الإطار النظري للبحث

الإطار النظري للبحث
اطلب الخدمة

الإطار النظري للبحث

 مثال عملي على الإطار النظري في مضمون البحث 

يمثل الإطار النظري في البحث ذلك المضمون الذي يعرض المعلومات التي تم جمعها وتحليلها وتحريرها وصياغاتها، ويتضح مثال الإطار النظري في مضمون البحث من خلال تصنيفه إلى عناصره المكونة له، وفيما يلي مثال عن الإطار النظري لبحث يتناول (جائحة كورونا):

أولاً- المقدمة: وتكون تمهيداً للدخول إلى الطرح المعلوماتي الذي يحتويه الإطار النظري للبحث، وتكون بما لا يزيد عن صفحة واحدة، وتبدأ مقدمة الإطار النظري لمضمون البحث بعبارات تشويقية، مثل:

أصبح العالم اليوم يعيش في ظل غيمة سوداء غطت السواد الأعظم من أرجائه، شيء خفي لا يرى بالعين، إنه (فايروس كورونا)، ويتم اختتام المقدمة بإشراك القارئ في توقع النتائج، مثل: ومن خلال طرحنا المعلوماتي في مضمون بحثنا هذا سنقف على أهم الجوانب المتأثرة بفايروس كورنا وننظر نظرة استشرافية إلى ما هو قادم.

ثانياً- فصول البحث: وهي عبارة عن التقسيمات التي اختارها الباحث لكتابة الإطار النظري في بحثه، وتمثل هذه الفصول الموضع الأهم في الإطار النظري ومضمون البحث بشكل عام، ولابد لها أن تكون محيطة بموضوع البحث، مثل:

الفصل الأول/ التعريف بفايروس كورونا.

الفصل الثاني/ أسباب انتشار فايروس كورنا وآثاره.

الفصل الثالث/ فايروس كورنا... الجائحة العالمية.

الفصل الرابع/ الخلاص من الفايروس.

ثالثاً/ النتائج: وهي عبارة عما توصل إليه الباحث من خلال طرح المعلومات والعمليات، وتكون خلاصة البحث بشكل عام.


 عملية كتابة المقدمة في الإطار النظري 

البعض يعتبر المقدمة جزءًا من خطة البحث، والبعض الآخر يعتبرها خاصة بالإطار النظري، ولكن الرأي الثالث وهو الأرجح أن عملية كتابة المقدمة تكون مشتركة في خطة البحث والإطار النظري (عنصر مشترك)، بمعنى أنه تكون هناك عملية كتابة مقدمة واحدة تسمى: (مقدمة البحث)، وتتم عملية كتابة المقدمة في الإطار النظري وفقاً للخطوات التالية:

  1. عملية كتابة المقدمة تنبني على عملية تحديد الموضوع أولاً.
  2. يتم كتابة المقدمة بتقسيم مضمونها إلى عدة فقرات.
  3. تشمل عملية كتابة الفقرة الأولى لمقدمة الإطار النظري على عبارات استدراجية تشويقية تدور حول الموضوع وتخبر عنه.
  4. تتم عملية كتابة الأهمية والدافع الذي جعل الباحث يقوم بعملية إعداد مضمون الإطار النظري لبحثه، وذلك في الفقرة الثانية من عملية كتابة مقدمة الإطار النظري.
  5. الفقرة الثالثة من عملية كتابة المقدمة في الإطار النظري تكون حول الإجراءات التي قام بها الباحث والمنهج الذي استخدمه في عملية جمع المعلومات.
  6. يتم اختتام عملية كتابة مقدمة الإطار النظري بعبارات توقيعية لنتائج البحث، وما هي الإجابات المحتملة عن الفرضيات.

الإطار النظري


 شروط كتابة المقدمة في الإطار النظري 

تتم عملية كتابة المقدمة في الإطار النظري وفقاً لمحددات وشروط خاصة تعطي مضمون المقدمة الكفاءة، وهذه الشروط هي:

  1. عملية كتابة مضمون المقدمة في الإطار النظري لابد أن تكون مرتبطة بمحددات أخرى في البحث، مثل: موضوع البحث وخطة البحث.
  2. من الضروري أن يكون مضمون المقدمة شاملاً على عبارات التشويق.
  3. مضمون المقدمة في الإطار النظري الذي يعطي الإجابة الصريحة بشكل مباشر يعتبر مضمونًا ضعيفًا إذ ينبغي في عملية كتابة مقدمة الإطار النظري أن يتم إشراك القارئ في توقع النتائج.
  4. تتم عملية كتابة المقدمة في الإطار النظري على شكل فقرات لا على شكل نقاط.
  5. الإسهاب الكثير والاختصار المخل يعتبر منافياً لشروط عملية كتابة مقدمة الإطار النظري بالشكل الصحيح.
  6. لابد أن تكون المقدمة مترابطة فيما بينهما بحيث تكمل كل فقرة من فقراتها الفقرة التي تسبقها... وهكذا.
  7. وفقاً لسياسة الجامعة أو المؤسسة التي ترعى البحث يتم اعتماد عدد كلمات المقدمة، ولكن بشكل عام فتتم عملية كتابة مضمون المقدمة بين ال400_500 كلمة، أي ما يعادل الصفحة الواحدة.

 الفائدة من كتابة الإطار النظري 

الحديث عن الإطار النظري يعني الحديث عن مجمل المعلومات والعمليات الدراسية الموجودة في مضمون البحث؛ لأن الإطار النظري يشمل على كل هذا، ويمكن تلخيص أهمية الإطار النظري للبحث في النقاط التالية:

  1. عملية كتابة الإطار النظري هي عملية تنظيم وترتيب وتفسير لكافة المعلومات التي تم جمعها من قبل الباحث.
  2. في مضمون الإطار النظري يوجد الفصول الدراسية بعناوينها الفرعية، وبالتالي تعطي عملية كتابة الإطار النظري صفة الترتيب والتنظيم لكامل مضمون الدراسة.
  3. يكون الإطار النظري فرصة ممتازة لعملية كتابة الآراء الشخصية للباحث عن موضوع الدراسة.
  4. مضمون الإطار النظري هو ساحة عرض لكافة العمليات الأخرى، فمثلاً يتم في الإطار النظري كتابة نتائج عملية التحليل الإحصائي وكذلك كتابة التوثيقات الكاملة لكافة المراجع....وهكذا.
  5. الإطار النظري يعتبر مؤكداً وشارحاً على ما جاء في خطة البحث، فمثلاً تتم عملية كتابة المناهج في خطة البحث ويتم في الإطار النظري عملية توضيح وتفسير كيف قام الباحث باستخدام هذه المناهج.
  6. يشكل الإطار النظري أكثر من 70% من كامل مضمون البحث.

 علاقة الإطار النظري بموضوع الدراسة 

الموضوع الذي يختاره الباحث ليكون محور دراسته يعتبر هو المحرك الأساسي لعملية كتابة مضمون الإطار النظري، حيث ينبني كامل مضمون الإطار النظري على عمليات الشرح والتحليل والتنظيم والتنسيق للمعلومات التي تدور حول موضوع الدراسة، بالتالي يرتبط موضوع الدراسة بمضمون الإطار النظري بشكل وثيق، ولابد أن يقوم مضمون الإطار النظري بما يلي فيما يخص موضوع الدراسة:

  1. يوضح مضمون الإطار النظري ماهية موضوع الدراسة.
  2. يتطرق مضمون الإطار النظري إلى كافة جوانب موضوع الدراسة التي يرى الباحث ضروريتها لإتمام مضمون دراسته الحالية.
  3. يقوم مضمون الإطار النظري بتفصيل الموضوع وجوانبه وما جرى من عمليات بحثية للإحاطة به، وذلك وفق تنسيق تنظيمي يسمى (الفصول الدراسية).
  4. نتائج الإطار النظري تعطي الخلاصة حول موضوع الدراسة.

 فيديو: صياغة الإطار النظري 

 


لطلب المساعدة في كتابة الإطار النظري يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة