طريقة عمل البحث الجامعي

طريقة عمل البحث الجامعي
اطلب الخدمة

طريقة عمل البحث الجامعي

  خطوات عمل البحث الجامعي: 

تتبع عملية كتابة البحث الجامعي خطوات متتالية، إذ إن كل خطوة من خطوات عملية كتابة البحث الجامعي تنبني على الخطوة السابقة لها وترتبط بالخطوة التالية لها، وهذه الخطوات تشملها مراحل أساسية لعملية كتابة البحث الجامعي، وهذه المراحل نوضحها في سياق طرحنا التالي:

أولاً: مقترح كتابة البحث الجامعي: قبل البدء الفعلي في عملية كتابة البحث الجامعي تتم عملية كتابة مقترح لهذا البحث الجامعي، وتقديمه للمشرفين لنيل القبول على إتمام عملية الكتابة لهذا البحث، ويشمل مقترح البحث الجامعي على:

  1. موضوع البحث الجامعي.
  2. نبذة عن آلية الإعداد.
  3. العينة والأدوات الدراسية.
  4. المناهج المستخدمة.
  5. أهم الدراسات السابقة.

ثانياً: خطة البحث الجامعي: وهي عبارة عن الموجه لعملية كتابة البحث الجامعي، وتتوافق خطة البحث الجامعي مع المقترح في عدة نقاط ولكن تظل طريقة الكتابة مختلفة، وتتم عملية كتابة خطة البحث الجامعي كما يلي:

  1. كتابة عنوان البحث الجامعي.
  2. كتابة مقدمة البحث الجامعي.
  3. كتابة الفرضيات والتساؤلات.
  4. كتابة الأهمية والأهداف.
  5. كتابة الدراسات السابقة.
  6. كتابة مصطلحات الدراسات.
  7. كتابة المناهج.
  8. كتابة النتائج.

ثالثاً: كتابة الإطار النظري: وهو عبارة عن المعلومات التكوينية التي يشملها مضمون البحث الجامعي ويفسرها ويوضحها ضمن الفصول الدراسية، وفيها تتم عملية كتابة العناوين الرئيسية والفرعية للفصول، وهي تشكل ما يقارب 70% من مجمل مضمون البحث الجامعي.

رابعاً: كتابة قوائم المراجع والفهارس والملحقات، وذلك حسب خصائص كل قائمة من هذه القوائم.


 عملية كتابة الإطار النظري في البحث الجامعي 

من أكثر العناصر المكونة لمضمون البحث الجامعي كمية (عدد صفحات) وكذلك معلوماتياً (معرفياً) هو الإطار النظري، إذ يشكل الإطار النظري ساحة الطرح والتفاعل المعلوماتي، ففيه تتم عملية عرض كافة المعلومات التي تم جمعها ومناقشة الفرضيات والمتغيرات، وكذلك عرض وتحليل نتائج التحليل الإحصائي، وفيما يلي طريقة إعداد الإطار النظري في البحث الجامعي:

  1. في الواقع، ليس هناك خطوات مستقلة لطريقة إعداد الإطار النظري في البحث الجامعي؛ وذلك لأن الإطار النظري يتم من خلال تجميع ومناقشة وتحليل معلومات من عناصر أخرى، مثل: خطة البحث، وهو لنقاش وتحليل المعلومات.
  2. بعد كتابة خطة البحث، يقوم الطالب بعملية تقسيم موضوع البحث الجامعي إلى عناوين فصول دراسية ويرتب هذه العناوين المكونة للفصول بشكل علمي مدروس.
  3. بعد عملية تحديد العناوين الرئيسية لفصول الإطار النظري تتم عملية تحديد العناوين الفرعية المندرجة تحت العناوين الرئيسية في الإطار النظري من البحث الجامعي.
  4. يقوم الطالب بعملية سرد للمعلومات وفقاً للعناوين الرئيسية والفرعية في فصول الإطار النظري، مع ضرورة مراعاة الجودة المعرفية.
  5. بعد الانتهاء من كتابة آخر معلومة في آخر فصل من الإطار الجامعي في البحث الجامعي يتم تجميع الفصول ووضعها في إطار فهرس المحتويات.


 مكونات الإطار النظري في البحث الجامعي 

الشكل الأساسي للإطار النظري في البحث الجامعي هو (الفصول الدراسية)، ولكن المكون المعلوماتي للإطار النظري في البحث الجامعي لابد أن يشمل على ما يلي:

  1. الإطار النظري يعتبر عرضاً منظماً للعناوين الرئيسية والفرعية المكونة لمضمون البحث الجامعي.
  2. يقوم الإطار النظري بعملية الإجابة على تساؤلات خطة البحث الجامعي.
  3. من خلال الإطار النظري في البحث الجامعي يتم عرض ودمج الفرضيات في عمليات التحليل والنقاش وصولاً إلى الإثبات أو النفي لها ضمن نتائج الإطار النظري في البحث الجامعي.
  4. يشمل الإطار النظري في مضمون البحث الجامعي على عملية توضيح وتفصيل لكافة المتغيرات (التابعة والمستقلة)، وذلك من خلال إيضاح طبيعتها ومدى تأثيرها بعضها ببعض.
  5. يشمل الإطار النظري على عملية النقاش والتحليل والآراء الشخصية وغيرها.
  6. لابد أن يحتوي الإطار النظري في البحث الجامعي على تفصيل الدراسات السابقة وتوثيق كافة المراجع التي تم الأخذ منها.
  7. يقوم الطالب في الإطار النظري لمضمون البحث الجامعي بعرض ماهية وكيفية اجراء العمليات على العينة، مثل: عملية التحليل الإحصائي.
  8. يشمل الإطار النظري الخاص بالبحث الجامعي على عملية توضيح طريقة استخدام المناهج الدراسية في عملية طرح المعلومات.
  9. يتم تفصيل وتوضيح المقاصد الكاملة لمصطلحات الدراسة في الإطار النظري.

 المناهج الدراسية في البحث الجامعي 

الجهد البحثي هو جهد مدروس بشكل ضخم من قبل العلماء والمختصون، ووفقاً لهذه الدراسات حدد العلماء العديد من المناهج الدراسية التي تمثل بدورها الطريق التي سيعتمدها الباحث بعرض معلوماته، والبحث الجامعي يعتمد بشكل أساسي على هذه المناهج الدراسية وعلى الطالب أن يقوم بتحديد المناهج الدراسية في البحث الجامعي وتضمينها كما يلي:

  1. يتم تحديد المناهج الدراسية وفقاً لطبيعة موضوع البحث الجامعي ومتطلباته، فمثلاً: كان موضوع البحث الجامعي يتطلب الحصول على معلومات منبثقة عن التجارب، فهنا نختار من بين المناهج المنهج التجريبي، وكذلك إذا كان البحث الجامعي يحتاج التحليل نختار المنهج التحليلي، أو يحتاج معلومات تاريخية نختار المنهج التاريخي، ويجوز الجمع بين منهجين من مناهج الدراسة، مثل: المنهج التجريبي التحليلي.
  2. يتم كتابة المناهج الدراسية أولاً في خطة البحث الجامعي، وذلك بكتابة أسماء المناهج وبيان سبب اختيار كل منهج من هذه المناهج.
  3. لا يتم التصريح بمناهج البحث الجامعي في الإطار النظري، ولكن تتم عملية فهم كيفية استخدم الطالب مناهج الدراسة المذكورة في خطة البحث الجامعي من خلال الطرح المعلوماتي.

 فائدة كتابة المناهج الدراسية في البحث الجامعي 

تعمل عملية تضمين المناهج الدراسية في البحث الجامعي على تحقيق ما يلي:

  1. توضح المناهج الدراسية في البحث الجامعي الطريقة التي حصل فيها الطالب على معلوماته من خلال إجراء العمليات الدراسية باستخدام قوانين وأساليب مناهج الدراسة الموضحة في الخطة.
  2. تؤكد مناهج الدراسة على جهد الطالب في عملية إعداد البحث الجامعي.
  3. تسهل المناهج الدراسية ومحدداتها ومفاهيمها من عملية إعداد البحث الجامعي؛ وذلك لأن الطالب يصبح عارفاً بكيفية الحصول على المعلومات وتضمينها وفقاً للمنهج الدراسي.
  4. المناهج الدراسية تساهم في فهم النتائج التي توصل إليها الطالب في البحث الجامعي.
  5. توفر المناهج المادة المعلوماتية الكبيرة لتدعيم محتوى الإطار النظري.
  6. عملية كتابة المناهج في الخطة تمهد للدخول وفهم المعلومات في الإطار النظري.

 فيديو: خطوات كتابة البحث الجامعي 


لطلب المساعدة في كتابة البحث العلمي يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة