التوثيق في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي

التوثيق في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي
اطلب الخدمة

التوثيق في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي

عندما تخضع أيها الباحث إلى إعداد البحث العلمي أول ما يجب عليك القيام به هو اختيار الموضوع الرئيسي التي سوف تقوم بمناقشته أنت كباحث في البحث العلمي، وبالتالي جمع المعلومات حول ذاك الموضوع المختار ولكن يتوجب عليك أيها الباحث من إضافة معلومات ونظريات جديدة مبتكرة في البحث العلمي وذلك من خلال تنفيذ أدوات الدراسة وحصولك على المعلومات الهامة وهذا لإفضاء قيمة علمية وشأن رفيع للبحث العلمي، وبالتالي توضع هذه المعلومات على اسمك ليس بمعنى الاحتكار ولكن لأنك أنت أيها الباحث من تعبت وتوصلت إليها، فعلى كل من يريد استعمال هذه المعلومات عليه أن يتم اقتباسها والتوثيق وذلك باعتبارها شكر بسيط بأنه استفاد منك أيها الباحث ومن المعلومات التي ابتكرتها بدل على يتعب من جديد للتوصل إليها، فيمكننا الاستدلال من هنا أنه ما يتوجب عليك اقتباسه في البحث العلمي هي المعلومات والبيانات التي لابد أن توضع في الإطار النظري وهي من الأساس موجود ولم تتمكن من الوصول إلى أي بيانات جديدة حول هذه المعلومات عليك أخذها أي اقتباسها لمحتوى الإطار النظري في البحث العلمي ومن ثم القيام بتوثيقها، وفي حال أن تريد أيها الباحث من إثراء الاقتباس بالأسلوب الشخصي الكتابي لك هذا لا يمنع فتستطيع من إعادة صياغة الاقتباس مع الحفاظ على المعنى الأصلي وأيضاً يتوجب توثيق الاقتباس.

إن الغرض من كتابة المقال هو وصف فكرة الاقتباس للباحث وأنها ليست بالشيء السيء التي لابد أن يتبعد عنه وفي أي حال يعتبر جريمة تهويه إلى العقوبة وفي أي حال يعتبر سليم، كما أننا نهدف من كتابة المقال عرض للباحث الأسباب التي تجعل من الاقتباس في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي ضرورة، وما هي المحتويات التي تتضمن الاقتباس في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي، وما هي المواقف التي تستلزم فيها أيها الباحث من الاقتباس في الإطار النظري، حيث أننا نسعى أي التوضيح لك أيها الباحث أيضاً أهم ما يجب عليك الالتزام فيه عن الاقتباس في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي كي لا تقع في أي خطأ ولا تواجه مشاكل وخاصة أن الاقتباس من الممكن أن يأخذك إلى حيث الجريمة في حال لم يتم التوثيق وبالتالي اعتباره سرقة وكما هو معرفة أن السرقة جريمة يحاسب عليها فاعلها، وبالتالي يجب علينا نحن من وصف لك أيها الباحث ما هو التوثيق وكيف يتم ولما عليك التوثيق؛ لكي لم يبقي أمامك أنت كباحث أي حجة في عدم المعرفة بما يخص الاقتباس وتوثيقه في الإطار النظري خاصة والبحث العلمي عامة.


 مفهوم الاقتباس: 

من المتعارف عليه أن الاقتباس بمعناه العام هو الأخذ والنقل مما أعدده الآخرين وألفه سواء كان التأليف أفكار أو اختراعات أو كلام مع الإشارة إلى الشخص صاحب الإعداد أي التوثيق.

أما الاقتباس في الإطار النظري هو الاستعانة للمعلومات والبيانات التي من الممكن أن تتوافر في الدراسات السابقة أو الكتب التي قام بكتابتها الآخرين وأخذها أي اقتباسها مثل ما هي أو تغيريها وكتابتها في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي مع توثيقها.


 لما يجب عليك الاقتباس في الإطار النظري وأهم ما يمكن أن يعد من ضمن الاقتباسات في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي؟ 

  1. لأن الاقتباس يضيف إثراء علمي للإطار النظري في البحث العلمي.
  2. يساعد الاقتباس في مناقشة وعرض أكثر من رأي اتجاه موضوع دراسة الإطار النظري في البحث العلمي.
  3. من أهم ما تسعى إليه أيها الباحث من خلال الاقتباس في الإطار النظري هو التأكيد على أهمية الموضوع التي تم مناقشته وإيضاح الرأي العالم بالنسبة لك أيها الباحث بما يخص موضوع الإطار النظري، كما أنه من الممكن أن تكون لجأت للاقتباس في الإطار النظري للمحتوى البحث العلمي للتوضيح والتفسير.
  4. في بعض الأحيان يقوم الباحث بالاقتباس في الإطار النظري بما يتوافق بموضوع مشكلة الدراسة في البحث العلمي؛ لتبرز أهم ما توصلت إليه ومقارنته بالأخطاء السابقة التي أظهرتها الدراسات السابقة ونقدها أو إظهار التناقض بين الاقتباس وبين المعلومات والبيانات في الإطار النظري في المحتوى البحثي العلمي.
  5. وضعك أيها الباحث للاقتباس يعمل على تدعيم المعلومات والبيانات التي تناقشها أيها الباحث من خلال الإطار النظري في المحتوى البحثي العلمي.

الاطار النظري


 متى يتوجب عليك أيها الباحث استخدام الاقتباس المباشر والاقتباس الغير مباشر في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي: 

ينقسم الاقتباس بشكل عام وفي الإطار النظري أيضاً إلى قسمين وهم الاقتباس المباشر والاقتباس الغير مباشر، ويقصد بالاقتباس المباشر هو نسخك أيها الباحث لما هو مكتوب كما هو بالحرف الواحد دون أي تغيير فيه، أما الاقتباس الغير مباشر في الإطار النظري يتم أما بإعادة صياغتك لما هو يراد يقتبس أو باختصار الاقتباس، ولكن في كلا الحالتين لابد أن تقوم بتوثيق اقتباس الإطار النظري في البحث العلمي سواء في متن موضوع البحث العلمي وفي هوامش البحث العلمي، أما من حيث الاتجاهات التي تستلزم استخدام الاقتباس المباشر في الإطار النظري لمحتوى البحث العلمي هي كالآتي:

  • إذا كنت أيها الباحث لا تمتلك القدرة على إعادة الصياغة والاختصار للاقتباس بالمحافظة على معنى النص وحفظ جماليات الاقتباس.
  • إذا قومت أيها الباحث بالاقتباس من النصوص التي لا يمكن أن تتحكم فيه مثل الاقتباس من القرآن الكريم الذي تعد الله بحفظه.
  • في حال اقتباسك أيها الباحث لنص يحتوي على العديد من المصطلحات التي لا يمكن استبدالها.

 


 فيديو: الاقتباس والتوثيق في البحث العلمي ج1 ماهيته وأنواعه وأهميته وطريقته 

 


لطلب المساعدة في إعداد الإطار النظري لرسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة