كيفية كتابة السيرة الذاتية

كيفية كتابة السيرة الذاتية
اطلب الخدمة

كيفية كتابة السيرة الذاتية

قبل البدء بسرد الطريقة الصحيحة لعملية كتابة معلومات السيرة الذاتية، هل تستطيع التعبير عن نفسك فيما تمتلكه من خبرات وتحصر هذه الخبرات العلمية والعملية وتضعها على ورق؟ إذا كانت إجابتك نعم، فأنت قد تخطيت أهم خطوة في عملية كتابة السيرة الذاتية. فعملية كتابة السيرة الذاتية ما هي إلا قالب كتابي يشمل الخبرات والمهارات العملية والعلمية إضافة لبعض المعلومات الأخرى، نورد لك الطريقة الصحيحة من البداية إلى النهاية لعملية كتابة السيرة الذاتية، وإليك إياها في النقاط التالية:

  1. قبل أن تبدأ في عملية إعداد السيرة الذاتية، يتوجب عليك أولاً أن تضع أمامك مسودة وتقوم فيها بكتابة ما لديك من شهادات أكاديمية وشهادات خبرات عملية، كما ستقوم بعملية العصف الذهني لتعرف نفسك أكثر وما تمتلكه من مهارات.
  2. الآن بعد جهوزية المسودة، ستنقل إلى النسخة الأولية من السيرة الذاتية، حيث ستكتب فيها كلمة (السيرة الذاتية) في أعلى منتصف الصفحة الأولى.
  3. تبدأ السيرة الذاتية بعملية تضمين المعلومات الشخصية، حيث ستقوم بعملية الكتابة لها شاملة على: (الاسم الرباعي، تاريخ ومكان الميلاد، الجنسية، رقم الهوية، مكان السكن، رقم الهاتف، رقم الجوال، البريد الالكتروني).
  4. بعد المعلومات الشخصية في السيرة الذاتية تأتي عملية تضمين معلومات الشهادات والمؤهلات العلمية والأكاديمية التي حصلت عليها، فستقوم بهذه العملية بكتابة درجة الشهادة الحاصل عليها ثم كتابة معلومات التخصص ومكان التخرج ومعدل التخرج.
  5. ستقوم بعدها في السيرة الذاتية بعملية تضمين الخبرات العملية التي حصلت عليها، حيث تشمل هذه الخبرات في السيرة الذاتية كافة الأماكن التي عملت بها سواء بشكل نظامي أو تطوعي، شاملة على اسم الوظيفة التي شغلتها وما استفدته منها من خبرات، ومدة العمل ومكان العمل.
  6. عملية تضمين الدورات التدريبية في السيرة الذاتية تأتي بعد عملية كتابة الخبرات العملية، وذلك بكتابة اسم الدورة وعدد ساعاتها وتاريخ الحصول عليها والمكان الذي انعقدت فيه.
  7. الآن تكون المعلومات الاثباتية الأساسية في السيرة الذاتية قد انتهت، وتبدأ في فقرة المهارات والتي هي عبارة عن عملية كتابة كافة المواهب والخبرات التي تتحلى بها، مثل: اللغات والصفات الشخصية الاجتماعية.
  8. تنتهي عملية كتابة السيرة الذاتية بفقرة المعرفون والتي تشمل أسماء وأرقام تواصل لأشخاص يمكن سؤالهم عنك.

 ما هي المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية؟ 

كلمة مؤهلات ذاتها تشير إلى الصعود والتقدم، فقولنا تأهل فلاناً أي أصبح ذا كفاءة وتقدم وتطور في شيء معين.

وقولنا تأهل الفريق الفلاني لمباراة النصف نهائي مثلاً يشير إلى تقدم هذا الفريق وتطوره.

وهذا بالنسبة للطالب أيضاً فحصوله على مؤهلات معينة يجعله يتقدم إلى الأمام للحصول على مؤهلات علمية أخرى أكثر تقدماً.

والمؤهلات العلمية هي الأمور التي تمكن صاحبها من الحصول على شيء محدد ينبني على شيء سابق.

وإذا ما أردنا أن نُعرف المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية فيمكننا القول بأنها: عملية كتابة وتضمين معلومات كافة الشهادات العلمية والأكاديمية التي حصل عليها الشخص في فترات دراسته المتقدمة من الثانوية العامة إلى أعلى المؤهلات التي حصل عليها.

وتأتي عملية كتابة معلومات المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية بعد عملية كتابة المعلومات الشخصية مباشرة وقبل البدء بعملية كتابة الخبرات المهنية.


 كيف يتم كتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية؟ 

تتم عملية كتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية من خلال قواعد علمية منظمة، وتجد أن كثيراً من الأشخاص يقومون بكتابتها بشكل خاطئ أو بمعلومات غير مكتملة، ولذلك إليك الطريقة الصحيحة لكتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية:

  1. بعد الانتهاء من كتابة المعلومات الشخصية في السيرة الذاتية ستقوم بكتابة عنوان الفقرة وهو (المؤهلات العلمية) أو المؤهلات الأكاديمية.
  2. تبدأ أولاً المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية بكتابة معلومات أعلى شهادة حصلت عليها.
  3. بعد كتابة أحدث وأعلى شهادة علمية حصلت عليها ستقوم في المؤهلات الأكاديمية في السيرة الذاتية بالنزول مقدار مسافة ومن ثم كتابة معلومات الشهادة العلمية التي تليها في الحداثة والدرجة.
  4. يكون الترتيب الصحيح للمؤهلات العلمية في السيرة الذاتية بالشهادة الأحدث فالأقدم وهكذا.
  5. يجب أن يشمل كل مؤهل من المؤهلات الأكاديمية في السيرة الذاتية على درجة الشهادة واسم التخصص ومكان التخرج ومعدل التخرج، ويجب أن تكون هذه المعلومات في كافة المؤهلات العلمية المكتوبة في السيرة الذاتية.
  6.  مثال على المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية: بكالوريوس لغة انجليزية، جامعة المملكة، بمعدل 88,5.


 أهمية كتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية 

لعملية كتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية أهمية كبيرة بالنسبة للمتقدم وللجهة المستلمة أيضاً، نوجز هذه الأهمية في النقاط التالية:

  1. أهم المحددات التي تعبر عن شخصية المتقدم بالسيرة الذاتية هي الشهادات العلمية الحاصل عليها، والمؤهلات العلمية في السيرة الذاتية توضح ذلك بشكل مفصل.
  2. المعلومات التي تقدمها المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية تعتبر ذات قيمة إخبارية كبيرة، حيث يحصل المستلم لأوراق السيرة الذاتية على معلومات الدرجة ومعلومات التخصص ومعلومات الجامعة التي تخرج منها المتقدم ومعلومات المعدل التراكمي.
  3. يتم المفاضلة بين المتقدمين بالسيرة الذاتية من خلال المؤهلات العلمية كأحد أهم المحددات لذلك، وبالتالي كتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية يعتبر ذا أهمية في تقديم تحصيلك الدراسي الكامل.

 معلومات يجب أن تشملها السيرة الذاتية 

لا تكتمل السيرة الذاتية إلا باكتمال المعلومات المكونة لها، وأهم هذه المعلومات هي:

  1. معلومات تعريفية تُخبر عن البطاقة الشخصية التي يمتلكها الشخص المتقدم بالسيرة الذاتية.
  2. معلومات الشهادات الأكاديمية لصاحب السيرة الذاتية وما تحتويه من معلومات دلالية عليها.
  3. معلومات الخبرة العملية لصاحب السيرة الذاتية وأماكن العمل والتطوع.
  4. المهارات المكتسبة والمهارات الفطرية الموهوبة.
  5. معلومات الاتصال والتواصل.
  6. المعرفون.

 فيديو: كتابة السيرة الذاتية بطريقة احترافية 

 


لطلب المساعدة في كتابة وتصميم السيرة الذاتية يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة