الأقسام المكونة للسيرة الذاتية

اطلب الخدمة

الأقسام المكونة للسيرة الذاتية


 قسم التعليم أو القسم المرتبط بمفهوم ومحتوى الدراسات في السيرة الذاتية 

يبين المحتوى في داخل هذا القسم موقعك في معترك الحياة المهنية. إذا كنت تعمل لمدة ما تقارب 20 عام، فمن الأفضل أن تُسعى لتبقي قسم التعليم مختصراً بإدراج مختلف الدرجات العلمية وكذلك المؤسسات التعليمية التي قمت وذهبت إليها بترتيبها من الأحدث إلى الأقدم.

وكذلك الأمر بالنسبة للطلاب وبالنسبة للخريجين الجدد. فإنه يعتبر قسم التعليم ذو أهمية إضافية، حيث أنه من خلاله تتمكن من وضع مجموعة من الأقسام الفرعية الخاصة بالدورات التدريبية التي لها علاقة وصلة بمختلف أنواع ومشاريع البحث/ الدورة، وكذلك مستوى الإنجازات الأكاديميةهكذا تتمكن من إنشاء وإعداد محتوى السيرة الذاتية دون وجود خبرة كبيرة وحيز كبير في العمل.


 المهارات اللازم والواجب أن يتم إدراجها في داخل حيز وطلب التوظيف 

يجب أن يحتوي قسم المهارات في  داخل حيز محتوى السيرة الذاتية على مجموعة متنوعة ومختلفة من المهارات الاحترافية وكذلك المهارات الشخصية. وذلك الأمر من خلال  قوالب السيرة الذاتية التي تعتبر بأنها نموذجية، وأن يكون لديك مساحة محدودة، لذلك من الضروري أن يتم سرد المهارات التالية فقط على هيئة مجموعة من النقاط التي لا تفصيل ولا شرح يلازمها

  • المهارات التي تم الإعلان عنها وكذلك تم ذكرها في شرح وبيان الوصف الوظيفي الخاص بالوظيفة الذي تنوي التقدم للحصول عليها.
  • مجموعة المهارات التي بإمكانك أن تقوم بأدائها.

أمثلة على مجموعة من المهارات الاحترافية التي تحتويها السيرة الذاتية والتي تساعد في تحليل النسبة المالية

  •  الكفاءة في استخدام مجموعة متنوعة من البرامج المحددة.
  •  التواصل سواء أكان المكتوب أو التواصل الشفوي.
  •  مهارات التفاوض.
  •  القدرة على تشغيل المعدات.

أمثلة على مجموعة متنوعة من المهارات الشخصية التي تحتويها السيرة الذاتية

  • الذكاء المباشر والموجه.
  • مستمع فعال ونشيط.
  • الشخص الموجه للقيام بالخدمة.
  • القدرة على التأثير على الأخرين
  • التفكير البناء والتفكير النقدي.

يوجد هناك العديد وكذلك المئات من مختلف المهارات المحتملة والتي يمكن أن يتم وضعها بعين الاعتبار من أجل أن يتم استخدامها. لقد طورنا أيضاً دليلاً واضحاً ومتميزاً حول ماهية المهارات التي يجب عليك أن تقوم بوضعها في  داخل محتوى السيرة الذاتية.


 أقسام إضافية يمكن إدراجها وذلك من أجل الوصول إلى نموذج سيرة ذاتية احترافي ومتميز 

تحتوي الأقسام الواجب أن يتم وضعها بعين الاعتبار المحتوى التالي:

  • الإنجازات على سبيل المثال: مجموعة من المنح الدراسية أو عدد من الجوائز.
  • المنظمات على سبيل المثال: عدد من العضويات في مختلف الجمعيات المهنية.
  • الشهادات على سبيل المثال: المسميات المتنوعة والاحترافية.
  • حضور المؤتمرات/ واللقاءات والدورات وورش العمل.
  • اللغات التي تتمكن منها وكذلك يمكنك أن تتحدثها.

كجزء من اختيار أفضل إنشاء وإعداد لمحتوى السيرة الذاتية، فكر فيما إذا كان يمنحك الأمر المرونة اللازمة والتي تحتاجها لتغيير عناوين عدد من الأقسام وهو متوفر لدينا. وإعادة ترتيب الأقسام المكونة لمحتوى السيرة الذاتية إن تطلب الأمر ذلك. بشكل عام، يعتبر القسم والجزء المخصص بالخبرة هو الجزء الأهم والأكثر مناسبة في محتوى وفي حيز وإعداد السيرة الذاتية. ولكن قد يصبح قسم التعليم هو عبارة عن القسم الذي يعتبر بأنه الأكثر أهمية والأكثر اعتماداً على مدى قدرتك في توضيح وتحديد ماهية الخبرات البديلة التي تمتلكها.

وكذلك يحتاج الطلاب ذوي وأصحاب الخبرة القليلة أو الطلاب الذين لا يمتلكون أي مستوى من الخبرة على الإطلاق، إلى بيان وإظهار القيمة والمستوى المعرفي لديهم والذي قاموا بتطويره في داخل الوسط الأكاديمي. علاوة على ذلك الأمر، يمكن أن يتم اعتبار العديد من مختلف المشاريع في داخل إطار الكلية أو الجامعة باعتباره مكان للعمل، لذلك تعتبر من المهارات القابلة للنقل.

استنادًا إلى خبراتك الفردية، فكّر في كيفية تطوير عدة أقسام وجزئيات فرعية تابعة لنفس قسم التعليم في داخل محتوى سيرتك الذاتية، تتعلق بمجموعة من الدورات التدريبية، وكذلك بعدد مختلف من المشروعات البحثية/ والمشروعات التدريبية المتنوعة، وقدّم وصفاً واضحاً موجزاً لطبيعة هذا العمل باستخدام مجموعة من الكلمات الرئيسية المرتبطة والمتعلقة بماهية الوظيفة المرتقبة.

قد يكون لديك أيضاً عدد ومجموعة متنوعة من مختلف الأنشطة التي تعتبر خارج إطار المنهج الدراسي لم يتم إدراجها ضمن قسم "الخبرة"، يمكنك وضعها في قسم فرعي. وأخيراً، يجب أن تتأكد من إبراز أي من الإنجازات الأكاديمية التي تعتبر بأنها مهمة فعلى سبيل المثال: المنح الدراسية، أو ذكر اسمك في حيز لوحة الشرف، إلخ.

 ترتيب السيرة الذاتية بطريقة متناسقة واحترافي 

إذا كنت  تسعى وترغب في إمكانية حصولك على مهنة ووظيفة احترافية، يتعين عليك إعداد سيرتك الذاتية بحيث يمكن أن تبدو بشكل وبصورة أفضل وبطريقة أكثر احترافية. ويجب أن تكون سيرتك الذاتية خالية من أي شكل من الأخطاء القواعدية والأخطاء الإملائية والأخطاء اللغوية، وأن تمنحك الميزة التي يمكن أن توفرها  السيرة الذاتية التي تم تصميمها بشكل جيد وبصورة متقنة.

التصميم وحده من الممكن أن يجعل  محتوى سيرتك الذاتية تبرز من خلال القيام بجذب اهتمام جهة التوظيف. كما أنه سيؤدي لتنظيم وترتيب المحتوى بشكل وبطريقة متناسقة، وعلى هيئة عدد من الأقسام المحددة، والعمل على إيجاد مساحة محددة بين الفقرات من أجل القيام بتسهيل القراءة، والعمل على تشجيع القارئ على مراجعة  محتوى السيرة الذاتية الخاصة بك بالكامل. وهناك العديد والكثير من مختلف المزايا المتعلقة باستخدام أداة تصميم وإنشاء السيرة الذاتية لكتابة وتصميم محتوى السيرة الذاتية التي تعمل على مساعدتك في تحقيق مجموعة أهدافك بصورة متميزة واحترافية.


 فيديو: طريقة كتابة سيرة ذاتية بصورة إحترافية

 


 

مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟