تفريغ الكتابة للمقاطع الصوتية

 تفريغ الكتابة للمقاطع الصوتية 

كثيراً ما نضطر في مواقف مختلفة في حياتنا اليومية لتسجيل بعض المقاطع الصوتية لأن الظروف المحيطة بنا في ذلك الوقت لا تسمح لنا بالتدوين والكتابة أو ان الوقت قد لا يسعفنا في الكتابة بشكل كامل، أو أن انشغالنا في أمور أخرى أتاح لنا في ذلك الحين تسجيل المقاطع الصوتية، وذلك لتفريغها في وقت لاحق عن طريق التفريغ بالكتابة والتدوين، لنستطيع الاطلاع عليها في أي وقت لاحق، والاستفادة مما قد تم إجراء تفريغ الكتابة له.

 مفهوم تفريغ الكتابة للمقاطع الصوتية 

هي العملية التي يتم بها نقل المقاطع الصوتية وتحويلها إلى نصوص كتابية وغالباً ما تكتب وتوثق على صفحة الوورد، وتتم هذه العملية بسماع النص الصوتي وتسجيل كل ما ذكر فيه دون زيادة أو نقصان.

 تصنيفات المقاطع الصوتية التي ينجز لها تفريغ الكتابة 

يتم التكليف بإنجاز تفريغ الكتابة للمقاطع الصوتية المهمة، وذلك لسهولة دراسة ومراجعة ما ذكر فيها من معلومات، ومن المهمات:

  1. تفريغ الكتابة للمحاضرات وذلك للاستفادة من ذات الوقت للانتباه على الشرح في حين يتم التسجيل الصوتي لما يتم ذكره.
  2. تفريغ الكتابة لغرض نشر مقال على الإنترنت، فقد يستلم شخص ملف صوتي يراد إجراء تفريغ الكتابة له للتعامل معه معاملة المقال ومن ثم نشره.
  3. تفريغ الكتابة لإنشاء كتاب أو مجلد، ففي بعض الأحيان هناك من الكتاب من يفضل التدوين من خلال مقاطع صوتية ليتسنى له إخراج كل ما في جعبته من أفكار واحتوائها، ومن ثم يتم إجراء تفريغ الكتابة لها ومن ثم بعدها تخضع لمجموعة من الأسس والمبادئ التي تنظم بناءً عليها.
  4. تفريغ الكتابة لمدونات، فالمدونات من المواقع التي تحتوي على كمية كبيرة من المعلومات.
  5. تفريغ الكتابة لتقرير، فحين القيام بتسجيل التقرير قد يكون الباحث منشغلاً في مراقبة النتائج وحدوث الأسباب، لذلك الكتابة في ذلك الوقت بتفريغ الكتابة في وقت لاحق.

 أنواع تفريغ الكتابة من حيث نوع المادة للتفريغ 

  1. تفريغ الكتابة لنص صوتي لخطب دينية، دروس دينية، ندوة دينية.
  2. تفريغ الكتابة لنص صوتي لمادة علمية (محاضرة، ندوة، مؤتمر).

 هل يتطلب التعامل مع تفريغ الكتابة كمهنة رأس مال؟ 

إن العمل في تفريغ الكتابة للمقاطع الصوتية لا يتطلب من المسؤول عن هذه العملية والمهمة أن يمتلك رأس مال ليقوم بتشغيله للاستفادة منه، وإنما يتطلب منه أداء مهمته على أكمل وجه، وأن يقوم بتفريغ الكتابة بأفضل الطرق وأسهلها وأكثرها أمناً وثقة ليتمكن من إنجاز ما عليه من تفريغ الكتابة في وقت قياسي ومناسب وبدقة وجودة عاليتين، ويتطلب من الشخص الذي يقوم بتفريغ الكتابة السعي بشكل مستمر ودائم لتطوير عمله، والبحث عن التقنيات الحديثة في تفريغ الكتابة، والسعي لاكتساب مزيداً من الثقافة في مجال عمله، مما يساعده على تكوين اسم مهني له في مجال تفريغ الكتابة.

 الصفات والشروط التي يجب أن تتوفر في من يقوم بمهمة تفريغ الكتابة 

يتوجب أن تتوافر مجموعة من الشروط والصفات في الشخص الذي سيقوم بمهمة تفريغ الكتابة، ومن هذه الشروط والصفات ما يلي:

  1. أن يتصف القائم بتفريغ الكتابة بامتلاكه للتميز الإملائي.
  2. أن يتمز الموكل إليه مهمة تفريغ الكتابة بسرعة الكتابة على جهاز الحاسوب ليتمكن من سماع وكتابة وتفريغ النصوص بأسرع وقت ممكن وأن يهتم بعنصر الجودة والإخراج، وأن يهتم بالتنسيق بأفضل شكل ممكن.
  3. أن يمتلك من يقوم بمهمة خبرة ولو بسيطة في التعامل مع برامج الأوفيس، لأن الممارسة للكتابة تطور من عمل الإنسان وتعامله مع برامج الأوفيس وسرعته عليها.
  4. أن يتعامل الموكل بمهمة تفريغ الكتابة مع مصحح إملائي على جهاز الحاسوب.
  5. أن يتميز الموكل له مهمة تفريغ الكتابة بخبرته في التدقيق اللغوي للنصوص باحترافية.

 الأمور الواجب التركيز عليها عند إجراء تفريغ الكتابة 

يتوجب على من يقوم بتفريغ الكتابة التركيز على مجموعة من الأمور التي توقعه في خلل كبير إن لم يعرف التعامل معها بحرص وعناية:

  • أولاً: التمييز بين التاء المربوطة والتاء المفتوحة والهاء

الغالبية يقعون عند القيام بمهمة تفريغ الكتابة في خطأ عدم التمييز بين الهاء التي تقع في آخر الكلمة وبين التاء المربوطة.

  • ثانياً: التمييز بين النون الثابتة من النون غير الأصلية

يتوجب على من يقوم بتفريغ الكتابة التركيز على التفريق بين النون الأصلية في الكلمة والنون غير الأصلية وهي التنوين لمعرفة كتابتها بطريقة صحيحة وسليمة.

  • ثالثاً: توقيع التنوين بشكل صحيح في تفريغ الكتابة

بحيث يقوم الموكل بمهمة تفريغ الكتابة من توقيع النون ووضعها في مكانها الصحيح فمن أنواع التنوين ما يوضع على الحرف مباشرة ومنها ما يوضع على ألف زائدة في آخرة الكلمة لأجل التنوين، لذللك يتوجب على من يقوم بمهمة تفريغ الكتابة التركيز على توقيع النون بشكل سليم.

  • رابعاً: التمييز بين الياء والألف اللينة في الكتابة

إن الإخلال بتوقيع الياء مكان الألف اللينة أو العكس هذا الأمر الذي يخل بقواعد وصحة كتابة اللغة العربية عند تفريغ الكتابة، لذلك يتوجب على من يوكل بمهمة تفريغ الكتابة الاهتمام بالألف اللينة والياء اهتماماً جيداً.

  • خامساً: الاهتمام بالهمزات

يتوجب على من يوكل بمهمة تفريغ الكتابة الاهتمام بنوع الهمزة ورسمها بالشكل الصحيح وكتابتها بصورة سليمة، لأن الإخفاق بالهمزة هو إخفاق ببنية الكلمة، وهذا يترتب عليه خطأ كبير لا يغتفر.

  • سادساً: الاهتمام بواو العطف والتركيز على كتابتها بشكل صحيح

يتوجب على من يقوم بمهمة تفريغ الكتابة التركيز على كتابة واو العطف بشكل صحيح وسليم ولا يتم ترك مسافة بين واو العطف والكلمة التي تليها وإنما تكون واو العطف والكلمة التي تليها متلاصقتان.

لطلب المساعدة في تفريغ الكتابة للمقاطع الصوتية يرجى التواصل مباشرة
مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي