نصائح تساعد في إعداد الأوراق العلمية

نصائح تساعد في إعداد الأوراق العلمية
اطلب الخدمة


 آلية إعداد أوراق علمية قابلة للنشر بطريقة متميزة واحترافية 

تتعدد الخطوات والمراحل التي يتوجب على الباحث أن يتبعها عند إعداده ونشره للأوراق العلمية، فتكون مراحل إعداد الأوراق العلمية كالتالي:

  1. يقوم الباحث بإعداد البيانات المطلوبة لإعداد الأوراق العلمية ومن ثم يقوم الباحث بتجميع كافة البيانات وترتيبها بصورة متميزة واحترافية بحيث يستفيد منها الباحث.
  2. يعمل الباحث على اختيار العنوان للأوراق العلمية ومن ثم يقوم الباحث بإعداد البيانات وذلك بتحديد العنوان الذي يتناسب مع محتوى الأوراق العلمية، ويجب أن يكون العنوان الخاص بالأوراق العلمية محدد وواضح وصريح ومخصص وقصير، وأن يتحقق الباحث من كون العنوان متوافق وشامل لمحتوى الأوراق العلمية.
  3. يتوجب على الباحث في إعداد الأوراق العلمية أن يقوم بالتعامل مع الكلمات الدلالية، وأن تكون الكلمات الدلالية في الأوراق العلمية متناسبة مع محتوى الأوراق العلمية وما ترنو إليه من أهداف.
  4. ينصح الباحث بأن يقوم بكتابة الملخص الخاص بالأوراق العلمية بطريقة صحيحة ومتميزة وواضحة، وشاملة لما تم ذكره في الأوراق العلمية وفي داخل محتواها، لذا يتوجب على الباحث أن يركز عند إعداد وكتابة الملخص الأوراق العلمية.
  5. يهدف الباحث من إعداد الأوراق العلمية إلى إعادة وتكرار البحث المتواجد في محتوى الأوراق العلمية من قبل الباحثين الآخرين بصور وأشكال مختلفة ومتنوعة بحيث يقوم الباحث بذكر ماهية المراجع والمصادر التي تم استخدامها في البحث وطبيعة الأدوات المستخدمة ليتمكن الباحثون اللاحقون من تكرار البحث باستخدام وسائل وأساليب متنوعة لإضافة فوائد جديدة.
  6. استعمال الباحث للجداول في عرض ماهية النتائج التي تم التوصل إليها والحصول عليها في البحث وليتمكن الباحث من توضيحها وعرضها بطريقة مميزة للجمهور والقراء.
  7. مناقشة وتحليل الباحث لنتائج الأوراق العلمية، وهنا يعنى الباحث بتوضيح وبيان مدى التوافق بين النتائج التي توصل إليها الباحث وبين نتائج كتبها الباحثون السابقون.
  8. يتوجب على من يقوم بإعداد الأوراق العلمية أنن يقوم بذكر ماهية المراجع التي تم اللجوء إليها حين إعداد وكتابة الأوراق العلمية وإلا اعتبر محتوى الأوراق العلمية هو محتوى مخدع ويدعم مفهوم السرقة الأدبية.
  9. يتوجب على الباحث أن يراعي ماهية آلية وطريقة التنسيق التي يتم اتباعها عند إعداد الأوراق العلمية والتي يتوجب على الباحث أن يراعي طبيعة وآلية وأسلوب تنسيق الأوراق العلمية وفق آلية ومنهجية محددة.

 نصائح إعداد الأوراق العلمية باحترافية وتميز وجودة عالية 

تتعدد النصائح والتوجيهات والإرشادات التي وضعها المختصون لإعداد الأوراق العلمية، فمن أهم النصائح والتوجيهات لإعداد الأوراق العلمية ما يأتي:

  1. يجب على الباحث أن يحدد طبيعة الجمهور المتلقي والمتناول لمحتوى الأوراق العلمية.
  2. يجب أن يقوم الباحث بتحديد أهم العناصر التي يرغب بإظهارها في الأوراق العلمية.
  3. ينصح الباحث بأن يقوم بقراءة محتوى البحث العلمي بالكامل عدة مرات بأساليب مختلفة ليتمكن من استيعاب محتوى الإطار النظري بالكامل، وذلك ليتمكن الباحث من إنشاء الأوراق العلمية ومعرفة ما يرغب بإبرازه فيها.
  4. قراءة نبذة عن حياة الباحث وعن ظروف وأجواء كتابة البحث المراد إعادة صياغته في الأوراق العلمية.
  5. ينصح الباحث بوضع مجموعة من البدائل والمقترحات التي سينشأ على هيئتها الأوراق العلمية.
  6. ينصح الباحث بالتعرف على العديد من المعلومات الإضافية حول إعداد البحث ليقوم بكتابة الأوراق العلمية بأفضل صورة تتناسب مع محتوى البحث.
  7. ينصح الباحث باللجوء إلى الخبراء والمختصين في مجال إعداد الأوراق العلمية للحصول على التوجيهات المناسبة.
  8. ينصح الباحث بكتابة كافة الملاحظات التي توجه له للوصول إلى الاحترافية في مجال إعداد الأوراق العلمية.
  9. يجب على الباحث أن يتعلم أسس تنسيق الأوراق العلمية وفقاً للجهة الموجه إليها العمل البحثي.
  10. ينصح الباحث بالاطلاع والتعرف على مجوعة من صور وأشكال إعداد الأوراق العلمية وخصوصاً التي تعنى بذات المجال والاهتمام.

إعداد خطة البحث العلمي


 فوائد إعداد الأوراق العلمية 

تعود عملية إعداد الأوراق العلمية على الباحث والجمهور بالعديد من الفوائد والأهميات التي يمكن للباحث أن يلامسها، فمن أهم فوائد إعداد الأوراق العلمية ما يأتي:

  1. تعريف الجمهور على أهم المحتويات التي تعبر من خلالها بالأوراق العلمية.
  2. الحصول على ترقية أو الوصول إلى درجة علمية معينة عند القيام بإعداد عدد من الأوراق العلمية.
  3. تساعد الأوراق العلمية على نشر العديد من الثقافات التي تناولتها البحوث الطويلة والتي لا تلقى لها صدى أو اهتمام.
  4. يمكن للأوراق العلمية أن تعطي فكرة عامة عن محتوى البحوث مما يختصر الوقت والجهد المبذول فيها.

لذا يتوجب على الباحث التعرف على ماهية الأسس والمعايير التي يمكنه من خلالها إعداد الأوراق العلمية والتي تساعد على تطوير المحتوى البحثي سواء للباحث نفسه أو للمبحوثين الآخرين، لذا فإن إعداد الأوراق العلمية يتطلب جهد كبير من الباحث، ويتطلب منه معرفة جيدة بمحتوى البحوث التي يعد لها أوراق علمية، لذا فالأوراق العلمية تخضع في تكوينها وإعدادها إلى مجموعة من المعايير والأسس التي تساعد في الوصول إلى الفائدة المرجوة منها.

وتعبر الأوراق العلمية عن مدى الجهود البحثية التي بذلت في إعداد البحوث الأصلية وكذلك التي بذلت في إعداد الأوراق العلمية مما يدفع الآخرين إلى تقدير كافة الجهود التي بذلت في إعداد الأوراق العلمية، لذا فتحتل الأوراق العلمية مكانة مميزة في مجال إعداد المحتويات البحثية المختلفة والمتنوعة، لذا فإن الأوراق العلمية هي عبارة عن تلخيص وبيان لجهود بذلت مسبقاً يرغب المختصون في مجال ما بتسليط الضوء عليها لأغراض وأهداف عديدة.

الأمر الذي يستدعي من الباحث التعرف على أسس ومعايير وآليات وأشكال كتابة وإعداد الأوراق العلمية ليتميز بمستواه وبالمحتوى الذي يقوم بإعداده وإنجازه.


 فيديو: مكونات الورقة العلمية بشكل مبسط 

 

لطلب المساعدة في إعداد رسائل ماجستير ودكتوراه  يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة