كيفية إعداد واختيار عناوين لرسائل وأطروحات دكتوراة في تخصص المحاسبة

اطلب الخدمة

كيفية إعداد واختيار عناوين لرسائل وأطروحات دكتوراة في تخصص المحاسبة

يعتبر قسم المحاسبة من أبرز وأهم الأقسام التي يرغب الطلبة في الدخول إليها والمجازفة بدراستها، وذلك تبعاً للأهمية الكبيرة التي يحتلها هذا القسم.ولقد عرف الإنسان علم المحاسبة منذ زمن كبير أي منذ العصور القديمة، حيث تم استخدام مفهوم المحاسبة في العديد من الحضارات مثل الحضارة الإغريقية والحضارة الفرعونية والحضارة الرومانية.

كما أنه كان يعتبر علم المحاسبة في تلك الحضارات بأنه يقتصر على التسجيل على مختلف أشكال الورق، أما الآن ومع التتابع والتطور التكنولوجي الهائل الذي يشهده عصرنا وزمننا الحالي فلقد تم تطوير قسم خاص بالمحاسبة بشكل كبير ومتين للغاية، كما أنها ظهرت عدد من البرامج والتقنيات الخاصة بالمحاسبة، والتي تعطي وتمنح المحاسب نتائج دقيقة ومتزنة وصحيحة.

وقد تم تعريف علم المحاسبة وتوضيح وبيان المقصود به على أنه العلم الذي يتم من خلاله تسجيل البيانات المالية، ومن ثم العمل على تحليلها وتبويبها وذلك بهدف أن يتم توفير وتحصيل المختص على عدد  من المعلومات المالية التي تساعد المدير وتعاونه على اتخاذ القرارات الضرورية والمالية اللازمة والمطلوبة لشركته.وقد بدأ علم المحاسبة بالتطور منذ بدء العصور الوسطى، ولكن مع التطور الكبير الذي شهده هذا العلم والذي يعود لبداية القرن العشرين، وهذا الأمر اتضح عندما قامت مجموعة من الدول بتوحيد العديد من معايير المحاسبة.

وبهذا أصبح مفهوم ومدلول المحاسبة عبارة عن علماً قائماً بحد ذاته ومبنياً على عدد من المبادئ وكذلك الفروض، والتي تم إطلاق مسمى عليها وهو معايير ومبادئ المحاسبة والدولية، وكذلك التي يجب على كل باحث أن ينهل منها ويكون مطلعاً عليها بصورة جيدة، وأن يكون عارفاً وملماً بها. ويعتبر أن لاختصاص المحاسبة أهمية وفوائد كبيرة، وتكمن أهمية وفائدة المحاسبة في العديد من الأمور، ومن أبرز وأهم هذه الأمور التي توضح أهمية المحاسبة وتبين فائدتها ما يأتي:

  • العمل على المساهمة في تقديم مجموعة من التحليلات الواضح لجميع العلميات المالية التي يتم إجرائها ومن ثم يتم تسجيلها وتدوينها في داخل مستندات محاسبية قانونية.
  • العمل على تصنيف وترتيب مجموعة العمليات المالية، وذلك من أجل أن يتم التعرف على المشروعات وكذلك المنشآت وتوضيح ماهية قيمة الصادرات، وقيمة الواردات الخاصة والمتعلقة بها، وكذلك بيان التكاليف التي تترتب وتنتج عنها.
  • التعرف على نسب الخسائر وكذلك قيمة الأرباح، وتوضيح طبيعة وماهية ومكانة المركز المالي ضمن فترة زمنية محددة.
  • أن المحاسبة تساهم أصحاب الرأي في عملية تدعيم صناعة واتخاذ القرارات.

كما أن لعلم المحاسبة أهداف وغايات كثيرة، ومن أبرز هذه الغايات ما يأتي:

  • أنها تسعى من أجل إعداد وتدوين وكتابة مجموعة القوائم المالية، وهذا الأمر يساعد بشكل كبير في تسهيل وتبسيط عملية الإدخال.
  • العمل على توفير الالتزامات وتحديد مجموعة من الموارد وكذلك الأمر بالنسبة لحقوق العمل.
  • كما أنه يمكن من خلال علم المحاسبة تقديم مجموعة من الخدمات لأصحاب العمل أو لملاك المشروعات.
  • تساعد المحاسبة على إدارة وتنظيم وترتيب مختلف الحسابات والفحوصات المالية الأساسية وكذلك الضرورية منها.

كما أنه يوجد للمحاسبة مجموعة من الركائز والمبادئ والتي يجب أن يكون المحاسب عارفاً وملتزماً بها، ومن أهم وأبرز هذه المبادئ والركائز ما يأتي:

  • ركيزة الاستمرارية.
  • ركيزة الثبات.
  • ركيزة الموضوعية.
  • ركيزة الحيطة والحذر.
  • ركيزة التكلفة التاريخية.
  • مبدأ التكلفة التاريخية.

ويوجد للمحاسبة عدد من الفروع ومن أهم وأبرز فروع المحاسبة ما يأتي:

  • المحاسبة المالية: وهي المحاسبة التي يتم من خلال هذا النوع العمل على مراقبة آلية وماهية الأداء المالي للشركة انطلاقاً من أسس محاسبية سليمة وصحيحة.
  • المحاسبة الضريبية: ومن خلال هذا الفرع من فروع المحاسبة يقوم المحاسب بالالتزام والتقيد بكافة القوانين الضريبية، كما أنه ينظم العلاقات ما بين الشركة وبين باقي المؤسسات التي تقوم بالتعامل معها.
  • محاسبة التكاليف: ويهتم هذا الفرع من تخصص المحاسبة بالتعرف على حساب ماهية التكاليف الشهرية الخاصة بالمشروع.
  • المحاسبة الإدارية: وهي الفرع المختص بالتعرف على المعلومات السرية التي تعمل المؤسسة على استخدامها، وأنه من غير المسموح لأي شخص دون توصيف أو تخصيص بالاطلاع على محتواها، وذلك باستثناء مجموعة من المدراء.
  • المحاسبة الحكومية: وفي هذا الفرع من فروع تخصص المحاسبة يتم التعامل مع آليات تسجيل لكافة الأنشطة الحكومية، وعمل العديد من التقارير الخاصة والمحاسبية لها.

ويقوم تخصص المحاسبة بتوفير العديد من فرص وآليات العمل للمحاسبين وخريجي تخصص المحاسبة، ومن أهم وأبرز المجالات التي يمكن أن يجد فيها الخريج فرصة عمل ما يأتي:

  • العمل من خلال كافة المجالات والموضوعات المحاسبية والتي تطلبها وتحتاجها المؤسسات التي تعتمد على النظام والركيزة المالية على سبيل المثال البنوك، وشركات التأمين، والأسواق المالية، والشركات الاستثمارية.
  • العمل بوظيفة محاسب في أحد المكاتب الخاصة.
  • تقييم المشروع من الناحية الاقتصادية والاستشارات المالية، وكذلك دراسة وتحليل الجدوى الاقتصادية، وتقييم المشروع من الاتجاه الاقتصادي.
  • التدقيق المالي والمحاسبي، وإجراء التدقيق الضريبي.
  • العمل في العديد من الهيئات المالية والضريبية وشغل وظائف متعددة فيها.
  • العمل في عدد من المنشآت الصناعية والتي تحتاج لعدد كبير من المحاسبين من أجل إتمام عملية الإدارة لحساباتها.

تبلغ مدة الدراسة في تخصص المحاسبة فترة زمنية تعادل أربع سنوات يحصل بعد إتمامها الطالب على إجازة درجة البكالوريوس في تخصص المحاسبة، ولكن العديد من الطلاب يرغبون في استكمال مشوار الدراسة في تخصص المحاسبة والحصول على رسالة الماجستير في تخصص المحاسبة، والتي تحتاج لقضاء ثلاث سنوات دراسية جامعية أخرى.

عناوين رسائل وأطروحات دكتوراة مقترحة في تخصص المحاسبة

  • مدى اهتمام المؤسسات الإعلامية العاملة في الأردن في تطبيق نظام بطاقة العاملات المتوازنة في تقييم أدائها.
  • دراسة عامة حول المحاسبة في شركات النفط.
  • مدى توافق معدل العائد المحاسبي مع تكلفة رأس المال.
  • أثر إدخال الحاسب على معايير المراجعة مع التطبيق العلمي في شركة شل.
  • التقييم المحاسبي للتوسع في المشروع الصناعي مع التطبيق على صناعة الأدوية.
  • دور نظم المعلومات المحاسبية في معايرة ورقابة التكاليف في المشروعات الصناعية.

 

 فيديو: نموذج لعرض تقديمي Presentation لمناقشة الرسائل العلمية ( ماجستير / دكتوراه ) بسيط وشامل في نفس الوقت

 


مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟