• الرئيسية
  • /
  • المدونة
  • /
  • خطة بحث علمي جاهزة doc عن دور أخلاقيات الأعمال في الرفع من تنافسية المؤسسة


خطة بحث علمي جاهزة doc:

(دور أخلاقيات الأعمال في الرفع من تنافسية المؤسسة)

إن خطة البحث العلمي الجاهزة تهتم في التعرف على دور السلوك الأخلاقي الخاص في أفراد المؤسسة والذي بدوره يحقق ويعزز قدرة المؤسسة التنافسية من بين باقي المؤسسات الأخرى. حيث احتوت خطة البحث العلمي الجاهزة على توضيح أهمية الاخلاق بالنسبة لسير العمل في المؤسسة، ومدى تأثير الأخلاق على استمرارية العمل.

حيث قام الباحث في خطة البحث العلمي الجاهزة بتحديد جوانب التنافس المنشودة والتي بدورها تحث أفراد المؤسسة على الالتزام بجميع التصرفات والسلوكيات الأخلاقية والمسؤولية الاجتماعية.

لقد قام باحث خطة البحث العلمي الجاهزة بتحديد أثر اتباع السلوك الأخلاقي بين العاملين في المؤسسة والعاملين مع الإداريين وأيضًا العاملين مع أطراف أخرى خارج المؤسسة. لقد أوضح الباحث في خطة البحث العلمي الجاهزة بأن الأخلاق الحسنة المتبعة من كل فرد من أفراد المؤسسة تشكل حجر الأساس لنجاح سير العمل في المؤسسة؛ وذلك لأن أخلاقيات العمل المتمثلة في الاستقلالية والاستقامة والشفافية تعمل على تحقيق وتعزيز القدرة التنافسية المتمثلة بالابتكار والاختراع والتجديد والاكتشاف في المؤسسة وفق المجال التي تشغله المؤسسة.

علاوة على ذلك، لقد قام الباحث بتوضيح أثر المسؤولية الاجتماعية التي تشمل المسؤولية اتجاه كل من البيئة والمستهلكين والمجتمع على تعزيز أو الوصول إلى القدرة التنافسية المتمثل في الابتكار والاكتشاف وتخفيض التكلفة.

اذ يهدف الباحث العلمي في خطة البحث العلمي الجاهزة إلى تحديد الإطار العام للسلوكيات الأخلاقية والمسؤولية الاجتماعية التي من شأن كل منها أن تقود المؤسسة إلى التنافس وتحقيق القدرة التنافسية ومن ثم تعزيزها من أجل المواكبة على نفس النهج الذي قام كل فرد من أفراد المؤسسة على اتباعه.

علاوة على ذلك، فإن خطة البحث العلمي الجاهزة تشير إلى الأعمال الذي من شأن المؤسسة أن تتبعها من أجل تحقيق الأهداف التي تحددها إدارة المؤسسة والتي هي ذاتها تمثل تحقيق القدرة التنافسية.

لقد وضح الباحث في خطة البحث العلمي الجاهزة بأن المؤسسة التي تسعى إلى تحقيق القدرة التنافسية هي أكثر المؤسسات التزامًا بالعوامل التي تقود إلى الهدف المرجو. لعل خطة البحث العلمي الجاهزة أشارت إلى أن أهم ما يميز المؤسسة التي تمتلك القدرة التنافسية تقوم باتخاذ جميع الموارد التي لا يمكن لأي من المؤسسات اتخاذها أو تقليدها، ويجدر بالمؤسسة أن تقوم بذلك في فترة زمنية سريعة جدًا من أجل أن تثبت نفسها في وضع التنافس.

لقد اشتملت خطة البحث العلمي الجاهزة على مجتمع الدراسة المتمثل بجميع الشركات في الجزائر. حيث اتبع الباحث العلمي في خطة البحث العلمي الجاهزة طريقة المسح الشامل. لذا لقد وضع الباحث خطة البحث العلمي من أجل أن يوضح مدى ضرورة تحديد المؤسسة للإطار العام الخاص بالسلوكيات الأخلاقية والمسؤولية الاجتماعية التي من شأن كل منها أن تقود المؤسسة إلى التنافس وتحقيق القدرة التنافسية.

للاستفسار أو المساعدة الأكاديمية اطلب الخدمة الآن

مع تحيات:

المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا

أنموذج البحث العلمي