نصائح لكتابة رسالة الماجستير

نصائح لكتابة رسالة الماجستير
اطلب الخدمة

مقدمة

رسالة الماجستير ليست بالمهمة السهلة التي يمكنك كباحث إجراؤها، فالحقيقة أنها مهمة تتطلب كماً كبيراً من الجهد والاتقان والإبداع فلا يمكن تغافل أنها (مادة علمية مرجعية)، ولهذا، نرى ضرورة إرشاد جمهورنا العزيز ونصحه بما يؤهله للقيام بمهمة كتابة رسالة الماجستير على أكمل وجه من الدقة والابداع، وبالتالي نضع نصائح لكل مكون أساسي من مكونات رسالة الماجستير، فكونوا ممن قرأ طرحنا التالي...


 نصائح كتابة خطة رسالة الماجستير 

خطة رسالة الماجستير في مضمونها تعتبر واجهة تلخيصية لكافة مضمون رسالة الماجستير، لذلك على الباحث أن يراعي النصائح التالية في عملية كتابة خطة رسالة الماجستير:

  1. خطة رسالة الماجستير ينبغي لها وجود التصورات النهائية التي سيسير عليها الباحث قبل البدء بعملية كتابة مضمون رسالة الماجستير، ولهذا لا تقم بكتابة مضمون خطة رسالة الماجستير إلا باكتمال التصور الكامل عنها وأخذ موافقة المشرفين.
  2. مقترح رسالة الماجستير يعتبر الصورة الأولية لخطة رسالة الماجستير، بالتالي اتباعك كباحث لإرشادات المشرفين والتعديل على المقترح ضروري قبل كتابة خطة رسالة الماجستير.
  3. ننصحك باعتبارك باحث متميز أن تقوم بعملية الاطلاع على نماذج لخطة رسالة الماجستير وفهم مضمون هذه النماذج ومكوناتها جيداً.
  4. لابد من قراءة الباحث لكامل مضمون دليل الجامعة لكتابة رسائل الماجستير قبل الإقدام على أي خطوة بخصوص الخطة.
  5. من الأفضل أن يكون الباحث قد ترك مجالاً للمرونة، فيمكن إجراء عملية التغيير على خطة رسالة الماجستير في أي وقت من الأوقات.
  6. خطة رسالة الماجستير هي في الأساس مضمون توضيحي وتمهيدي لباقي مضمون رسالة الماجستير، وبهذا، يُنصح باتباع أسلوب الكتابة المختصرة والسهلة المباشرة، بعيداً عن الإسهاب والتفصيل.

خطة بحث


 نصائح لكتابة قائمة النتائج في رسالة الماجستير 

معلومات قائمة النتائج في رسالة الماجستير تعتبر معلومات نهائية تعطي (زبدة القول)، وبهذا لابد للباحث أن يقوم بعملية كتابة هذه القائمة بما يعطي الفهم الكامل لما توصل له، حيث أن القارئ أكثر ما يهمه في رسالة الماجستير هي هذه النتائج، ولتدعيم وتقوية عملية كتابة قائمة النتائج نضع ننصح بما يلي:

  1. لابد لك أيها الباحث من كتابة مضمون قائمة النتائج وفق التسلسل المعلوماتي لهذه القائمة، فيتم أولاً كتابة المعلومات التي تعطي معلومات أخرى مترتبة عليها.
  2. تُنصح في عملية كتابة قائمة النتائج أن تكون هذه القائمة مرقمة بالترقيم التسلسلي بنظام التتابع، وقد يرى البعض ضرورة اتباع نظام الفقرات في كتابة قائمة النتائج، وهنا ننصح بأن يتم الدمج في قائمة النتائج إذا استخدمت الفقرات حيث تشمل هذه الفقرات على عبارات مرقمة أيضاً، لأن هذا يسهل عملية الفهم.
  3. من الأفضل أن تقوم كباحث في كتابة قائمة النتائج لرسالة الماجستير بعملية تلخيص نتائج الفرضيات كونها هي التي تعطي باقي النتائج.
  4. المعلومات في قائمة نتائج رسالة الماجستير لابد لها من التنسيق وعدم التداخل فيما بينها.
  5. ننصح بنظر الباحث إلى نماذج تمت فيها عملية كتابة قائمة نتائج رسالة الماجستير بالشكل المطلوب.

 نصائح لكتابة قائمة المراجع في رسالة الماجستير 

في كتابة قائمة المراجع لرسالة الماجستير يُنصح بالأمور التالية:

  1. اتباع الباحث أسلوب واحد في كامل القائمة، والأسلوب الأشهر لكتابة قائمة المراجع الخاصة بالماجستير هو (المؤلف، العنوان، مكان الصدور، تاريخ الصدور).
  2. في عملية ترتيب المعلومات في قائمة المراجع يُنصح بأن يقوم الباحث بعملية الترتيب النوعي في هذه القائمة، وكذلك الترتيب الأبجدي للمعلومات داخل مضمون الترتيب النوعي، وذلك مثل/ الترتيب النوعي (النصوص الشرعية، الكتب، الرسائل) ويقوم الباحث بترتيب المراجع وفقاً لأبجدية كتابتها.
  3. يُنصح بأن يقوم الباحث بعملية الإلمام بكافة المراجع المكتوبة في حواشي الصفحات، والتأكد من وجود هذه المراجع في قائمة المراجع.
  4. الباحث الذي يتسرع في عملية اختيار المراجع وكتابة القائمة، يعرض نفسه لأخطاء الانتحال، حيث لابد من التأكد أولاً أن معلومات المراجع صحيحة قبل تدوينها.
  5. يُنصح أن تتم عملية تنسيق قائمة المراجع في رسالة الماجستير باستخدام نفس الخط المستخدم في الفهارس وقائمة النتائج.

 نصائح لكتابة الإطار النظري لرسالة الماجستير 

جهد الباحث يكمن بالدرجة الأولى في كتابة مضمون الإطار النظري لرسالة الماجستير، ولهذا فإن من أهم النصائح التي ينبغي للباحث مراعاتها في كتابة الإطار النظري لرسالة الماجستير ما يلي:

  1. لابد للباحث من عملية تقسيم الإطار النظري تقسيماً صحيحاً قبل عملية البدء في كتابته.
  2. مضمون الإطار النظري يعتبر كثيفاً مقارنة بمضمون خطة رسالة الماجستير، ولهذا يُنصح بالتمهيد قدر المستطاع لمضمون الإطار النظري في مضمون خطة رسالة الماجستير ولكن من غير اسهاب وإطالة معلومات في الخطة.
  3. هناك فنيات ولمسات تعطي صورة حسنة عن الباحث في عملية كتابة مضمون الإطار النظري، ومنها مرايا الفصول والأبواب الدراسية، والتمهيد لكتابة قائمة النتائج، وكذلك عملية كتابة الحواشي السفلية في كامل مضمون الإطار النظري بالشكل الجمالي المنسق.
  4. الإطار النظري يشمل على النقاشات والتحليلات والعمليات البحثية المتنوعة، لهذا يُنصح باتباع أسلوب افراد الباحث فصل دراسي واحد يتحدث عن عملية بحثية واحدة وربط كامل هذه الفصول ببعضها البعض ضمن مضمون رسالة الماجستير كلها.

 نصائح عامة لعملية كتابة لمضمون رسالة الماجستير 

في هذه النصائح نضع ارشادات تدعم نقاط القوة في مضمون رسالة الماجستير، حيث يتوجب على الباحث المتميز الأخذ بهذه النصائح للخروج بمضمون على قدر عالي من الجودة في رسالة الماجستير:

  1. الباحث المتميز، يقرأ، يدوّن، يأخذ بالآراء، قبل أن يقوم بعملية البدء في أي مضمون من مضامين رسالة الماجستير.
  2. على الباحث أن يتعامل مع رسالة الماجستير بأنها مضمون مترابط ومتشابك، بحيث يصبح قارئ رسالة الماجستير يحدث نفسه ب(وماذا بعد؟) فيصبح لديه دافعية لاستكمال عملية القراءة.
  3. من الأفضل التنويع في الأساليب الكتابية، فتارة يستخدم الباحث أسلوب السرد وتارة أسلوب النقد وتارة أسلوب المقارنة... وهكذا.
  4. الاطلاع على أعمال سابقة ضروري جداً في كافة عناصر مضمون رسالة الماجستير.
  5. يُنصح بعملية المراجعة أكثر من مرة قبل اعتماد مضمون رسالة الماجستير النهائي.
  6. يُنصح باستخدام الباحث لأسلوب الاختصار الغير مخل.
  7. التنسيق ضروري جداً في مضمون رسالة الماجستير.

 فيديو: بعض النصائح ليوم مناقشة الرسالة 

 


لطلب المساعدة في إعداد رسائل ماجستير ودكتوراه  يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة