التدقيق اللغوي والكتابة الأكاديمية

التدقيق اللغوي والكتابة الأكاديمية
اطلب الخدمة

التدقيق اللغوي والكتابة الأكاديمية


 تدقيق السيرة الذاتية 

إن السيرة الذاتية هي عبارة عن وثيقة يتم تقديمها إلى المؤسسات المراد الحصول على وظيفها فيها؛ فالسيرة الذاتية هي وثيقة رسمية لذلك يجب التأكد من خلوها من الأخطاء النحوية والإملائية من خلال القيام بالتدقيق اللغوي لها، ويتم التدقيق اللغوي للسيرة الذاتية من خلال اتباع الخطوات التالية:

1. التدقيق اللغوي للبيانات الرئيسية: فأول خطوة من خطوات التدقيق اللغوي للسيرة الذاتية هي التدقيق اللغوي والإملائي للبيانات الرئيسية حيث يتم في هذه الخطوة التدقيق اللغوي والإملائي للاسم، والعنوان، والإيميل.

2. التدقيق اللغوي للمؤهل الأكاديمي: في هذه الخطوة من خطوات التدقيق اللغوي يتم التدقيق اللغوي والإملائي للمعلومات الخاصة بالمؤهل العلمي، حيث يتم التدقيق اللغوي لاسم الجامعة، ومكانها، والدرجة، والتقدير، وتاريخ الحصول على المؤهل، وذلك للتأكد من صحة هذه المعلومات من الناحيتين اللغوية والإملائية.

3. التدقيق اللغوي للمهارات: حيث يتم التدقيق اللغوي والإملائي لمهارات السيرة الذاتية؛ للتأكد من كتابتها بشكل إملائي ونحوي صحيح.

والتدقيق اللغوي للسيرة الذاتية له أهمية كبيرة، حيث إن التدقيق اللغوي له دور كبير في قبول أصحاب السير الذاتية للوظائف التي تقدموا لها؛ فمن غير اللائق تقديم سيرة ذاتية مشتملة على أخطاء نحوية أو إملائية إلى جهة العمل؛ لأن اشتمال السيرة الذاتية على مثل هذه الأخطاء قد يؤدي إلى عدم قبول صاحبها للوظيفة، لذلك يعتبر التدقيق اللغوي للسيرة الذاتية ذا أهمية كبيرة.


 تدقيق العروض 

التدقيق اللغوي للعروض يقصد به فحص العروض، ومعالجة الأخطاء النحوية واللغوية والإملائية التي توجد بها، وتقع مهمة التدقيق اللغوي للعروض على مدقق العروض الذي يجب أن يمتلك عدة صفات، أهمها ما يلي:

1. يجب أن يتملك مدق العروض مهارات التدقيق اللغوي الخاصة بالعروض، كما يجب أن يكون المستوى اللغوي الذي يمتلكه عاليًا؛ لضمان نجاح عملية التدقيق اللغوي.

2. المدقق الذي يقوم بالتدقيق اللغوي للعروض يجب أن يكون على علم بتقنيات الحاسوب حتى يتمكن من تعديل الأخطاء الموجودة في العروض عند قيامه بالتدقيق اللغوي.

3. الذي يقوم بالتدقيق اللغوي للعروض يجب أن يتمتع بسرعة البديهة ودقة الملاحظة، حيث تساعدان في القيام بعملية التدقيق اللغوي بشكل أسرع.

4. من الضروري جدًا للارتقاء بعملية التدقيق اللغوي للعروض أن يتصف مدقق العروض بحب المثابرة والشغف، والسعي المستمر لتطوير نفسه في عملية التدقيق اللغوي للعروض.

5. يجب أن يكون مدقق العروض على اطلاع دائم لمعرفة آخر التطورات المتعلقة بالتدقيق اللغوي للعروض.


 الكتابة الأكاديمية 

تُعرَف الكتابة الأكاديمية بأنها نوع من الكتابة يقدمه الطلبة للمشرفين أو المحاضرين حتى يقوموا بتقييمهم من خلال كتابتهم الأكاديمية، وتتمثل الكتابة الأكاديمية في البحوث الجامعية، والرسائل العلمية، وتتميز الكتابة الأكاديمية بعد خصائص، أهمها ما يلي:

1. الدقة: حيث تتميز الكتابة الأكاديمية بدقتها في التعبير عن الأفكار الحقائق التي تتضمنها، وذلك من خلال البعد عن أسلوب الإطناب، واعتماد أسلوب المساواة.

2. الدقة اللغوية: فالكتابة الأكاديمية تتميز بخلوها من الأخطاء اللغوية والنحوية والإملائية، حيث يقوم الباحث بعد الانتهاء من الكتابة الأكاديمية بالتدقيق اللغوي لها، ثم تقديمها إلى المشرف أو المحاضر، فتقديمها دون القيام بعملية التدقيق اللغوي لها قد يؤدي إلى رفضها.

3. المصطلحات العلمية: حيث تتميز الكتابة الأكاديمية عن أنواع الكتابات الأخرى بأنه يتيم فيها استعمال المصطلحات العلمية، وفي الكتابة الأكاديمية يتم وضع المصطلحات العلمية في السياق والمكان الصحيحين.

4. المعنى المحدد: الكتابة الأكاديمية تتميز بالمعنى المحدد، حيث تسهل على القارئ فهم المعنى المراد.


 المصحح اللغوي 

يفرق بعض الخبراء بين عملية التدقيق اللغوي، وعملية التصحيح اللغوي، حيث يعتبرون إن عملية التدقيق اللغوي هي العلمية التي يقوم فيها المدقق اللغوي بتدقيق النص لغويًّا؛ لاختيار أفضل التراكيب، وأدقها من حيث الدلالية، كما يعتبرون أن عملية التصحيح اللغوي هي العلمية التي يقوم فيها المصحح بتصويب الأخطاء اللغوية، والنحوية، والإملائية، وبعضهم الآخر يرون أن التصحيح اللغوي جزء من التدقيق اللغوي، فالمدقق اللغوي يقوم في عملية التدقيق اللغوي بما يقوم به المصحح اللغوي في عملية التصحيح من تصويب الأخطاء اللغوية، والإملائية والنحوية، كما يقوم في عملية التدقيق اللغوي بتصويب تراكيب الجمل، واختيار أفضل وأدق التراكيب، عمومًا فإن المصحح اللغوي وظيفته هي تصويب جميع الأخطاء التي توجد في النص، ويجب أن يكون المصحح اللغوي لديه معرفة بقواعد اللغة العربية، كما يجب أن يمتلك المصحح اللغوي حصيلة مفردات لغوية، وينبغي أن يكون المصحح اللغوي واسع الاطلاع والمعرفة، ومن المهم سلامة نظر المصحح اللغوي، فسلامة نظر المصحح اللغوي شيء أساسي لنجاح عملية التصحيح اللغوي.


 التدقيق والمراجعة 

إن مفهوم المراجعة مفهوم عام، أما مفهوم التدقيق اللغوي مفهوم خاص، فالتدقيق اللغوي جزء ونوع من أنواع المراجعة، خاص بمراجعة النصوص من النواحي الإملائية، والبلاغية، والصرفية، والنحوية، أما المراجعة للنصوص المكتوبة فتشمل التدقيق اللغوي وتشمل أمورًا غير التدقيق اللغوي، مثل: تنسيق الرسائل، والتأكد من صحة التوثيق، وتشمل مراجعة جودة المحتوى، ومدى دقة نتائج العمل المكتوب، وعملية التدقيق اللغوي عملية عامة نستطيع من خلالها مراجعة جميع الأعمال المكتوبة والمنطوقة، حيث نستطيع من خلال عملية التدقيق اللغوي مراجعة الروايات للتأكد من سلامتها من الناحية البلاغية واللغوية والإملائية، مع التركيز على قوة وبلاغة الجمل المكتوبة في الروايات، كما نستطيع من خلال عملية التدقيق اللغوي مراجعة الأبحاث والرسائل العلمية؛ لتصويب الأخطاء التي توجد بها، ونستطيع أيضًا من خلال عملية التدقيق اللغوي مراجعة التقارير للتأكد من خولها من الأخطاء السابقة، ويجب بعد القيام بعملية التدقيق اللغوي للتقارير مراجعتها عدة مرات للتأكد من صحة التقرير وخلوه من الأخطاء.


 تدقيق الأطروحات 

عملية التدقيق اللغوي لأطروحات الماجستير والدكتوراه هي عبارة عن عملية فحص واكتشاف للأخطاء الإملائية والنحوية التي توجد بها ثم القيام بتصويبها ومعالجتها، ويتم التدقيق اللغوي لأطروحات الماجستير والدكتوراه بعد الانتهاء من كتابتها، وتعود عملية التدقيق اللغوي بفوائد عظمة على أطروحات الماجستير الدكتوراه، حيث تتمثل فوائد التدقيق اللغوي لأطروحات الماجستير والدكتوراه فيما يلي:

1. عملية التدقيق اللغوي لأطروحة الماجستير أو الدكتوراه تضمن صحة الأطروحة، وخلوها من الأخطاء اللغوية، والإملائية، والنحوية.

2. إن عملية التدقيق اللغوي لأطروحات الماجستير والدكتوراه تجنب الباحثين من الوقوع في الحرج مع المشرفين والمحكين، وبل وتجنبهم عملية التدقيق اللغوي التعرض لرفض أطروحاتهم.

3. عملية التدقيق اللغوي المتميزة لأطروحة الماجستير أو الدكتوراه تعكس صورة إيجابية عن أداء الباحث، وتجعله متميزًا بين الباحثين الآخرين.

4. التدقيق اللغوي لأطروحات الماجستير والدكتوراه يرفع من مستوى ومكانة الأطروحات.

5. القيام بعملية التدقيق اللغوي لأطروحات الماجستير والدكتوراه ضروري جدًا، حيث تجنب عملية التدقيق اللغوي القارئ من الفهم الخاطئ الذي ينتج عن الأخطاء الإملائية أو النحوية، فمن خلال التدقيق اللغوي يستطيع القارئ فهم المعنى الصحيح لنصوص الأطروحات.


 سلامة الكتابة 

يُقصَد بسلامة الكتابة صحتها من النواحي الإملائية والبلاغية، والنحوية، والصرفية، ويتم الاطمئنان إلى سلامة الكتابة من خلال التدقيق اللغوي لهذه الكتابة، والتدقيق اللغوي يضمن سلامة الكتابة من خلال ما يلي:

1. التدقيق اللغوي لعلامات الترقيم: فحتى تكون الكتابة سليمة يجب التدقيق اللغوي لعلامات الترقيم، فلكل علامات ترقيم مواضع خاصة بها، فمثلًا الفاصلة المنقوطة يتم وضعها بين السبب والنتيجة، والفاصلة يتم وضعها بين الجملة القصيرة، والنقطة يتم وضعها في نهاية الفقرة، فالتدقيق اللغوي يضمن سلامة الكتابة من خلال وضع كل علامة ترقيم في موضعها الصحيح.

2. التدقيق اللغوي للهمزات: كثير من الباحثين يقعون في الأخطاء الإملائية التي تؤدي إلى عدم سلامة الكتابة في البحوث، ومن هنا مست الحاجة إلى القيام بالتدقيق اللغوي، حيث يقوم المدقق في عملية التدقيق اللغوي بكتابة الهمزة بشكل صحيح، وحتى تكون عملية التدقيق اللغوي للهمزات صحيح، وحتى نضمن سلامة اللغة يجب على المدقق اللغوي عند القيام بعملية التدقيق اللغوي أن يكون على علم بمواضع كل من همزة الوصل وهمزة القطع.

3. التدقيق اللغوي للأخطاء النحوية: فالتدقيق اللغوي يضمن سلامة الكتابة من الأخطاء النحوية، ويجب على المدقق الذي يقوم بعملية التدقيق اللغوي أن يكون ملمَّا بجميع قواعد اللغة العربية، حتى يتمكن عند التدقيق اللغوي من تصويب جميع الأخطاء النحوية، وبذلك يتم التأكد من سلامة اللغة.


 تدقيق الوثائق 

عملية التدقيق اللغوي للوثاق تسير وفق خطوات منظمة ومتسلسلة، حيث تتمثل خطوات التدقيق اللغوي للوثائق فيما يلي:

1. التركيز على موضوع الوثيقة المراد إجراء التدقيق اللغوي لها: حيث يجب على المدقق قراءة موضوع الوثيقة قبل القيام عملية التدقيق اللغوي، حيث تساعده القراءة في فهم موضوع الوثيقة، مما يسهل عليه عملية التدقيق اللغوي.

2. تحديد سعر عملية التدقيق اللغوي للوثيقة: فبعد قراءة المدقق لموضوع الوثيقة يستطيع أن يحدد السعر المناسب لعملية التدقيق اللغوي للوثيقة، ومن ثم موافقة الزبون على سعر التدقيق للغوي الذي يعرضها المدقق مقابل التدقيق اللغوي لوثيقته.

3. البدء بعملية التدقيق اللغوي للوثيقة: فبعد قراءة الموضوع والاتفاق بين المدقق والزبون على سعر معين مقابل التدقيق اللغوي للوثيقة، يبدأ المدقق بالتدقيق اللغوي لهذه الوثيقة، حيث يقوم بمعالجة جميع الأخطاء المتعلقة بقواعد النحو، وعلامات الترقيم، والهمزات، وتراكيب الجملة.

4. مراجعة الوثيقة: في هذه الخطوة يتم مراجعة الوثيقة للتأكد من صحة عملية التدقيق اللغوي لهذه الوثيقة.


 الأخطاء اللغوية 

يوجد عوامل كثيرة أدت إلى وجود الأخطاء اللغوية في الأعمال المكتوبة، ومن ضمنها البحوث والرسائل العلمية، فمن ضمن الأسباب التي أدت إلى وجود الأخطاء اللغوية هو عدم الاهتمام باللغة العربية الفصحى، والخلل في مناهج اللغة العربية أيضًا ساعد على وجود الأخطاء اللغوية، ولحرص الجامعة على خلو الأبحاث العلمية من الأخطاء اللغوية يلجأ الباحثون بعد الانتهاء من كتابة أبحاثهم إلى معرضها على المدققين؛ ليقوموا بعملية التدقيق اللغوي لها، فمن خلال التدقيق اللغوي يتم معالجة الأخطاء اللغوية التالية:

1. الخلط بين الهمزات: وهو خطأ لغوي شائع يتم معالجته من خلال التدقيق اللغوي.

2. الأخطاء النحوية: وهي من أخطر الأخطاء اللغوية، وتحدث نتيجة جهل الباحث بقواعد النحو، وعدم بعرفته بالعلامات الإعرابية الصحيح، فالمدقق الذي يقوم بعملية التدقيق اللغوي يكون على علم بهذه القواعد، ومن خلال علمه يقوم بتصويب هذه الأخطاء.

3. استخدام ضمير المتكلم في البحث: اعتبر خبراء التدقيق اللغوي هذا الخطأ نوع من الأخطاء اللغوية، فمن المكروه استخدام ضمير المتكلم في البحث، وإنما الصحيح استخدام كلمة الباحث، مثل: قال الباحث، ويرى الباحث... إلخ، فهذا الخطأ اللغوي أيضًا يتم معالجته من خلال التدقيق اللغوي.


 التدقيق الأكاديمي 

التدقيق اللغوي للأعمال الأكاديمية كالبحوث والرسائل العلمية قد يتوقف عليه قبول أو رفض العمل الأكاديمي؛ لذلك يجب أن تكون تسير عملية التدقيق اللغوي للعمل الأكاديمي بشكل دقيق وسليم، ويجب على المدقق الذي يقوم بعملية التدقيق للغوي للعمل الأكاديمي أن يتصف بعد صفات، أهمها:

  • يجب أن يتحلى المدقق اللغوي الذي يقوم بعملية التدقيق اللغوي للعمل الأكاديمي بالأخلاق، والأمانة العلمية.
  • المدق اللغوي الذي يقوم بالتدقيق الأكاديمي يجب أن يمتلك أساسيات التدقيق اللغوي العامة، والخاصة بالعمل الأكاديمي.
  • من المهم أن يمتلك المدقق الأكاديمي مؤهلًا علميًّا يؤهله لأداء التدقيق اللغوية للأعمال الأكاديمية بسهولة ويسر.
  • يجب أن يكون المدقق الأكاديمي على علم بالكتابة الأكاديمية وأشكالها، وأنواعها.

لطلب المساعدة في التدقيق اللغوي للأبحاث والدراسات والرسائل العلمية يرجى التواصل مباشرة
مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة