اختبار كفاءة الاستبيان في جمع البيانات

اختبار كفاءة الاستبيان في جمع البيانات
اطلب الخدمة

هل هناك دواعي للقيام باختبار كفاءة الاستبيان باعتباره أداة بحثية مستخدمة لجمع بيانات الدراسة البحثية؟!


 مقدمة تعريفية بماهية نتائج الاستبيان في البحث 

إن اعتماد الباحث على إعداد الاستبيان باعتباره أداة من ضمن مجموعة الأدوات البحثي التي تلزم وتكون ضرورية لجمع معلومات وبيانات الدراسة البحثية لا يمكن أن ينتهي باختيار الأداة اللازمة لجمع بيانات محتوى البحث بل إن الأمر قد يتعدى كونه مجرد اختيار أداة بحثية قط، وذلك يعني بأن الأمر قد يصل بالباحث لاختبار ما مدى ملاءمة ومناسبة الأداة البحثية مما يساعد الباحث على التحقق من ماهية إمكانية وصول الباحث لأفضل نتيجة من استخدام الأدوات البحثية، وكما أن هذا الأمر يصل بالباحث لتحقيق العديد من الأمور المهمة والتي ترفع من مستوى ومن قيمة العمل البحثي.


 ما مدى تنوع أدوات البحث العلمي وما ضرورة استخدامها بشكل عام في محتوى الدراسة البحثية؟ 

إن أدوات البحث العلمي تتنوع وتتعدد ولا يمكن أن يتم حصرها في أداة واحدة أو أداتين وذلك إن دل فإنه يدل على مدى اهتمام المختصين والخبراء بماهية أدوات البحث العلمي ويدل أيضاً على طبيعة وكمية ومدى جهودهم المبذولة في صالح رفع مستوى وقيمة العمل البحثي.


 ما هي أهمية اختبار مستوى كفاءة إعداد محتوى استمارة الاستبيان باعتباره أنه أداة بحثية؟ 

تعتبر خطوة الاختبار والكشف عن مدى ومستوى كفاءة استمارة محتوى الاستبيان من أهم وأبرز الخطوات التي يجب أن يقوم بها الباحث وذلك يتم بحيث أن الباحث يقوم بالعمل على اختبار مستوى وكفاءة أداة البحث المستخدمة والمختارة قبل أن يتم العمل على تطبيقها على ماهية العينة البحثية المحددة والمعنية، وذلك بهدف وصول الباحث وتحقيقه للبنود التالية من عملية اختبار كفاءة ومستوى الاستبيان البحثي باعتباره أداة لجمع بيانات الدراسة/ البحث:

  1. العمل على اكتشاف ما مدى ملائمة ومناسبة الأداة لتحقيق أهداف البحث وكذلك تمشيها مع محتوى موضوع البحث ومن ثم تغطيتها لكافة وجميع جوانب البحث المتنوعة والمختلفة.
  2. التأكد والتحقق من مدى ملاءمة ومناسبة عملية تصنيف محتوى الأسئلة في العديد من المحاور أو الأقسام المتنوعة والمختلفة مع مختلف الموضوعات التي يستهدف الباحث دراستها والبحث في مجالها.
  3. العمل على تحديد مستوى ودرجة استجابة العديد من المبحوثين لمحتوى وتكوين البحث بصفة وبصورة عامة، ويعتبر بأن للأداة صفة وسمة خاصة.
  4. أنه قد يغفل وينسى الباحث أثناء إعداد وتحضير الاستبيان للبحث عن العديد من مختلف النقاط أو مجموعة من الموضوعات الضرورية والمهمة، لهذا الأمر فإن اختبار مستوى كفاءة الاستمارة (الاستبيان) البحثي ينبه إلى نتيجة هذا النقص.
  5. أنه قد يقوم الباحث بعرض بعض من الأسئلة في الاستبيان البحثي والتي تكون مخالفة لماهية المعايير البحثية التي تعتبر بأنها من المتفق عليها ضمنياً في عملية الصياغة، أو التي يذكر فيها بعض الألفاظ والمفاهيم ذات المعاني المتنوعة والمختلفة، لهذا فإنه يعتبر من الضروري جداً أن يتنبه لكيفية وماهية الآلية المتبعة لمعالجة مثل هذه النواقص والثغرات التي يمكن أن تتواجد فيه.
  6. التأكد وكذلك التحقق من توفر كافة وجميع المعلومات البحثية والتي تتعلق بالاستبيان لدى كافة المبحوثين بما يمكن أن يتيح لهم الإجابة على محتوى أسئلة الاستبيان البحثية.
  7. العمل على إدراج إجابات أخرى متوقعة ومحتملة في محتوى الاستبيان البحثي لم يكن على الباحث من السهل أن يقوم بحصرها بدون إجراء الاختبار، وذلك لأنه قد يصعب على الباحث الإلمام بجميع وكافة الإجابات المحتملة والمتوقعة لمحتوى الأسئلة المغلقة التي قد قام بإدراجها في محتوى تكوين استمارة الاستبيان.
  8. التأكد والتحقق من تحقيق فهم المبحوثين لمحتوى وتكوين الأسئلة الخاصة بالاستبيان ومن ثم اكتشاف ماهية صعوبات اللغة وماهية أساليب الصياغة وكذلك الغموض فيها.
  9. اكتشاف كافة وجميع الأسئلة الحساسة في الاستبيان وكذلك الأسئلة المحرجة أو الأسئلة ذات الطابع والملمح الشخصي التي قد يعزف بعض المبحوثين عن منح الإجابة عنها في الاستبيان البحثي، ومعرفة ماهية طبيعة الأثر الذي قد يتركه الباحث والمتعلق بماهية تتابع محتوى الأسئلة البحثية بحيث أنه يؤجل السؤال المحرج الذي قد يثير ضيقاً للمبحوث إلى مجموعة من الأجزاء الأخرى المكونة للاستبيان البحثي.
  10. إلغاء أو العمل على إجراء العديد من التعديلات الجوهرية أو الجزئية لبعض من الأسئلة غير الملائمة وغير المناسبة للاستبيان البحثي (كمحتوى الأسئلة الإيحائية أو الأسئلة البديهية أو الأسئلة المجهدة أو الأسئلة الطويلة أو الأسئلة المزدوجة أو الأسئلة التي يمكن تعطي أكثر من مفهوم ومدلول ومعني أو الأسئلة غير المفهومة)، وكذلك حيث أنه إذا قد تبين امتناع العديد والكثيرين عن إعطاء الإجابة، أو التي قد وجدت العديد من الإجابات الهروبية التي قد تظهر في حالة توفر ووجود تكرار لمجموعة من الإجابات التي توحي بذلك على سبيل المثال لا أدري أو الإجابة بـ غير متأكد.
  11. التحقق فيما إذا كان جميع المبحوثين قد اكتشفوا وتعرفوا على ما يطلق عليه مسمى أسئلة المراجعة أو أسئلة الاختبار والتي من خلالها يمكن أن يختبر الباحث صدق المبحوث في إمكانية الإجابة أو أنهم لم يكتشفوا ماهية هذه الأسئلة.
  12. الاستفادة من آراء بعض المبحوثين وماهية مقترحاتهم وكذلك تعليقاتهم وما هي ملاحظاتهم التي ترتبط وتتعلق بماهية أداة البحث بما يحقق مستوى سلامة في الإعداد وكذلك التعديل وتجنب الكثير من مختلف الأخطاء التي قد يقع فيها الباحث.
  13. الإبقاء والمحافظة على تواجد الأسئلة التي قد يكون لها صلة وعلاقة مباشرة بطبيعة وماهية المشكلة الخاصة بموضوع الدراسة وكذلك استبعاد العديد من الأسئلة التي يمكن للباحث التوصل إلى ماهية إجاباتها بتركيز ودقة وكذلك بسهولة وبمستوى فاعلية جيد من خلال مجموعة من المصادر الأخرى المختلفة.
  14. مدى وجدوى محتوى الأسئلة وماهية طبيعة وحجم التفاصيل المكنونة فيها وكذلك المطلوبة منها.
  15. هل يمكن أن يكفي كل سؤال للحصول على ماهية الإجابة المطلوبة أم أن هناك حاجة إلى إيجاد أسئلة أخرى.
  16. هل جميع الأسئلة دقيقة وكذلك محددة بدرجة جيدة وكافية أم أنها عامة وأنها قد تحتاج إلى العمل على التحديد بشكل أوضح وأكثر.
  17. هل يمكن اعتبار الأسئلة عن المفهوم والمقصود الزمني منها، هي الأسئلة التي تتناول مواضيع متعلقة سواء بالماضي أو متعلقة بالحاضر أو أنها متعلقة بالمستقبل.

توفير أدوات الدراسة


 ما ضرورة استخدام الاستبيان في البحث العلمي وما الفوائد المرجوة منه؟! 

إن استخدام الباحث للاستبيان كوسيلة وآلية لجمع معلومات البحث يعود عليه بجملة كبيرة من الفوائد التي تساعده على تطوير محتوى العمل البحثي الخاص به، ومن أهم الفوائد التي يجنيها الباحث من استخدام الاستبيان في البحث العلمي التعرف على كل ما يأتي:

  1. ما مدى ومستوى صدق المبحوث في منح الإجابة للباحث عن الأسئلة المكونة للاستبيان.
  2. ما مدى عمومية أو مستوى شخصية محتوى الأسئلة وهل هي أسئلة مباشرة أم أنها أسئلة غير مباشرة.

 ماهية شروط تصميم الاستبيان في البحث العلمي؟ 

تتعدد الشروط التي يخضع لها الاستبيان لها عند قيام الباحث بتصميمه لاستخدام الاستبيان كأداة بحثية في جمع المعلومات اللازمة لمحتوى البحث العلمي، ومن أهم شروط تصميم الاستبيان في البحث العلمي ما يأتي:

  1. يجب أن يحتوي الاستبيان على أسئلة لا تمس بخصوصية المستجيبين.
  2. أن يتمتع الاستبيان بالتوسط ما بين الطول والقصر.
  3. أن يحتوي الاستبيان على عبارات متعلقة وترتبط ارتباط وثيق بطبيعة موضوع وعنوان الدراسة البحثية التي يتم إعداد الاستبيان لها.
لطلب المساعدة في كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة