مشروع بحث التخرج

اطلب الخدمة

مشروع بحث التخرج

لا يمكن أن تمر المرحلة الجامعية ويتخرج أي طالب منها إلا إذا قام بإكمال متطلبات المرحلة الجامعية ولا يمكن أن تتم هذه المتطلبات إلا بقيام الطالب بإعداد مشروع أبحاث تخرج، حيث أن مشروع بحث التخرج يتم في مساق منفرد بذاته وغير ذلك يتم تدريس عدة مساقات مقدمة لبحث التخرج كمساق مناهج البحث العلمي، مساق أساسيات البحث العلمي وكل ذلك ليتمكن الطالب من إعداد الباحث لمشروع البحث التخرج بنفسه وليس من قبل أي شخص آخر وهذا من شروط إعداد البحث العلمي ومن ضمن الأمانة العلمية بالنسبة للباحث ، إلا أنه يوجد من الطلاب من يقوموا بأخذ أي بحث تخرج جاهز من أي موقع، أو بسرقة واشتراء أي بحث تخرج، وهذا لأسباب لا نعلمها قد تكون بسبب فحوة لدى الباحث الطالب ولا يريد أن يسد فراغ هذه الفجوة، أو لأن موضوع بحث التخرج لا يناسب الطالب الباحث لذلك عليه هو اختيار موضوع البحث العلمي بنفسه بمساعدة المشرف على أبحاث تخرج، أو نتيجة للتسويف الذي يقوم به الطالب الباحث أو أسباب أخرى نجهلها، ولكن في كلتا الحالات عليه تخطي هذه الأسباب وإعداد بحث التخرج بنفسه بالاستعانة بالأشخاص المتمكنين من إعداد أبحاث تخرج، وذلك للأهمية التي تكمن في إعداد بحث التخرج سواء بالنسبة للباحث أو بالنسبة للجامعة أو بالنسبة للمجتمع ككل، لذا سوف نتناول في هذا المقال أهمية بحث مشروع التخرج، وبما تتسم أبحاث تخرج؟، وكيفية إعداد بحث تخرج متميز.


 أهمية مشروع البحث للتخرج 

عند إعداد بحث مشروع تخرج الباحث لم تكن الفائدة للطالب الباحث فقط، بل ينوب الفائدة كل من الجامعة المنتمي إليها الطالب الباحث، وأيضاً المشكلة التي يناقشها البحث العلمي تعود إليها فائدة وخاصة في حالة وصول إلى حل جذري لهذه المشكلة أو الوصول إلى جزء بسيط من حل هذه المشكلة، وبالتالي تعم فائدة البحث العملية على المجتمع عامة وعينة المجتمع خاصة، أما الآن فسنقوم بذكر أهمية مشروع البحث للتخرج وهم ما يلي:

أولاً: أهمية مشروع بحث التخرج العائدة على الباحث القائم بالبحث العلمي وهم الآتي:

  • تتمثل أهمية مشروع البحث التخرج بالنسبة للباحث في حصول الباحث على الدرجة العلمية من خلال إتمامه لجميع متطلبات المرحلة الجامعية.
  • تساعد أبحاث مشروع تخرج الطالب في سد الفجوة العلمية لدى الباحث وذلك من خلال التعرف على جوانب موضوع البحث العلمي.
  • تساهم أبحاث مشروع تخرج الطالب في زيادة الوعي الثقافي لدى الباحث حول موضوع دراسة بحث الخرج.
  • يساهم إعداد أبحاث مشروع تخرج الطالب في تدريب الباحث على كيفية إعداد البحث العلمي وبالتالي يصبح لديه الخبرة في إعداد البحث العلمي.
  • تمكن أبحاث مشروع تخرج الطالب الباحث من التعامل مع الفريق، وكيفية حل المشكلة بشكل جماعي إذا كان البحث العلمي بشكل جماعي، وبالتالي تأهله للعمل الجماعي في الوظيفة.
  • يمكن البحث التخرج الباحث من الموازنة بين جميع المهام وضبط الوقت في إجراء البحث العلمي، فيقوم الباحث بالتنسيق بين عناصر البحث العلمي بما يتوافق مع الوقت المقدر لكل عنصر وإجراء في البحث العلمي.

ثانياً: أهمية أبحاث مشروع تخرج الطالب العائدة على الجامعة القائمة على البحث العلمي وهم الآتي:

  • يساهم مشروع البحث في زيادة عدد إنجازات الجامعة.
  • يساعد مشروع البحث في رفع المستوى الثقافي للجامعة.
  • يزيد مشروع البحث من عدد الأبحاث التي تصدر من مجلات النشر التابعة للجامعة.

ثالثاً: أهمية بحث مشروع تخرج الطالب العائدة على المجتمع وهم الآتي:

  • تبرز أهمية مشروع البحث في زيادة المستوي الثقافي في المجتمع وتطور العلم.
  • يساعد مشروع البحث في افتتاح مشاريع جديدة من خلال الأفكار المتواجدة في البحث.
  • يساهم مشروع البحث في التنبؤ الباحث بالمستقبل ومعرفة الباحث بما سوف يصل إليه لمجتمع في السنين القادمة بخصوص موضوع دراسة البحث.
  • تتمثل أهمية البحث في التوصل إلى حل مناسب لمشكلة الدراسة التي يناقشها البحث العلمي.
  • تبرز أهمية البحث في التعرف على المشاكل حديثة الظهور والمشاكل التي قد يواجهها المجتمع فيما بعد.
  • يقدم البحث دراسة شاملة حول مشكلة البحث العلمي.

 خصائص بحث التخرج 

  • الموضوعية: تجنب الانحياز الشخصي اتجاه موضوع ومشكلة البحث العلمي، وذلك لأن من أهم سمات بحث التخرج هو استخدام العقل والمنطق بعيداً عن العاطفة والشعور.
  • المنهجية: لابد أن يتبع بحث التخرج منهج علمي من مناهج البحث العلمي، ويتم ذكر المنهج المتبع في خطة البحث العلمي وفي البحث نفسه أيضاً وأسباب اتباعه.
  • تراكمي معرفي: حيث أنه لا يمكن بناء البحث العلمي دون التطلع على المعلومات التي تخص موضوع دراسة البحث العلمي، ولكن بعيداً عن تكرار نفس المعلومات بلا فائدة.
  • التنظيم والتنسيق: وذلك باتباع الباحث خطوات إعداد مشروع بحث التخرج، والالتزام بخطوات كتابة البحث العلمي، يتطلع لديه بحث علمي منظم ومنسق دون الحاجة إلى ترتيب الباحث للعناصر، كما أن التنسيق والتنظيم يبعد الباحث كل البعد عن التشتت والضياع.
  • القياس.
  • قابلية التطبيق.

 خطوات عمل مشروع بحث التخرج 

  1. اختيار موضوع بحث التخرج.
  2. بناء خطة بحث التخرج.
  3. جمع البيانات والمعلومات المتعلقة حول موضوع دراسة البحث العلمي والمشكلة.
  4. اختيار الدراسات السابقة التي سيقوم الباحث باستعراضها خلال الإطار النظري في بحث التخرج.
  5. البدء بكتابة بحث التخرج بكافة عناصره بدءً من صفحة الغلاف حتى صفحة الفهارس.
  6. تحديد المراجع والمصادر وتوثيق كل ما تم استخدامه في البحث العلمي.
  7. تنسيق وترتيب عناصر بحث التخرج.
  8. المراجعة الشاملة والتدقيق اللغوي والنحوي لمحتويات بحث التخرج.
  9. تسليم بحث التخرج إلى المشرف على البحث العلمي.
  10. مناقشة بحث التخرج من قبل لجنة مناقشة، ويتم تحديد موعد المناقشة من قبل المشرف على بحث التخرج.

لطلب المساعدة في تنسيق الأبحاث العلمية يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟