهائي لها، واحتواء مقترح البحث العلمي Research Proposal على كافة محتويات المقترح من العنوان إلى الملخص، حيث يعتبر مقترح البحث هو الوسيلة الأولى لإقناع الباحث للمشرفين على البحث العلمي قبل البدء بأي شيء.


 حجم وشكليات مقترح البحث العلمي Research Proposal 

يعتبر حجم مقترح البحث العلمي Research Proposal من المسلمات التي يجب الالتزام بها فلا تقل عن أربع صفحات ولا يزيد مقترح البحث العلمي عن عشر صفحات أي ما يقارب ثلاثة آلاف كلمة، وحجم الصفحة يكون A4 أي مقاسها 21سم× 29سم.

ويتم كتابة مقترح البحث Research Proposalبلغتين وهي لغة الأم واللغة الإنجليزية وتقديم الباحث لها إلى اللجنة المشرفة على البحث العلمي، أما من حيث الضوابط الشكلية لمحتويات خطة ومقترح البحث العلمي Research Proposal فيكون حجم الخط 12 ونوع الخط Times New Roman.


 هل يختلف مقترح البحث العلمي عن خطة البحث العلمي؟ 

الإجابة بالطبع نعم يختلف مفهوم مقترح البحث العلمي Research Proposalعن مفهوم خطة البحث العلمي، ولكن يتشابها في كثير من النقاط ويتخلفا أيضاً في العديد من النقاط، وعلى الرغم من ذلك إلا أن خطة البحث العلمي ومقترح البحث Research Proposal يتعبرا وجهين لعملة واحدة، سنوضح الآن نقاط الاختلاف والتشابه بين مقترح البحث Research Proposalوبين خطة البحث العلمي، فسيتم تلخيصهم فيما يلي:

  • يختلفا خطة ومقترح من حيث الهدف الخاص: فالهدف من مقترح البحث العلمي هو المواقفة للباحث على موضوع البحث العلمي، أما الهدف من خطة البحث العلمي هو تحديد طريق سير البحث العلمي أمام الباحث.
  • يتشابها خطة ومقترح البحث Research Proposal من حيث إعدادهم: فيقوم الباحث بإعداد خطة ومقترح البحث العلمي قبل البدء بإعداد البحث العلمي، ويعتبرا صورة مبدئية وأولية للبحث العلمي.
  • مقترح البحث العلمي Research Proposalيتحدد عدد صفحاته ما بين خمس صفحات إلى عشر صفحات (وهي تعتبر من القوانين التي يجب الالتزام بها)، أما خطة البحث العلمي فللباحث حرية عدد الصفحات الخطة ولكن إلى الحد المعقول.
  • مقترح البحث العلمي ثابت لا يمكن أن يتم تغيير، أما خطة البحث العلمي تحتوي على متغيرات تتبعها.
  • أما التشابه الأكبر بين مقترح وخطة البحث العلمي في كونهما يتم فيهما توضيح مشكلة البحث العلمي وأهمية البحث العلمي.


 مما يتكون مقترح البحث العلمي Research Proposal؟ 

كما قولنا إن خطة البحث العلمي تختلف عن مقترح البحث العلمي Research Proposal فإذاً محتويات ومكونات مقترح البحث العلمي Research Proposal تختلف عنها، ولكن لا تختلف كلياً في المحتويات، وذلك لأنهما يتشابها في بعض المحتويات، ولكن سوف نذكر كافة وشتى محتويات خطة ومقترح البحث العلمي الذي يجب أن يعرفها الباحث وهي ما يلي:

  1. مقدمة وصفية عن مقترح البحث العلمي Research Proposal: ولابد أن يراعي الباحث أن تكون المقدمة الشاملة ومختصرة في آن واحد أي أنها تشمل موضوع البحث العلمي من كافة الجوانب والنواحي.
  2. أسباب اختيار الباحث لموضوع البحث العلمي ودوافع الباحث.
  3. أهداف موضوع مقترح البحث العلمي: وهنا تكتب الأهداف التي سيقوم البحث العلمي بتحقيقها وليس مقترح البحث.
  4. الدراسات السابقة: ويدرس الباحث ثلاث دراسات سابقة، ويتم دراستها أيضاً في خطة البحث والبحث العلمي والهدف من تكرار الدراسات في كل مكان هو التعديل عليهم في حالة لم يكونوا مناسبين حتى يتم وصولهم إلى أفضل الدراسات السابقة في البحث العلمي.
  5. كتابة الباحث في خطة ومقترح البحث منهجية ووسائل البحث العلمي.
  6. النتائج المتوقعة بما معناه الفرضيات.
  7. الخطة الزمنية للبحث العلمي: وهو الوقت التي سوف يحتاجه الباحث في إعداد البحث العلمي كافة.
  8. المصادر والمراجع التي احتوت عليها الخطة.

 مثال تطبيقي لخطة الأبحاث العلمية 

أولاً- عنوان خطة الأبحاث العلمية:

سيكون عنوان خطة البحث العلمي هو تزايد البطالة وأسبابها.

أما الشرح عن عنوان الخطة هو لابد أن يكون عنوان خطة الأبحاث العلمية مختصر وواضح ومصاغ بأسلوب جيد.


ثانياً- مقدمة خطة الأبحاث العلمية:

ستكون مقدمة خطة البحث العلمي كالتالي: بعد تخرج الطالب من المرحلة الجامعية يعتقد أن هناك الكثير من الحياة الوردية التي تنتظره وخاصة أنه يعتقد بالانتهاء من الدراسة أي يعني تبدأ راحة الفرد، هو لا يعلم أن الحياة الصعبة تبدأ بعد الانتهاء من الجامعة، وذلك لأن العمل أو الوظيفة لا تأتي إليك لذا عليك السعي في كل مكان للحصول على العم، خاصة وأن عالمنا المعاصر يشير إلى تزايد عدد البطالة بدرجة عالية خاصة بعد تزايد أعداد الأفراد المتعلمين في كافة أنحاء العالم، وذلك نتيجة الانتشار السريع للعلم؛ لذا لابد أن يقوم الإنسان بالممارسة المستمرة والملاحقة لما يتنشر ويتطور من علم، حتى لو لم يحظى الفرد بأي عمل فعليه التفكير في أعمال حرة وتكوين رأس مال وذلك لافتتاح مشروع بدل من انتظار العمل في أي مجال.

شرح عنصر مقدمة خطة البحث العلمي: يجب أن تحتوي مقدمة خطة البحث العلمي على مشكلة الدراسة الذي سوف يتناولها الأبحاث العلمية، وموضوع الدراسة، وأهمية هذا البحث العلمي، وتتسم مقدمة خطة الأبحاث العلمية بأسلوبها البسيط والجذاب.


ثالثاً- مشكلة الدراسة في خطة البحث:

ستكون المشكلة في خطة الأبحاث العلمية كالتالي: تتلخص مشكلة الدراسة في خطة الأبحاث في السؤال الرئيسي الآتي: ما أسباب زيادة عدد البطالة؟ ويندرج تحتها الأسئلة الفرعية الآتية: ما هي آخر إحصائيات أعداد البطالة؟، كم كان عدد البطالة قبل عشر سنوات؟، ما مدى انتشار البطالة في العالم؟، أكثر الأماكن انتشار البطالة فيها؟

شرح عنصر المشكلة في خطة البحث العلمي: لابد أن يتم صياغة مشكلة الدراسة في خطة الأبحاث العلمية بشكل خاص ومحدد على شكل أسئلة منها سؤال رئيسي والباقي أسئلة فرعية، يعتبر تحديد مشكلة الدراسة في خطة البحث العلمي هي من أهم خطوات إعداد خطة البحث العلمي، ولابد أن يقوم الباحث بصياغة التساؤلات في خطة الأبحاث العلمية بأسلوب جيد وعدم تكرار محاور الأسئلة بصياغات أخرى وذلك لأنه من المفترض أن كل سؤال في خطة البحث العلمي يناقش محور من محاور الأبحاث العلمية)


رابعاً- نموذج الدراسة في خطة البحث:

سيكون النموذج الدراسي في خطة البحث العلمي كالتالي: المتغير المستقل هي البطالة، أما المتغير التابع هو العمل أو الوظيفة.

شرح عنصر النموذج الدراسي لخطة الأبحاث العلمية: يقوم الباحث في خطة البحث العلمي بكتابة نموذج الدراسة وذلك بتحديد المتغير المستقل والمتغير التابع في مشكلة الدراسة التي تم تحديدها سابقاً في خطة البحث العلمي، ويتم كتابة أبعاد المتغيرات في نموذج الدراسة بخطة الأبحاث العلمية.


خامساً- الفرضيات الدراسية في خطة بحث الدراسية:

ستكون فرضيات الدراسة في خطة البحث العلمي كالتالي: تتلخص فرضيات الدراسة في خطة الأبحاث العلمية في الإجابة عن السؤال الرئيسي وهي كالتالي: .....................، ويندرج تحتها إجابات الأسئلة الفرعية وهي كالتالي: .......، .......، ..........، .............

شرح عنصر فرضيات الدراسة في خطة الأبحاث العلمية: فيقوم الباحث في خطة البحث العلمي بصياغة الفرضيات بناء على الأسئلة التي تمت كتابتها مسبقاً في خطة البحث العلمي، فيقوم الباحث بالإجابة على كل سؤال موجود في تساؤلات الدراسة في خطة الأبحاث العلمية كما هي.


سادساً- أهداف الدراسة في خطة بحث الدراسية:

ستكون أهداف الدراسة في خطة البحث العلمي كالتالي: يمكن تلخيص الأهداف من دراسة موضوع الأبحاث العلمية فيما يلي: التعرف على معنى البطالة، التعرف على أسباب البطالة، التعرف على دور البطالة في انتشار الفقر، التعرف على نسب البطالة.

شرح عنصر أهداف خطة البحث العلمي: لابد أن تكون الأهداف التي قام الباحث بذكرها في خطة الأبحاث العلمية قابلة للتنفيذ من خلال الأساليب العلمية، ولابد أن تكون هذه الأهداف جديدة أو لم حاولوا الباحثين تحقيقها من قبل ولم يتم التنفيذ.


سابعاً- أهمية الدراسة في خطة بحث الدراسية:

ستكون أهمية الدراسة في خطة البحث العلمي كالتالي: يختصر الباحث الأهمية من الدراسة في ثلاثة جوانب وهي الأهمية العلمية: يساهم البحث العلمي في عرض المشكلة من زوايا جديدة للتوصل إلى حل جذري، الأهمية العملية: من المتوقع أن يساعد الأبحاث العلمية في تقليل نسبة البطالة المنتشرة ولولا بنسبة 1%، أهمية الدراسة بالنسبة للباحث: الحصول على درجة البكالوريوس في تخصص علم الاجتماع.

شرح عنصر الأهمية الدراسية لخطة الأبحاث العلمية: يقوم الباحث في خطة البحث العلمي من تقديم الأهمية أو الفائدة التي تعود من البحث العلمي على المجتمع وعلى الباحث نفسه، وعلى الجهة الصادرة منها الأبحاث العلمية، وعلى مشكلة الدراسة نفسها.


ثامناً- الحدود الدراسية في خطة بحث الدراسية:

ستكون الحدود الدراسية في خطة البحث العلمي كالتالي: الحد الموضوعي: تناولت هذه الدراسة مشكلة البطالة في العالم، الحد الزماني: الفصل الدراسي الثاني من سنة 2019-2020م، الحد المكاني: أجريت هذه الدراسة في بلدان الوطن العربي، الحد البشري: تناولت هذه الدراسة الأشخاص العاطلين عن العمل.

شرح عنصر حدود الدراسة في خطة الأبحاث العلمية: لابد أن يقوم الباحث في خطة البحث العلمي من تحديد جمع الأبعاد للبحث العلمي من البعد الزماني والمكاني والبشري أي زمن عمل الأبحاث العلمية، والمكان التي أجريت عليه الدراسة، والعينة المستهدفة أو مجتمع العينة.


 فيديو: كيفية كتابة البروبوزل (المقترح البحثي) How to write proposal 

 


لطلب المساعدة في إعداد خطة البحث يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟