كيفية كتابة وإعداد خطة بحث في مجال وتخصص رياض الأطفال

يعتبر تخصص رياض الأطفال من ضمن التخصصات المهمة والتي تعتبر بأنها تابعة لكلية التربية، والتي يرغب عدد كبيرة من الطلاب في الالتحاق بها ودراستها. ويعتبر هذا النوع من الدراسة والتخصصات أكثر ملائمةً للفتيات، لذلك فإن النسبة الكبيرة من الأشخاص الملتحقين بهذا القسم وهذا الاختصاص هم من فئة الفتيات اللواتي يردن ويرغبن في دراسة هذا المجال وهذا الاختصاص الرائع الذي يهيئ الفتاة، ويجعلها تقوم بالتعامل بطريقة متميزة وجيدة مع الطفل. كما ويعتبر الهدف الأساسي والرئيسي من تخصص رياض الأطفال هو تحضير وتجهيز عدد من المعلمات قادرات على القيام بتنشئة الأطفال والعمل على تأهيلهم بشكل وبصورة مناسبة، وذلك من أجل الاستعداد والتجهيز لدخول المدرسة الابتدائية.

حيث يكون الهدف الأساسي من هذه المرحلة هو العمل على تعويد الطفل على مجموعة من سياسات النظام وكذلك الالتزام، ودمجه بطبيعة الحياة الاجتماعية من خلال إقامة وإعداد مجتمع صغير بينه وبين مجموعة من الأطفال الذين هم في نفس سنه. بالإضافة إلى ذلك فإن مجال وتخصص رياض الأطفال والذي يلعب دوراً كبيراً في العمل على مساعدة الطفل على الحياة في خارج نطاق وإطار الأسرة، وكذلك خارج منزله. 

ويهدف تخصص ومجال رياض الأطفال إلى توفير عدد من الخريجين القادرين على القيام بأداء عدد مختلف من المهام ومن أبرز هذه المهام ما يأتي:

أ‌- تبني مجموعة من الأفكار وكذلك الفلسفات التربوية المختلفة والحديثة والعمل على تحقيق التوافق بينها بشكل كبير ومختلف مع رياض الأطفال.

ب‌- العمل على السعي لتحقيق الاستفادة من مختلف الاستراتيجيات الحديثة لطبيعة وماهية مرحلة رياض الأطفال، وكذلك التعرف على كيفية وآلية التعامل مع الأطفال في هذه المرحلة والفترة العمرية الحساسة.

ت‌- أن يكون الخريج متمكناً وقادراً على التعامل والتداخل مع الأطفال، وأن يتحمل كم المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقه في التعامل مع هذه الفئة والمرحلة العمرية الحساسة.

ث‌- أن يمتلك الخريج القدرة على تطوير ذاته ونفسه بشكل وبصورة مستمرة والعمل على مواكبة التطور الذي يشهده اختصاص ومجال رياض الأطفال.

ج‌- أن يتعرف الخريج على مجموعة سمات وخصائص الأطفال وماهية مراحل النمو الخاصة بهذه الفئة المجتمعية والفئة العمرية.

ح‌- أن يكون المختص قادراً على تقييم أداء الأطفال والتحقق من معرفة المستوى التعليمي المرتبط والخاص بهم.

ويعتبر أن لتخصص رياض الأطفال أهداف مختلفة وعديدة، ومن أبرز وأهم هذه الأهداف ما يأتي:

أ‌- القدرة على العمل على تحقيق تحول واختلاف نوعي في مختلف استراتيجيات التعلم والتعليم.

ب‌- القدرة على تنمية وتطوير محتوى البحث العلمي، وإعداد عدد من البرامج الحديثة للدراسات العليا والتي تتوافق مع مجموعة البرامج العالمية.

ت‌- العمل على تأمين عدد مختلف من فرص عمل وتوظيف للخريجين.

ث‌- العمل على تقديم مجموعة من الخدمات التربوية والتعليمية بجودة عالية وباحترافية في كافة مؤسسات ومنظمات رياض الأطفال.

ويتيح هذه التخصص العديد من الفرص الخاصة بالعمل للخريجين من هذا المجال، والتي تكون في جميعها ضمن إطار وحدود التعامل مع فئة الأطفال، ومن أبرز تلك الوظائف التي من الممكن أن يحصل عليها الطالب خريج تخصص ومجال رياض الأطفال ما يلي:

أ‌- مدرس في مؤسسة تدعى روضة: حيث يتمكن خريج تخصص ومجال رياض الأطفال العمل فيها كمدرس للأطفال في داخل الروضة، وذلك لكي يقوم بالعمل على تهيئة الأطفال وتأهيلهم لدخول المدرسة.

ب‌- مدرس في المدرسة: ويستطيع خريج رياض الأطفال العمل بصفة مدرس وذلك للصفوف الدنيا والأساسية في المدارس الابتدائية، وذلك نظراً للخبرة الكبيرة التي يحتاجها ويمتلكها في التعامل مع العديد من الأطفال.

ت‌- كما أنه من الممكن أن يعمل في مراكز مختلفة تابعة لرياض الأطفال والتي تعتبر بأنها متخصصة في هذا المجال.

تبلغ المدة والفترة الزمنية للدراسة في قسم رياض الأطفال أربع سنوات من خلالها يحصل الطالب على الإجازة  والرخصة للعمل في مجال رياض الأطفال أما في حال أراد الطالب إكمال وإتمام الدراسة والوصول إلى درجة الماجستير، فعليه أن يقوم بالدراسة في التخصص لمدة ثلاث سنوات أخرى. ويعتبر الحصول على رسالة الماجستير في ذات تخصص رياض الأطفال من أهم الأحلام التي تراود العديد من الطلاب، والتي يسعى كل منهم لتحقيقها بكل ما أوتوا من قدرة وقوة.

وقد يمر الطالب خلال إعداد وكتابة رسالة الماجستير بعدد وكمية  كبير من الصعوبات، ومن أبرز هذه الصعوبات التحديات وأهمها هي اختيار صياغة لعنوان رسالة الماجستير. حيث يتوجب على الطالب أن يراعي ويأخذ بعين الاعتبار عند صياغة واختيار عنوان رسالة الماجستير شروط العنوان الجيد، حيث يجب عليه أن يوجد لها عنواناً مبتكراً وإبداعياً، وأن يكون عنواناً قصيراً، سهل وسريع الحفظ، مرتبطاً بذات الموضوع الذي يقوم الطالب بدراسته، ويجب أن يكون واضحاً.وأخيراً يمكن القول بأن التعامل مع فئة الأطفال والرغبة في اللجوء لدراسة مجال واختصاص رياض الأطفال لذا يتوجب على الطالب أو الطالبة الراغبة في دراسة مجال واختصاص رياض الأطفال أن يكون على قدر عالٍ من القوة والثقة بإمكانية تحمل المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقهم، وذلك لأنهم يعملون على بناء محتوى وقيمة الفكر الخاص بالطفل لذا يتوجب على الطالب المختص في مجال رياض الأطفال أن يرتكز على مجموعة من المبادئ التي تكون له شخصية محببة ومتميزة لدى الأطفال ومراعاة العمل على التعامل مع الأطفال بأفضل آلية ومنهجية وصورة ممكنة، كما أن فئة رياض الأطفال تحتاج إلى عناية ذات مستوى حساس ومناسب وملائم لهم لذا يجب أن يحظى هذا الاختصاص بمستوى جيد من الاهتمام.


 فيديو: كيف تكتب خطة أو مقترح بحث جيد - How to Write a Proposal 

 


لطلب المساعدة في إعداد خطة البحث العلمي يرجى التواصل مباشرة
مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا