تنسيق الرسائل العلمية

تنسيق الرسائل العلمية
اطلب الخدمة

 عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه: 

طالب الماجستير أو الدكتوراه مطالب من قبل الجامعة وعمادة الدراسات العليا بعملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه وفقاً لسياسة الجامعة ودليلها، ومن هنا يتضح أن عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه ينبني عليه تقييم أكاديمية.

ويمكن تعريف عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه بأنها: عملية تنظيم وترتيب المعلومات المكونة لأبحاث الماجستير والدكتوراه، وذلك بشكل يشمل كافة العناصر في مضمون أبحاث الماجستير والدكتوراه.

وترتبط عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه بالمحددات التالية:

  1. خطة بحث الماجستير والدكتوراه.
  2. معلومات الإطار النظري.
  3. معلومات الدراسات السابقة.
  4. المعلومات في الغلاف والتجليد.

كما يشمل كل محدد من محددات عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه على ما يلي:

  1. الخطوط.
  2. العناوين.
  3. الفقرات
  4. الأشكال والجداول.
  5. الفواصل وعلامات الترقيم.   


 كيف تتم عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه؟ 

وفقاً لطبيعة ترتيب العناصر ومعلوماتها في مضمون الماجستير والدكتوراه، تتم عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه، فكلما تم إتمام عملية تنسيق عنصر ننتقل إلى العنصر الذي يليه في المضمون مباشرة، نوضح هذا المقصد كالتالي:

  1. مضمون الغلاف: ضمن عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه، يتم البدء في معلومات مضمون صفحة الغلاف، وذلك بدءاً من أعلى الصفحة والتي يتم فيها وضع شعار الجامعة إما على أقصى اليمين أو أقصى اليسار، ثم يتم الانتقال إلى منتصف الصفحة والتي تشمل معلوماتها: (عنوان المضمون، اسم الطالب، أسماء المشرفين)، ويتم توسيط هذه المعلومات وكتابة العنوان بخط حجم 16 مرة باللغة العربية ومرة باللغة الإنجليزية، ومن ثم كتابة اسم الطالب بخط حجم 14 ويليه أسماء المشرفين بنفس حجم الخط، وتختم معلومات مضمون هذه الصفحة بالتاريخ الهجري والميلادي.
  2. مضمون الصفحات الافتتاحية: نقصد بالصفحات الافتتاحية: (الشكر والإهداء والمقدمة)، وتتم عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه لهذه الصفحات بدءاً بتوسيط الشكر والإهداء، ومن ثم اختيار الخط والحجم وفقاً لرؤية الطالب الجمالية، أما عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه للمقدمة فهي كتابتها بخط حجم 14 مع إجراء الكشيدة لكامل فقراتها، وكتابة عنوانها (المقدمة) في الأعلى مع إبرازه بخط غامق (BOLD).
  3. مضمون خطة البحث: تشمل عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه على خطة البحث؛ وذلك بكتابة محددات عناصرها: (الموضوع، الأهداف، الفرضيات، المناهج، الخ) بخط حجم 14، ومن ثم كتابة المعلومات الخاصة بكل مضمون من هذه المضامين تحت العنوان الخاص بها، مع ضرورة ترك مساحتين بين كل عنصر وآخر.
  4. مضمون الإطار النظري والدراسات السابقة: في عملية تنسيق الرسائل للماجستير يتم وضع كافة الفقرات المكونة للإطار النظري والدراسات السابقة بنفس الخط باستثناء العناوين الفرعية التي تكت بخط حجم 14 غامق، ولابد من وضع كشيدة صغيرة لكامل هذا المضمون ومراعاة الصورة الجمالية بما في ذلك الهوامش وعلامات الترقيم.

 شروط عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه: 

نظراً لكون عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه ينبني عليها تقييم ودرجات أكاديمية، فلابد لها من اتباع شروط ومعايير خاصة بإجراء تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه بالشكل الصحيح، وهذه الشروط والمعايير هي:

  1. تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه لابد أن تكون وفقاً لدليل الجامعة وشروطها.
  2. لابد في عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه من اشتمالها على كامل المعلومات في كامل المضمون.
  3. يجب الحفاظ على المعاني والمصطلحات في عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه.
  4. يشترط أن تتم عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه بعد الإتمام الكامل لعمليات المراجعة والتدقيق واللغوي والحذف والإضافة.
  5. لابد من إجراء (بروفا) أو (نموذج) لجزء من معلومات المضمون المنسقة وتقديمها إلى المشرفين، ثم أخذ رأي المشرفين في تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه واتباع تعليماتهم.
  6. عملية تنسيق الرسائل للماجستير والدكتوراه يشترط إتمامها ضمن السقف الزمني الذي تحدده لجنة التحكيم.
  7. غالباً ما يحتوي مضمون الماجستير والدكتوراه على معلومات مكتوبة بلغة معينة ومعلومات أخرى مكتوبة بلغة أخرى، وفي عملية تنسيق الرسائل لابد من مراعاة خواص كل لغة لهذه المعلومات.

 أهمية عملية تنسيق الرسائل العلمية: 

تعطي الجامعات والمراكز البحثية أهمية كبيرة لعملية تنسيق الرسائل العلمية، حيث لا تقبل هذه المؤسسات بأي مضمون معلوماتي غير منسق، كما تندرج هذه المؤسسات عملية تنسيق الرسائل العلمية ضمن إجراءات ومخرجات عملية التحكيم، ولأهمية تنسيق الرسائل العلمية محددات عدة منها:

  1. تنسيق الرسائل هو بمثابة إجراء تجميل لكامل المضمون المعلوماتي وإظهاراه بمظهر جميل.
  2. تنسيق الرسائل يندرج تحت إطاره محددات مكونة للمضمون المعلوماتي، وهي: (الخطوط، الفقرات، الجداول والأشكال، وغيرها)، بالتالي ترتبط عملية تنسيق الرسائل العلمية ارتباطاً أساسياً بأسلوب الطرح المعلوماتي.
  3. لو كان المضمون المعلوماتي متداخلاً بعضه في بعض، فهل هذا المضمون سيكون فهماً صحيحاً أو سهلاً؟ قطعاً لا، وهنا تأتي مدى أهمية إجراء تنسيق الرسائل العلمية.
  4. تنسيق الرسائل يندرج في تقييم الباحث.
  5. تنسيق الرسائل العلمية يعمل على ابراز بعض المصطلحات العلمية الهامة.
  6. تنسيق الرسائل يريح القارئ في القراءة والفهم.

 دليل الجامعة لتنسيق الرسائل العلمية: 

تضع عمادة الدراسات العليا في الجامعة بالشراكة مع عمادة البحث العلمي، دليلاً جامعياً يشمل كافة العمليات التي تتم على الأبحاث الأكاديمية، ويشمل هذا الدليل إيضاح كامل لماهية ومتطلبات تنسيق الرسائل العلمية التي على الطالب اتباعها، وفي مضمون النقاط التالية نوضح ماهية هذا الدليل:

  1. المعلومات التي يوفرها دليل الجامعة تكون كفيلة بالبدء بتنسيق الرسائل وفقاً لها.
  2. توضح معلومات دليل الجامعة كيفية تنسيق الرسائل لكامل المضمون شاملة على: (الخطوط والفقرات والجداول وغيرها).
  3. الطالب ملزم باتباع كافة المعلومات الواردة في مضمون دليل الجامعة لتنسيق الرسائل، وإلا فإما يتم رفض المضمون البحثي المقدم أو إعطاء توجيهات بضرورة الالتزام بمعلومات الدليل، أو حتى قبول المضمون كما هو ولكن يخصم عليه درجات لأنه لم يتبع دليل الجامعة لتنسيق الرسائل.
  4. إلى جانب دليل الجامعة لتنسيق الرسائل يكون إرشادات المشرفين وتوجيهاتهم التي لا تقل أهمية عن دليل الجامعة لتنسيق الرسائل.

 فيديو: تنسيق رسائل الدراسات العليا 

 


لطلب المساعدة في كتابة وتنسيق الرسائل العلمية يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة