البحوث الاستطلاعية وأهدافها

 

المقدمة 

هي أحد أنواع البحوث التي يستخدمها الباحث لعمل دراسة ميدانية، وخاصة عندما تكون معرفة الباحث عن الموضوع بسيطة، مما تزيد من معرفته ويتسنى له التعمق في دراسته والتوسع في جميع جوانبها، وتمثل البحوث الاستطلاعية نقطة انطلاق في البحث العلمي بشقيه النظري والتطبيقي وتمثل الخطوة الأولى للدراسة الميدانية، وتكون بمثابة طمأنة للباحث وبمثابة تعزيز للاستمرار في دراسته.

ما هي البحوث الاستطلاعية؟

وهي البحوث التي تهدف إلى استطلاع الظروف المحيطة بالظاهرة، التي يرغب الباحث في دراستها، والتعرف على أهم الفروض التي يمكن وضعها، وإخضاعها للبحث العلمي صياغة دقيقة؛ تيسر التعمق في بحثها في مرحلة لاحقة. وهي أيضاً بحوث تتناول موضوعات جديدة لم يتناولها باحث من قبل، أولا تتوافر عنها معلومات، أو بيانات، أو يجهل الباحث الكثير من جوانبها، وأبعادها؛ وهي تهدف إلى الكشف عن حلقات غامضة، أو غامضة، أو مفقودة في تسلسل التفكير الإنساني، مما يساعد على التحليل، والربط، والتفسير العلمي؛ فيضيف إلى المعرفة الإنسانية ركائز جديدة، وهذا النوع من البحوث هو أكثرها مشقة بالنسبة للباحث؛ لما يتطلبه من قدرات عقلية، ومهارات استدلالية.

أهداف البحوث الاستطلاعية:

1- تعرف الباحث على الظاهرة التي يرغب في دراستها، وجمع معلومات، وبيانات عنها.

2- استطلاع الظروف التي يجري فيها البحث، والتعرف على العقبات التي تقف في طريق إجراءه.

3- صياغة مشكلة البحث صياغة دقيقة؛ تمهيداً لدراسته دراسة متعمقة.

4- التعرف على أهم الفروض التي يمكن إخضاعها؛ للتحقيق العلمي، وذلك باستنباطها من البيانات، والمعطيات التي يقوم الباحث بتأملها.

5- توضيح مفاهيم المصطلحات العلمية، وتحديداً معانيها تحديداً دقيقاً؛ يمنع من الخلط بين ما هو متقارب منها.

6- ترتيب الموضوعات حسب أهميتها، وإمداد الباحثين بأهمها مما هو جدير بالدراسة.

وتمتاز هذه البحوث بقصر المدى، وسرعة الإنجاز، والمرونة؛ لكونها غير محكومة بمقاييس الثبات، والصدق، وبأنها محدودة، وبأنها لا تعمل على تحقيق فروض، وبأنها قد تعتمد على ما سبق من بحوث لها صلة بالموضوع محل الدراسة.

المراجع

للاستفسار أو المساعدة الأكاديمية اطلب الخدمة الآن

مع تحيات:

المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا

أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا