دور الإدارة المدرسية في تأصيل أخلاقيات مهنة التدريس لدى المعلمين - المنارة للاستشارات


دور الإدارة المدرسية في تأصيل أخلاقيات مهنة التدريس لدى المعلمين



دور الإدارة المدرسية في تأصيل أخلاقيات مهنة التدريس لدى المعلمين

لا شك أن القواعد الأخلاقية تمثل الهيكل الأساسي لنجاح استمرارية جميع المهن. إن الأخلاق لا ترتبط بمهنة معينة، أي أن جميع المهن تحتاج إلى السلوك الأخلاقي الذي بشأنه يؤدي إلى قداسة الانتماء إلى العمل ونشر الاحترام بين جميع أفراد فريق العمل مع بعضهم البعض، ولا سيما نشر العطاء بين أفراد فريق العمل مع الأشخاص الآخرين الذين هم لا يمدون بصلة إلى العمل سوى أنهم طلاب أو زبائن أو مستهلكين. لقد هدفت خطة البحث الجاهزة إلى تحديد الدور الرئيسي للمدرسة المتمثل بالإدارة المدرسية في تنظيم السلوك الأخلاقي لدى أعضاء الهيئة التدريسية. حيث لم تقتصر خطة البحث الجاهزة على توضيح دور الإدارة المدرسية في تأصيل الأخلاق بين المعلمين مع الإدارة المدرسية فحسب، بل امتدت أهداف خطة البحث الجاهزة إلى التوضيح بأن دور الإدارة المدرسية يشمل تأصيل أخلاقيات التدريس لدى المعلمين مع المعلمين الآخرين والطلاب وأولياء الأمور.

لا شك أن خطة البحث الجاهزة تتناول موضوعًا واقعيًا؛ وذلك لأنه يقع على عاتق الإدارة المدرسية أي خلل قد يحدث سواء الأمر متعلقًا بسير العملية التدريسية بين المعلمين والطلاب أو بسير السلوك الأخلاقي بين جميع أعضاء الهيئة التدريسية مع بعضها البعض أو مع الطلاب على الصعيد الآخر. من هنا يمكن القول، بأن خطة البحث الجاهزة تهتم بمدى تطبيق المهنة التعليمية بقواعدها الأخلاقية التي تمثل صورة المجتمع بين المجتمعات الأخرى. إذ أن هدف خطة البحث الجاهزة يتمثل في التعرف على أخلاقيات مهنة التدريس وتحديدها وتوضيح دور الطاقم الإداري في المدرسة في تأصيل وبث الروح الخلُقية في نفس المعلم الذي كان ولا يزال المربي الأول لضرورة التحلي بالأخلاق والالتزام بالسلوك الأخلاقي في جميع جوانب الحياة ولا سيما المهن التي تتطلب الاختلاط مع الأفراد.

لذا، يجدر القول بأن خطة البحث الجاهزة تتضمن الإجابة عن الأسئلة المتعلقة بأخلاقيات مهنة التدريس وماهية أخلاقيات مهنة التدريس، وتحديد وتوضيح الطرق التي من شأنها تعمل على تأصيل أخلاقيات المهنة التدريسية لدى المعلمين. حيث أن خطة البحث الجاهزة تبرز الأبعاد الأخلاقية التي من شأنها أن تكون متأصلة في روح الفرد المسلم بشكل عام وأهمية الالتزام بأخلاق المهنة التدريسية لدى المعلمين. لقد أوضحت خطة البحث الجاهزة النتائج التي تعود على المعلم والإدارة المدرسية والطلاب وأيضًا وزارة التربية والتعليم. حيث بيَّن الباحث في خطة البحث الجاهزة أن السلوك الأخلاقي الذي يتمتع به الطاقم التدريسي في المدرسة يمثل السبب الأول في عملية التحسين والتطوير الخاصة بسير العملية التعليمية والتي من شأنها أن تخرِّج أجيالًا من الطلاب الذين يتخذون الأخلاق والعلم نهج حياة.

لا ريب أن موضوع خطة البحث الجاهزة قد أدلَّ الباحث العلمي حول المنهج الذي لا بد من اتباعه من أجل الوصول إلى المعلومات المطلوبة، ولا سيما المنهج الوصفي هو المنهج الذي اتبعه الباحث في خطة البحث الجاهزة. لذا، تجدر الإشارة هنا إلى أن خطة البحث الجاهزة قد اتخذت عينة عشوائية من مجتمع خطة الدراسة المتمثل في المدراء والمعلمين لتطبيق أدوات الدراسة عليهم، حيث اتبع الباحث في خطة البحث الجاهزة الأدوات المتمثلة في المقابلة مع المعلمين والاداريين والاستبانة. فقد بينت خطة البحث الجاهزة (doc) بمدى أهمية التزام الإدارة المدرسية في تأصيل السلوك الأخلاقي لدى المدرسين.

للاستفسار أو المساعدة الأكاديمية اطلب الخدمة الآن

مع تحيات:

المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا

أنموذج البحث العلمي


هل تود الإستفادة من خدماتنا ؟ أرسل طلبك الآن !

أضف تعليقك


البحث في المدونة

الأقسام

الزوار شاهدوا أيضاً

تابعنا على الفيسبوك