خطة البحث العلمي (أهميتها وعناصرها)

 

 

تعريف خطة البحث
يشار إلى خطة البحث بالمجمل على أنها الخطوط العريضة التي يتبعها الباحث عند اجراء دراسته، حيث تعد خطة البحث المرشد الأساسي للباحث والتي ترشده إلى موقع ومكانة بحثه والأدوات التي سيوظفها، وتقدر له التكلفة التي سيستهلكها البحث ومدة تنفيذه وترشده إلى التحديات والمشكلات التي قد تواجهه بحيث يحدد لها كامل الحلول والاحتياطات.

أهمية خطة البحث:
تعتمد الموافقة أو الرفض على موضوع خطة البحث المراد بحثه اعتماد رئيسي على إتمام خطة البحث بشكل جيد يليق بمستوى البحث العلمي حيث تعرض خطة البحث ليتم مناقشتها خلال جلسة تسمى السمنار وتستوجب أن تكون خطة البحث متكاملة ومفصلة حتى تقنع لجنة المناقشة والذي يحدد إذا ما كان  الباحث قادراً على خوض غمار البحث العلمي والمضي قدماً في بحثه أو دراسته من خلال مناقشته في عناصر الخطة والعنوان المطروح، وقد يتم طلب إجراء تعديلات على خطة البحث وقد يتم رفض موضوع خطة البحث أو منهجها ويطلب من الباحث إعادة كتابة خطة بحث جديدة.

مميزات خطة البحث الجيدة
هنالك عدة مميزات لخطة البحث الجيدة، منها ما يلي:

  • أن تكون خطة البحث مفصلة للمشكلة المراد دراستها بشكل دقيق.
  • أن يشعر القارئ بأن الباحث قد أعد خطة البحث بعد الاطلاع الكافي حول موضوع الدراسة وأبعادها.
  • على الباحث أن يوضح جيداً كيفية جمع المادة العلمية المذكورة في خطة البحث؛ حتى لا تكثر التساؤلات حولها.
  • أن تكون معايير الدراسات السابقة متعلقة بشكل كبير بموضوع خطة البحث، ومتناسقة مع فقرات تحديد المشكلة، ويجب أن تساعد في الإجابة عن أسئلة خطة البحث.
  • أن تكون القواعد المرتبطة بتحليل المادة العلمية في خطة البحث واضحة ودقيقة.
  • أن تعطي خطة البحث تصورًا دقيقاً للقارئ لما سيكون عليه البحث عند إجراؤه، ليس من حيث مضمون النتائج فحسب، ولكن من حيث تناسق البحث، واتساق فقراته وموضوعاته.
  • إمكانية أن يقوم شخص آخر بتنفيذ خطة البحث دون أن تختلف النتائج المتوقعة كثيرًا.
  • أن يتم توثيق الاقتباسات في خطة البحث بطريقة علمية صحيحة.

العناصر الأساسية لخطة البحث العلمي:
إن خطة البحث ينبغي ألا تقل عن 10 صفحات وبحد أقصى عشرون صفحة وتتضمن التالي:

 

1.موضوع خطة البحث: حيث يذكر الباحث الموضوع بعبارة تشير أو تدل على المجال الذي سيبحث فيه محدداً المتغيرات والعلاقات المراد بحثها ودراستها.

2.هدف خطة البحث: إيجاد إجابة وافية شاملة شافية لسؤال خطة البحث الرئيسي.

3.أهمية البحث: يبين الباحث أهمية خطة البحث وحاجة المكتبة إليه وإضافته للعلم وفائدته التطبيقية والعملية وتنبع أهمية خطة البحث من أهمية الموضوع ذاته ومن قلة الدراسات حوله وما سيضيفه من معرفة جديدة تفيد العاملين في مجاله.

4.مبررات خطة البحث: حيث يذكر الباحث الأسباب التي أدت إلى اختيار هذا الموضوع.

5.مشكلة خطة البحث: يحدد الباحث مشكلة خطة البحث بشكل سؤال رئيسي أو في صورة جملة تقريرية محدداً فيها المتغيرات والعلاقات. والتحديد الدقيق للمشكلة يتطلب وضع حدود زمانية ومكانية ونوعية خطة البحث.

http://www.manaraa.com/upload/ab923a28-521f-4b05-8f4f-1a28e6fca454.png

6.أسئلة خطة البحث: حيث يفتت الباحث السؤال الرئيسي إلى أسئلة فرعية محورية.

7.فرضيات خطة البحث: يحاول الباحث الإجابة التخمينية لأسئلة البحث في صيغة علاقة بين متغيرين.

8.الإطار النظري لخطة البحث: يذكر الباحث أهم النظريات التي حاولت تفسير الظاهرة موضع الدراسة أو المشكلة قيد البحث بصورة مختصرة.

9.الدراسات السابقة: يشير الباحث إلى عدد من الدراسات السابقة في مجال خطة بحثه ويحدد هدف ومكان وزمان وأهم نتائج كل دراسة منها.

10.منهج البحث: يذكر الباحث الطريقة التي يود اتباعها في خطة بحثه.

11.أدوات خطة البحث: يذكر ويحدد نوع الأداة أو الأدوات التي سوف يستخدمها لجمع البيانات المطلوبة لخطة بحثه.

12.مصطلحات البحث: يعرف الباحث المصطلحات التي سوف يستخدمها في خطة بحثه وذلك بصورة قاطعة بعد دراسة هذه المصطلحات من مراجع أو مؤلفات سابقة.

13.إجراءات الدراسة: مجتمع الدراسة، عينة الدراسة، الطرق والمعالجات الإحصائية المراد استخدامها، تحديد الإجراءات والخطوات التي سيقوم باتباعها في أثناء تنفيذ خطة بحثه.

14.مراجع البحث أو الدراسة: حيث يشير الباحث إلى بعض المصادر والمراجع التي تناولت موضوعه والمأمول الاستفادة منه من خطة البحث المراد تطبيقه.

فيديو: عناصر وخطوات كتابة خطة بحث الماجستير


للاستفسار أو المساعدة الأكاديمية اطلب الخدمة الآن

مع تحيات:

المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا

أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا