​التحكيم العلمي للأبحاث

​التحكيم العلمي للأبحاث
اطلب الخدمة

 تعريف التحكيم العلمي 

التحكيم العلمي هو عبارة عن العملية التي من خلالها يتم فحص البحث العلمي الذي قمت بعمله من قبل لجنة من الخبراء المتخصصين في مجالك وقد تتكون هذه اللجنة من خبير واحد أو أكثر، يقوموا بالاطلاع على البحث العلمي، ويحددوا إذا كان بحثك مناسب لضوابط ومعايير النشر أو لا.

ويعرف التحكيم العلمي بأنه عبارة عن المنهج العلمي في تقييم البحث المقدم قبل أن يتم نشره، وذلك حتى يتم اكتشاف نقاط القوة والضعف الموجودة في البحث، وتحدد مدى توافر ضوابط ومعايير نشر البحث في هذا البحث.

 كيفية تحكيم البحث العلمي 

طريقة تحكيم البحث العلمي تختلف باختلاف البحث الذي تقوم به ففي حال كان بحثك هو عبارة عن بحث عادي فتحكيمه يتم من خلال الاطلاع على عنوان البحث، وهل العنوان مناسب للبحث وهل هو مستوفي لشروط ومعايير وضوابط العنوان الجيد ومن ثم يتم الانتقال إلى داخل بحث، هل يوجد في بحثك تعريف للبحث العلمي أم لا وإلى موضوع البحث وهل تحدث عن أهمية البحث العلمي الذي قمت به وهل قمت بوضع أسباب اختيارك للبحث وهل تحدث عن منهج البحث وكيف قمت باختيار أفراد عينة الدراسة وهل كنت ناجحاً في اختياراتك أم لا.

وفي حال كان بحثك هو عبارة عن رسالة ماجستير فيتم تحكيمها من خلال النظر إلى عنوان الرسالة ومقدمة الرسالة والجوانب التي تتعلق برسالة الماجستير بالإضافة إلى معايير وضوابط الكتابة السليمة ونسبة التزامك بعلامات الترقيم وتطبيق المنهج العلمي في الاقتباس والنقل.

وفي حال كان بحثك العلمي هو مخطوط علمي، فيتم تحكيمه من خلال تحكيم قيمة النص المحقق العلمي، وهل كان قمت في النص بتقديم إضافات للبحث العلمي أم لا، وما هو منهج التحقيق الذي اتبعته في مخطوطتك، وهل كنت موفقاً في اختياراتك أم لا.                             


 فوائد التحكيم العلمي للبحث 

  1. عن طريق التحكيم العلمي يمكنك أن تقيم بحثك العلمي من مختلف جوانبه، وذلك لكي تظهر نقاط القوة والضعف في البحث.
  2. عن طريق التحكيم تستطيع أن تعرف مدى التزامك بخطوات البحث، وتعرف مدى الفائدة التي قدمها بحثك للعلم.
  3. تساهم الملاحظات التي تقدمها لك لجنة التحكيم في رفع جودة بحثك، كما أنك تتلافى العيوب الموجودة في البحث.
  4. يعمل التحكيم على تطوير الإنتاج العلمي، وذلك لكونك تحرص على أن تقدم بحثاً وعملاً جيداً. 

تحكيم دراسات


 ضوابط ومعايير التحكيم العلمي للبحث 

  1. من الضوابط والمعايير أنه على المحكم أن يقوم بإبداء رأيه في بحثك بنزاهة ودون أي تحيز.
  2. من المعايير والضوابط أنه لا بد أن يقوم المحكم بتقديم اّرائه وملاحظاته وانتقاداته، بالإضافة إلى نتائج الاختبارات الإضافية في حال وجودها للمجلة العملية التي تحكم البحث.
  3. من الضوابط والمعايير أنه يجب على المحكم أن يشير إلى الفقرات التي قمت بانتحالها في البحث، كما عليه أن يقوم بإرفاق المرجع الأصلي مع هذه الفقرات.
  4. من الضوابط والمعايير أنه لا بد أن يكون المحكم قادراً على أن يميز بين الانتحال العلمي، وبين الخطأ الذي قد يحدث منك عن قلة خبرة لك أو قد يقع على غير قصد.

 أخلاقيات التحكيم للبحث العلمي 

  1. لا بد أن يتحلى المحكم للبحث بالصدق والإخلاص، والنزاهة والأمانة في عمله، كما يجب أن يكون المحكم موضوعياً ويقوم بوضع علاقاته الشخصية على جنب، ولا يتركها تؤثر عليه.
  2. لا بد ان يتحلى المحكم بالصبر، وعدم الاستعجال أثناء قيامه بتحكيم البحث.
  3. يجب أن يكون المحكم قادراً على أن يقوم بحفظ أسرار التحكيم.
  4. يجب أن يكون المحكم على اطلاع تام على كل معايير التحكيم وضوابطه.
  5. لا بد للمحكم أن يمتلك البيانات والمعلومات الكافية حول موضوع البحث العلمي الذي يقوم بتحكيمه.
  6. لا بد ان يقوم المحكم بعمله في الوقت الذي يجد فيه راحته التامة.
  7. يجب على المحكم أن يقوم باحترام الجهد الذي بذلته في البحث الذي قمت به.
  8. على المحكم أن يقوم باختيار الكلمات والعبارات اللطيفة والتي لا تجرحك أثناء توجهه الملاحظات لبحثك.
  9. على المحكم أن يتأكد من جودة البحث قبل أن يقوم بإصدار قراره برد البحث أو عدمه. 

 توصيات من أجل التحكيم السليم للبحث العلمي 

  1. لا بد ان يتم اختيار المحكمين بناءً على مجموعة من الشروط و المعايير والضوابط المنهجية، وذلك لأن شخصية المحكم لا تقل أهمية عن معرفته وعلمه، لذا لا بد أن كون مشهوراً بالحياد وسعة الاطلاع.
  2. لا بد ان يتم الارتقاء بمستوى نظام التحكيم وأن يتم العمل على تطويره من خلال الالتزام بمعاييره وضوابطه.
  3. لا بد من أن يتم تأسيس لجنة من الخبراء في مجال التحكيم، وتكون مهمتهم أن تقوم بوضع الشروط والضوابط والمعايير اللازمة للتحكيم العلمي وأن تعمل على تطوير هذه المعايير والضوابط كل فترة.
  4. لا بد أن يتم عمل ندوات ودورات حول التحكيم ومعاييره ضوابطه، وتهدف هذه الدورات والندوات لمناقشة قضايا التحكيم، ومناقشة الأساليب التي ستقوم بتطوير التحكيم نحو الأمام.
  5. لا بد من أن يتم عمل مجموعة من الدورات للمحكمين المبتدئين، حتى يتم تطويرهم، ويتم إعدادهم من أجل أن يقوموا بعمل التحكيم بناءً على معاييره وضوابطه وبالشكل السليم.
  6. لا بد للمحكم أن يلتزم بالشكل المطلق بمعايير وضوابط التحكيم.

في النهاية تجد أن تحكيم الأبحاث العلمية يتطلب أن يتم الالتزام لمعايير وضوابط وشروط البحوث العلمية، لذا ينبغي أن يكون المحكم على اطلاع على كل هذه الشروط والمعايير والضوابط حتى يقوم بعمله في التحكيم بطريقة سليمة وصحيحة.   


 فيديو: تمهيد لورشة عمل تحكيم مشاريع البحث العلمي 

 


لطلب المساعدة في إعداد رسائل ماجستير ودكتوراه  يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة