كيفية استخدام معامل كرونباخ ألف لقياس الاتساق الداخلي

كيفية استخدام معامل كرونباخ ألف لقياس الاتساق الداخلي
اطلب الخدمة

كيفية استخدام معامل الفا كرونباخ لقياس الاتساق الداخلي

 مقدمة عن الفا كرونباخ :

الفا كرونباخ يأتي مفهوم هذا المصطلح متوازياً مع مفهوم الاتساق الداخلي، إذ إن فهم الفا كرونباخ لا يمكن أن يكون إلا بفهم تعريف الاتساق الداخلي، ولهذا لا تستغرب من تركيزنا على كلا المصطلحين في هذا المقالين، و كذلك نريدك أن تعرف في هذه المقدمة أن ألفا كرونباخ هي أداة من أدوات القياس للاتساق الداخلي، وطريقة القياس ومعناها ستتضح لك في الفقرات القادمة.

 مفهوم الاتساق الداخلي :

يقصد به المستوى الذي يتم فيه فحص مدى الترابط بين محتويات الأداة المستخدمة في الدراسة مع مستوى الإجابات التي يرغب الباحث في تحصيلها.

 الطرق التي يتم من خلالها حساب الاتساق الداخلي :

تتعدد الطرق التي يتم  من خلالها حساب الاتساق الداخلي، ومن أهم طرق حساب الاتساق الداخلي ما يأتي:

  • كودر ريتشاردسون.
  • كرونباخ ألفا.

 مفهوم مقياس كرونباخ الفا:

هو عبارة عن أحد المقاييس العالمية التي تستخدم في قياس مستوى الاتساق الداخلي لأدوات الدراسة المستخدمة لجمع البيانات و كذلك تحليلها.

تحقيق مقياس كرونباخ الفا للاتساق الداخلي:

يحقق مقياس كرونباخ ألفا مستوى الاتساق الداخلي من خلال دراسة محورين مهمين. كما يقوم مقياس كرونباخ ألفا بقياس الاتساق الداخلي بإحدى الأسلوبين الآتيين، وهما:

 قياس الاتساق الداخلي باستخدام معامل كرونباخ ألف من خلال محور المصداقية:

 يتم قياس الاتساق الداخلي باستخدام معامل كرونباخ ألفا من خلال محور وجانب المصداقية. الأمر الذي يتم بحث مستوى الاتساق الداخلي من خلال مجموعة من البنود والتي تتم كالتالي:

فحص مستوى الاتساق الداخلي من خلال فحص صدق المحتوى والمضمون: فيتوجب على الباحث أن يتحقق من كون كافة الأسئلة التي تتناولها أداة الدراسة تتمكن من التعامل مع كافة الأبعاد الخاصة بالدراسة كذلك القدرة على قياس جميع الأبعاد.

فحص مستوى الاتساق الداخلي من خلال فحص الصدق التلازمي: ويتوجب على الباحث التحقق من هذا الأمر من خلال فحص الباحث لسمة معينة بمقياسين مختلفين و كذلك أن يعطي كلاً منهما نفس النتيجة.

وفحص مستوى الاتساق الداخلي من خلال فحص الصدق للمحك: ويعنى الباحث بهذا المقياس من خلال فحص مستوى وارتباط المحك مع المقياس.

فحص مستوى الاتساق الداخلي من خلال فحص الصدق التنبؤي: ويعتمد الباحث في هذا المقياس على قدرته على استخدام المقياس الذي يساعده في الحصول على نتيجة متقاربة أو متساوية للتوقع مع الواقع.

فحص مستوى الاتساق الداخلي من خلال فحص صدق المفهوم: ويهتم الباحث في قياس المستوى للاتساق الداخلي. من خلال معرفة مدى ترابط المفهوم الخاص بموضوع الدراسة مع مستوى القياس.

وفحص مستوى الاتساق الداخلي من خلال فحص مستوى الصدق الظاهري: ويقوم الباحث بهذا الفحص من خلال مدى ومستوى الصدق الظاهري. الذي يبين من خلال مظهر الأداة مدى مناسبتها للغرض الذي جاءت لقياسه.

فحص مستوى الاتساق الداخلي من خلال فحص مستوى الصدق العاملي: ويقوم الباحث بفحص مستوى القياس من خلال التحليل الذي يجريه الباحث على الصفة التي يرغب بقياسها.

قياس الاتساق الداخلي باستخدام معامل كرونباخ ألف من خلال محور الثبات

ويقصد به مستوى قياس الاتساق الداخلي الذي يجريه الباحث باستخدام معامل كرونباخ الفا لمحور الثبات يعطي ذات النتيجة التي يعطيها في كل مرة يتم فيها إجراء الاختبار و كذلك إعادة القياس، ممّا يدل على أن مستوى الاتساق الداخلي متطابق بالكامل.


 أسباب لجوء الباحث لفحص مستوى الاتساق الداخلي:

يقوم الباحث لفحص مستوى الاتساق الداخلي وذلك لتحصيل مجموعة من الأهداف التي يرغب بالوصول إليها من خلال قياسه لمجموعة من المعاملات التي تثبت توافق الاتساق الداخلي وصدقه و كذلك ثباته، ومن أهداف تحصيل الاتساق الداخلي ما يأتي:

  • يسعى الباحث لفحص الاتساق الداخلي وذلك لإثبات مدى صدق الأدوات البحثية التي استخدمها.
  • ويسعى الباحث لتحقيق الاتساق الداخلي وذلك لإثبات مدى ثبات الأدوات البحثية التي استخدمها. حتى وإن تم إعادة وتكرار هذه الاختبارات البحثية فإنها ستصل بالباحث إلى ذات النتيجة التي وصل إليها في أول مرة.
  • يسعى الباحث لتحقيق الاتساق الداخلي ليثبت مدى الترابط بين محتوى الدراسة وبين النتائج التي آلت إليه الدراسة.
  • ويسعى الباحث لتحقيق الاتساق الداخلي ليحصل على تقييم متميز من لجنة التحكيم ولجنة المناقشة.
  • يسعى الباحث لتحقيق الاتساق الداخلي لضمان توثيق الدراسة الخاصة به.
  • يسعى الباحث لتحقيق الاتساق الداخلي لضمان وجود إقبال وتحقيق جذب للقارئ نحو العمل البحثي.

 كيفية قيام الباحث بتحقيق الاتساق الداخلي:

يمكن للباحث أن يحقق الاتساق الداخلي للدراسة البحثية التي يقوم بإعدادها من خلال ضمان توافر معايير الصدق و كذلك الثبات اللذان يوضحان ويثبتان بشكل قاطع إمكانية توافر الاتساق الداخلي في الدراسة البحثية، وأن الدراسة البحثية نتاج جهود حثيثة من الباحث لكي تصل بهذا المستوى.

ويمكن القول بأن الاتساق الداخلي من الأركان المهمة التي يسعى الباحث لتحقيقها في الدراسة البحثية، والتي تثبت للقارئ صدق الباحث وتدفعه للاطلاع على كافة محتوى العمل البحثي، وتمكن القارئ من تناول الدراسة البحثي بكل يسر وسلاسة، كما أن الاتساق الداخلي من العناصر التقييمية المميزة التي تدفع بلجنة التحكيم والمناقشة لتناول العمل البحثي والتمعن في محتوياته ورفعه لدرجة تقييم مناسبة لمستوى الاتساق الداخلي والذي تحققه، وعلى الباحث أن يحقق هذا الأمر بأفضل شكل وصورة ممكنة.

كيفية استخدام معامل كرونباخ ألف لقياس الاتساق الداخلي

ويمكن تنبيه الباحث إلى أن الاتساق الداخلي يجب الاهتمام به وبدرجة تحقيقه في العمل البحثي من خلال التحقق من كون كافة الأسس والعناصر البحثية متوافرة، كما أن تكون عملية إجراء وإنجاز الباحث لمجموعة من الأهداف البحثية يجب أن يتم وفق الأسس والمبادئ والركائز التي تضمن للباحث وصوله لمبتغاه، ويتوجب على الباحث أن يحقق معايير الصدق التي تكون للباحث فيما بعد سمعة طيبة في مجال العمل البحثي والتي تمكن القارئ من تناول كافة الأعمال البحثية التي يقوم الباحث بإنجازها وتقديمها للمناقشة والتحكيم ومن ثم عرضها على القراء، وذلك لأنه انطبعت في ذهن القارئ صورة جيدة عن أعمال الباحث ومستواه البحثي ومدى توافر مستوى الاتساق الداخلي وتوافر عناصر الصدق والثبات في أعماله البحثية.


 ما علاقة الفا كرونباخ بكل من العينة وأدوات الدراسة؟ 

لنرجع إلا مقدمة هذا المقال ومن ثم تعريف كل من الاتساق الداخلي وألفا كرونباخ، فستجد أن الفا كرونباخ هي أداة قياس للاتساق الداخلي، والاتساق الداخلي يشير إلى التوافق بين أداة الدراسة المستخدمة في جلب البيانات من العينة البحثية والاجابات التي تم تحصيلها من خلال أدوات الدراسة، إذاً كرونباخ يرتبط بالعينة وأدوات الدراسة بشكل غير مباشر من خلال المرور بالاتساق الداخلي.

بمعنى آخر يشكل الاتساق الداخلي حلقة الوصل بين مقياس كرونباخ وأدوات الدراسة للعينة، ولهذا قبل استخدام هذا المقياس لابد من فهم طبيعة وخصائص كل من العينة وأدوات الدراسة ليتشكل لديك صورة ذهنية متكاملة حول ما تتوقعه في الاتساق الداخلي.


 هل معاملات الصدق والثبات لها علاقة بالفا كرونباخ؟ 

نعم، فمعرفة مدى التوافق بين أدوات الدراسة والاجابات التي تم جمعها من العينة، يكون من خلال العديد من المعاملات من أبرزها معاملات الصدق والثبات والتي سنعرفها فيما يلي من نقاط:

أولاً: معامل الصدق: وهو عبارة عن طريقة تبديل بعض البيانات مع ملاحظة الفرق المتوقع في الإجابة، على سبيل المثال زيادة 10% من الاجابات بلا وتوقع النسبة التي ستحصل عليها.

ثانياً: معامل الثبات: وهو أن تكون النتائج ثابتة لا تتغير إذا تم إعادة العمليات الحسابية مرة أخرى.

ويأتي السؤال هنا ما هي العلاقة بين مقياس كرونباخ ومعاملات الصدق والثبات، الإجابة هي بأن العلاقة تكمن في أن معاملات الصدق والثبات تبرز إلى حد كبير مدى توافق أدوات الدراسة مع الاجابات المجمعة من العينة، و كذلك هذه المعاملات تساهم في استخدام مقياس كرونباخ للتأكيد من صحة نتائج المقياس نفسه.


 ما سيخسره الباحث إذا لم يستخدم مقياس الفا كرونباخ :

الفوائد التي يعكسها مقياس كرونباخ في تحقيق مدى الجودة للبحث تعتبر فوائد قوية تحقق الكفاءة المعلوماتية إلى مدى كبير، وصحيح أنه لا يشترط استخدام هذا المقياس في كثير من الجامعات والمراكز البحثية، ولكن الباحث حتماً سيخسر ما يلي إذا لما يستخدمه:

  1. سيفقد الباحث خاصية التوافق المنطقي بين الطرح المعلوماتي ونتائج البحث، وهذا يؤثر سلباً على مصداقية البحث.
  2. هذا المقياس يكون ضرورياً في بعض الجامعات وعدم وجوده يؤدي إلى إنقاص درجات التحكيم المستحقة.
  3. يمكن تدارك العديد من الأخطاء المتعلقة بأدوات الدراسة و كذلك العينة والتحليل الإحصائي بالنظر إلى نتائج فحص مقياس كرونباخ.
  4. سيخسر الباحث التعرف على طريقة لضبط نتائج البحث والتأكد من عدم وجود أخطاء.

 معامل التأثير وعلاقته بألفا كرونباخ :

لدورية ما في سنة معينة. هو عدد المرات التي تم الاستشهاد فيها بالأبحاث المنشورة في تلك الدورية خلال السنتين السابقتين لها. منسوباً للعدد الكلى للأبحاث المنشورة بتلك الدورية في تلكما السنتين المحددتين. فإذا كان معامل التأثير لدورية ما هو 5 في عام 2014 مثلاً. تكون الأبحاث التي نشرت في السنوات 2012 و 2013. في تلك الدورية قد تم الاستشهاد بأبحاثها بمعدل 5 استشهادات لكل بحث.


 قواعد النشر في أي مجلة علمية ضمن محددات ألفا كرونباخ :

  • التأكد من أن المجلة مدرجة (ضمن مجلات ISI)
  • ملائمة موضوع دراستك مع تخصص المجلة .
  • مراعاة الفورمات العامة للمجلة (خط وحجم الخط، ونوع الخط ، اللغة ،….)
  • الاقتباس والتوثيق
  • يجب أن يتضمن البحث (المشكلة ، الأهداف، المنهجية، النتائج، المضامين النظرية والتطبيقية) بجانب (المستخلص. الكلمات المفتاحية، إطار نظري ، مناقشة النتائج، التوثيق، المرفقات)
  • مراعاة أخلاقيات البحث العلمي

في حالة نشر البحث باللغة العربية يجب أن يتضمن البحث مستخلص باللغة الإنجليزية Abstract ويحتوي ما يلي:

  • الأهداف Objective/Purpose
  • الطريقة والإجراءات Methods
  • النتائج Results
  • الاستنتاج Conclusion
  • الممارسات Practice Implication

عند كتابة المراجع عند نهاية البحث يجب مراعاة أن لكل تخصص كذلك لكل مجلة طريقة خاصة ومميزة في كتابة المرجع.

ملاحظة: بعد الانتهاء من اختيار المجلة وكتابة الورقة ترسل للمحرر. كذلك يتأكد من النواحي الفنية للمجلة ومطابقتها للمواصفات ويرسلها إلى 2-3 من المحررين لإجازتها

ملاحظة: إجازة الورقة في المجلات المعتمدة عالمياً تستغرق شهر على الاقل تقييم المقالة.

الخاتمة:

في نهاية هذا المقال يظهر أن الفا كرونباخ هو عبارة عن مقياس يتم من خلاله معرفة مدى التوافق بين أدوات الدراسة والبيانات التي تم أخذها من العينة المدروسة، وذلك من خلال النظر في خصائص العينة وتبديل بعض العلامات متوقعة النتائج، وهذا المقياس ضروري من حيث التأكيد على صحة البيانات ومصداقيتها للبحث، ولكن لا تستخدمه الكثير من الجامعات من ناحية إدراجه في تحكيم البحث.


 توفير أدوات الدراسة 

 


لطلب المساعدة في إعداد رسالة الماجستير أو الدكتوراة يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة