كيفية صياغة الإطار النظري في البحث العلمي

يعد الإطار النظري من أهم المراحل التي يمر بها في الباحث خلال كتابة البحث العلمي، يقوم فيها الباحث العلمي بكتابة مشكلة البحث وأسباب ظهورها، كما ويقوم بدراستها وتحليلها وصولاً لنتائج التحليل والخروج بالتوصيات، يتم ذلك عبر مجموعة من الخطوات والمراحل المنظمة بشكل علمي يبدأ الباحث فيها بكتابة مقدمة البحث وكتابة عنوان البحث العلمي وخطة البحث العلمي ويأتي الإطار النظري في المرحلة الرابعة خلال كتابة البحث العلمي، نقدم لكم في هذا المقال مجموعة من المعلومات الهامة حول كيفية صياغة الإطار النظري في البحث العلمي.

ما هو الإطار النظري في البحث العلمي؟

  • يعرف الإطار النظري على أنه " الكتابات والملاحظات التي تكتب في مقدمة البحث العلمي، وينتهي الإطار النظري بالتوصيات.
  • كما ويعرف الإطار النظري على أنه الأبواب والمباحث والفصول والدراسات السابقة المذكورة في البحث العلمي.

ما هي الخطوات التي يتم قبل كتابة الإطار النظري في البحث العلمي؟

يقوم الباحث العملي بكتابة مجموعة من الخطوات في البحث العلمي قبل كتابة الإطار النظري مثل تحديد مشكلة الدراسة التي يسعى الباحث إلى شرح جوانب ودراستها خلال مراحل البحث العلمي من بدايته وحتى نهايته ثم يتطرق الباحث لكتابة الإطار النظري بفروعه المختلفة.

كيفية صياغة الإطار النظري في البحث العلمي
يتم صياغة الإطار النظري في البحث العلمي من خلال صياغة مجموعة من الخطوات المرتبة والمنظمة كما يلي:

  • صياغة عنوان البحث العلمي: يمثل عنوان البحث العلمي بداية البداية وهو أول ما يتم تحديده واختياره في الإطار النظري حيث يقوم الباحث العلمي بكتابة عنوان البحث العلمي قبل كتابة أي من الخطوات اللاحقة، ويجب أن يكون عنوان البحث العلمي مختصراً وواضحاً ويعمراً عن محتوى الرسالة العلمية والبحث العلمي.
  • صياغة مقدمة البحث العلمي: وهي ثاني خطوات كتابة الإطار النظري في البحث العلمي حيث يقوم الباحث بكتابة وصياغة مقدمة البحث التي توضح محتوى وأهمية البحث العلمي والأسباب والدوافع التي شجعت الباحث على دراسة موضوع البحث العلمي، كما ويقدم الباحث في مقدمة البحث العلمي مجموعة من الشروح حول قدرته على تقديم البحث العلمي بشكل قوي ودراسة كافة جوانبه والخطوات التي سيقوم بها خلال مراحل البحث العلمي المختلفة.
  • صياغة المتغيرات البحثية: تعد المتغيرات البحث المكون الأساسي في الفرضيات والتي تعبر عن كيفية قيام الباحث بحل مشكلة البحث العلمي التي سيقوم بدراسة جوانبها المختلفة، وما هي الفرضيات التي سيقوم باختبار صحتها من عدمه.
  • صياغة الدراسات السابقة: وهي الأبحاث والأطروحات التي قامت بدراسة مشكلة البحث أو أحد جوانب مشكلة البحث، ويقوم الباحث العلمي بعرض الدراسات السابقة والنتائج الخاصة بها مع ما سيقدمه من إضافة على هذه الدراسات والأبحاث.
  • صياغة مصطلحات البحث العلمي: لكل تخصص ومجال بحث علمي مصطلحات ومرادفات تختلف عن الآخر، لذلك يجب على الباحث العلمي جمع المصطلحات العلمية المذكورة في البحث والتي قد لا يفهمها القارئ بشكل واضح خلال قراءة البحث وتوضيح معناها، وما السياق المذكورة به في البحث العلمي.
  • صياغة المنهج العلمي: يقوم الباحث بكتابة الطريقة التي سيقوم بدراسة المشكلة باستخدامها، ومن هذه المناهج المنهج الوصفي والمنهج الاستقرائي والمنهج الاستدلالي، كذلك المنهج التجريبي.
  • صياغة نتائج البحث العلمي: وهي خلاصة ما توصل إليه الباحث العلمي خلال مراحل البحث العلمي المختلفة، ويتم ذكرها في قسم نتائج البحث مع ذكر البراهين والدلائل المنطقة التي تتوافق مع الفرضيات.
  • صياغة التوصيات: لكل بحث علمي مجموعة من التوصيات يتوصل إليها الباحث العلمي لدى الانتهاء من الإطار النظري، يتم ذكر التوصيات في نهاية الإطار النظري.

للاستفسار والمساعدة الأكاديمية اطلب الخدمة الآن

مع تحيات:

المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا

أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا